البحر لم يغرق موسى الرضيع
تويتر المصدر فيسبوك المصدر



العودة   المصدر السعودي > المنتدى العام > استراحة الاعضاء




المواضيع الجديدة في استراحة الاعضاء


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-01-2016, 02:24 AM #1
العتيبي

v.i.p





البحر لم يغرق موسى الرضيع وهو في قمة ضعفه،

بينما أغرق الملك فرعون وهو في قمة جبروته،

فمن كان مع الله فلن يضره ضعفه،

ومن لم يكن مع الله فلن تنفعه قوته،


(كن مع الله ولاتبالي)


______________________________________________


الفرق بين (( رحمة الله - رحمت الله)) ..!!؟؟


الرحمة التي تأتي فيها التاء مبسوطة - رحمت -

مفادها أنها رحمة بسطت بعد قبضها وأتت بعد شدة

ودائما تكون مضافة مباشرة للفظ الجلالة عزوجل .


أمثــلة - رحمت:




فبعد مرور السنين الطويلة، وتعدي الزوجة للسن التي تستطيع أن تحمل وتلد،

وتعطي الذرية فيها؛- فتأتي البشرى لإبراهيم عليه السلام وزوجه بالولد.

قال تعـــالى:

{ قَالُوا أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ رَحْمَتُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَجِيد }(73) هود



- وتأتي كذلك استجابة لدعاء زكريا عليه السلام؛ بطلب الولد

قال تعالى: { ذِكْرُ رَحْمَتَ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا }(2) مريم

ثم يفصل تعالى بعدها قصة وهب يحي لزكريا عليهما السلام.

ففتحت هذه الرحمة لهما بعد قبضها زمنًا طويلاً.


- وبعد قبض المطر عن النزول وموت الأرض،

يأتي الغيث وتستمر الحياة بهذه الرحمة التي بسطت؛

قال تعالى: { فَانظُرْ إِلَى آثَارِ رَحْمَتَ اللَّهِ كَيْفَ يحيي الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا

إِنَّ ذَلِكَ لَمُحْيِي الْمَوْتَى وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ } (50) الروم.


- والله تعالى يطلب من الناس أن يدعوه خوفًا من عقابه الذي فيه قطع لرحمته عنهم،

أو طمعًا بما عنده، فرحمته قد بسطت لهم ولم تقفل في وجوههم؛

قال تعالى:

{ وَلَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ بَعْدَ إِصْلَاحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا

إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِنْ الْمُحْسِنِين } َ(56) الأعراف.


اما الرحمة التي تأتي فيها التاء مربوطة

هي رحمة مرجوة لم تفتح للسائل بعد. أو رحمة موعودة


فالعابد القانت الساجد آناء الليل ويحذر الآخرة فهو يرجوا رحمة ربه في الآخرة؛ ألا وهي الجنة ..


التي هي مقفلة دونه في الحياة الدنيا .. وستفتح له يوم القيامة

قال تعالى:


{ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَرُ الْآخِرَةَ وَيَرْجُوا رَحْمَةَ رَبِّهِ


قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُوْلُوا الْأَلْبَاب } (9) الزمر.


والوقوف على كل رحمة وردت في القرآن قبضت تاؤها أمر يطول

فبعض الرحمة التي قبضت تاؤها؛


هي رحمة مرجوة لم تفتح للسائل بعد، كما في قوله تعالى:


{ رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّاب } (8) آل عمران.

أو هي رحمة موعود بها

كما في قوله تعالى:


{ فَأَمَّا الَّذِينَ آَمَنُوا بِاللَّهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِنْهُ وَفَضْلٍ


وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا } (175) النساء





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
البحر , الرضيع , لم , موسى , يغرق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حاسه شم الرضيع , حاسه الشم عند الرضيع , حاسه الشم ترتبط ارتباط وثيقا بغذاء الاطفال لورين المحذوف والمكرر 0 02-10-2012 11:33 PM
فنان يغرق منزله في المياه للمشاركة في المهرجان الفني الكـايد ركن المنوعات 3 27-06-2012 05:09 PM
اشجار البحر : تصميم ابراج عملاقة داخل البحر الكـايد ركن المنوعات 2 21-06-2012 03:15 AM
تصاميم واجهات منزلية مطلة على شاطئ البحر , ديكورات منزلية لفيلات على البحر دمعتي غلآك الديكور والإتيكيت 2 26-03-2012 04:18 PM
المغربي برادة يغرق غواصة فياريال ويمنح خيتافي فوزا هاما بهدفين لواحد L.MESSI ركن المنوعات 3 13-03-2012 09:18 PM


الساعة الآن 03:31 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.