يا من سألتم الجنة
تويتر المصدر فيسبوك المصدر



العودة   المصدر السعودي > منتدى الأسهم > التحليل الفني > الأسهم السعودية




المواضيع الجديدة في الأسهم السعودية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-03-2009, 07:36 PM #1
محمد الفلسطيني

مصدر جديد


هل أدلكم على تجارة تنجيكم من عذاب اليم
يا ايها الاطهار ... يا شرفاء الاحرار ... يا من لبيتم ندار اهلكم هنا
انا فلسطيني قد اثقلته الجراحات والهموم والاهات... فلسطيني قاد تكالمت عليه هموم الدنيا.. نادى الجميع ولا ملبي.. الان ادق بابكم علني أجد الجواب واسمع نداء الدعوة... يا من قالت لكم احاديث الرسول صلى الله عليه وسلم "ما نقص مال من صدقة"
اهلي وكل اهلي بالله عليكم هذا المرفق يشرح لكم معاناتي والله الذي خلص السماء من فوقكم وبسط الارض من تحت أرجلكم لهي الحقيقة كاملة وهنا أخاطب فيكم أصحاب القلوب التي باذن الله ستقيكم من عذاب الله يا اهل الله
بالله عليكم استحلف فيكم ضمائر النشوة والنخوة التي ارفقت فيكم مشاعر الانسانية والحكمة والخوف من الله
يا اصحاب الفضل والخير ابنكم ينادي فيكم عزكم التي ما ربحت تجارتكم الا مع الله فهنيئا لمن لبى دعوة الحق من فوق سبع سماوات
فلسطيني ابن فلسطين وابن الاقصى وابن دينكم يفر من قدر الى أقدار الله فلا مخرج له الا من جودكم على حاله يا اهل الله
بسم الله الرحمن الرحيم
السيد الكريم..
دعني أناجيكم بأبي أو استصغر نفسي أمام عظيم أفعالكم وأناجيكم بأولياء الله في أرض الله
اسمح لي أن استحقر طلبي أمام عظيم أفعالكم وأمام جل أعمالكم التي ستنال رضا الله عندما تقفون بين يديه ويكون كتابكم بيمناكم بإذن الله..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أخي وأهلي:
دعني أضيع دقيقتين من وقتكم فلا حول لي ولا قوة إلا بالله فقد تكون هذه الدقائق بمثابة الخطوة الأولى التي ستقودكم إلى الجنة.
يا أصحاب الضمائر الحية, يا أصحاب النفس الرضية, يا أيها الأخيار في زمن الظلم وقلة الحياد , أناجيكم بإسم ربكم الذي خلق الفقر والغنى وخلق الجنة والنار.. دعوني استعطف فيكم مبادئ الخير والإنسانية..



أيها الأجاويد الكرام دقائق والله إنها ستكون ظلالكم في جنة الرحمن أناجيكم بدموع أمي الليلية وآهات أخواتي التي أثكلتني في جوف الليل المظلم والعتمة السوداء..
دعوني أحاكيكم من خلال دموع أنات ثقال لم تقدر كاهلي على حملها,, و أنا اليوم أقف أمام عظيم أفعالكم أقف ذليلا مطأطأ الرأس بين جنباتكم..

بدأت قصتي عندما حاك الاحتلال بدخول سكني وكنت عندها طالبا في جامعة بوليتكنك فلسطين , فقام باعتقالي كبقية الطلبة دون توجيه تهمة لي أو محاكمة واستمر اعتقالي 3 أشهر خرجت بعدها من السجن لأكمل تعليمي وبفضل من الله ومنة ثم بجهود أهل الخير تمكنت من إكمال تعليمي فلم أكن املك دينارا ولا درهما ولكن فضل الله أوسع من أن أقف حائرا أمام كرمه وفضله..

وكبقية المتحمسين لبناء مستقبل بدأت أبحث عن وظيفة هنا أو هناك لأسد بها رمق العيش المظلم وأواكب صراع الحياة في كل الاتجاهات.. لم استطع أن أعمل في وظيفة حكومية وذلك لأن الوظيفة الحكومية في فلسطين بحاجة إلى (حسن سيرة وسلوك ) وهذه لم استطع الحصول عليها من قبل إسرائيل وذلك لأنني سجنت عندهم حتى دون توجيه أي تهمة فانا ممنوع من الحصول عليها..
اتجهت للعمل في القطاع الخاص ولكن إرادة الله حالت دون استمرار صاحب العمل في عمله فأنهى العقد معي في غضون 3 شهور,,
هنا لم يكن أمامي سوى التوجه للعمل في دول الخليج ولكن إرادة الله وأسال الله أن يكون في الأمر خير منعوني من السفر أو الخروج من بلدي فأنا سجين سابق حتى وان لم يوجه لي أي تهمة فقمت بالرجوع إلى وطني فهي الأولى أن تحملني وأن تطعمني فالله هو الرازق ذو القوة المتين..
جاء الامتحان الكبير والامتحان الذي أدمن الجرح (مرض والدي) ولكن لم استطع الحصول له على دواء أو حتى استشارة طبيب ولكن دموع أخواتي كانت أكبر من أن أقف انظر إليه وهو يتلوى ألما من ناحية وحسرة من ناحية أخرى ويحتاج إلى عملية جراحية,, فاتجهت إلى أحد الأقارب الذي تفضل الله عليه من المال وطلبت منه فقط ما استطيع أن أعالج والدي فقام بقرضي 4250 دولار مقابل سداده خلال 3 شهور وافقت في الحال فلا أملك إلا دعاء والدي لي بالتوفيق..
تمكنت من علاج والدي أو على الأقل إجراء عملية مؤقتة أكسب فيها بعض من وقته ليدعو لي بالتوفيق على أمل أن يستجيب الله له الدعاء
وجاء الامتحان الكبير قام الرجل المقرض لي برفع دعوة قضائية ضدي بكيت في جوف طالبا من ربي الرحمة يريد ماله الذي أقرضني إياه استرحمت فيه النخوة أن يمهلني بعض من الوقت شهر إضافي فو الذي رفع السماء بلا عند وبسط الأرض بلا مدد لم أملك أن أعيل أهلي وجبة غذاء أو عشاء, رفض طلبي ولكن هنا تدخلت رحمة الله توجهت إلى المسجد لصلاة العصر فصلى بجانبي شخص من رجال الأعمال ترددت في بداية الأمر ولكن ما أن أنهيت صلاتي حتى بدأت دموعي بالنزول من غير أن أحاكيها أو حتى استشير عواطفي فقررت أن أحكي له القصة وفعلا تجرأت قام بإقراضي نصف المبلغ 2500 دولار وأعطاني فرصة العمر أن أعمل معه بالشركة فسجدت لله الذي يرزق الطير في السماء..
المهم عملت معه في الشركة كمدير إداري ومدير قسم المبيعات والحمد لله تمكنت من مواجهة أمراض العصر التي تفتك بالإنسان ألا وهي الفقر وكان راتبي 280 دولار فألف حمدا لله وألف شكرا يا رب على فضلك وكرمك وجودك فأنت أهل العطاء..
حل بي ما لم تستطع الجبال حمله عندما كنت أعمل مدير قسم المبيعات عقدت صفقة مع أحد التجار بمبلغ كبير وفرح مني صاحب الشركة وقام بتحفيزي وزيادة راتبي إلى 300 دولار على الأقل فأنجزت الصفقة بفضل من الله ومنة ولكن وقع ما لم يكن بالحسبان لم يدفع التاجر شيئا وقام بالنصب والاحتيال وتمكن من الفرار فوقعت ما أبكاني فيااااااااااااارب لك الحمد في السراء والضراء فالحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه,, قام صاحب العمل بتسوية مالية معي أن أدفع 17500 دولار مقابل عدم إبلاغ القضاء عني ولكن يريد المبلغ مني نقدا..
استرحمت فيه النخوة الإسلامية والرجولة والعفة رفض كل شي قام بإبلاغ القضاء وقاموا بإبلاغي بفترة سداد المبلغ حلال شهرين وإلا سيحال الأمر إلى محكمة العدل العليا الفلسطينية وها قد مضى من المدة 13 يوم وأنا والله لم أملك حتى كتابة هذه السطور فقمت باقتراض دولارين لأجلس على الكمبيوتر في مركز الانترنت لأخيط لكم من أحرفي هذه كلمات عليها تكون نورا لكم أمام ربكم
سيدي أبي الآن يرقد في المستشفى بين الحياة والموت فقد حل به مرض عضال ولكن كل ما أخشاه أن يموت حسرة على ولده الذي لم يره يوما سعيدا في حياته فقد حمّله ما لم يستطلع حمله
استعطف إنسانيتكم وابكي دما فلا مكان للدموع في عيني فالآن دموعي هي الدماء ,, استحلفكم باسم ربكم أن تمدوا لي يد العون والمساعدة والله الصدقة في فلسطين تعادل آلاف الصدقات...
يكفيني ما عانيته من الاحتلال ويكفيني أن مضى من عمري 31 عاما ولا أملك والله غداء لأهلي نسترحم الجيران في أكل أو شرب
باسم ربكم الذي خلقكم لا تردوا كتابي هذا خائبا فارغا أنا الآن احتاج منكم الكثير الكثير وها أنا أبلغكم رسالتي بكل صدق وسأسألكم عنه أمام ربنا فأنا مستعد لأن أرد عليكم وعلى كل أسألتكم,,
بالله عليكم أملي بالله ثم في كتابي هذا أنكم أهل النخوة والشهامة والكرم والجود,, أعيدوا إلى والدي بعضا من وقته لأكسب دعاء قبل مماته,, أعيدوا إلى أخواتي الصغار ولو ضحكة واحدة أعمارهم ما بين 3 – 17 سنوات..أعيدوا إلى أمي فرحة لزفافي فهذا أمنيتها لابنها الوحيد في هذه الحياة,,
يا من خلقكم الله في أرض الله لتكوني الجسر الذي يربط بين الخير والرباط هنا في ارض الرباط
علني أكون قد أكملت رسالتي إليكم وأنا مستعد لإثبات كل كلمة كان من خلال التقارير أو من خلال أي شئ تريدون ولكن لا تدوني خائبا فأنا احتاج الكثير وانم أهل الجود الكثير فهنيئا لكم ثواب رسم ضحكة على شفاه إخواني الذي حرمه الاحتلال منها لأنها فقط فلسطيني..


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أرجو الرد بالإيجاب بإذن الله, أو الرفض لا قدر الله
انا مستعد لاثبات اي شي واي طريقة لمراسلتي ولكن ارجو الرد بالايجاب فلا وقت لدي

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الجنة , سألتم , من , يا

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سباق إلى الجنة رنووووو* اسلاميات 15 21-07-2012 09:52 PM
صور خلفيات ادعية الجنة للايفون , خلفيات حين اتمنى الجنة للايفون دمعتي غلآك ركن المنوعات 6 03-03-2012 09:25 PM
طريقة عمل شراب الجنة دمعتي غلآك العصائر والمشروبات الساخنة 0 11-02-2012 04:05 AM
الجنة هي دار المتقين يارا اسلاميات 2 02-02-2012 01:09 AM


الساعة الآن 01:20 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.