رواية والله لأجيب راسك - الصفحة 2
تويتر المصدر فيسبوك المصدر



العودة   المصدر السعودي > المنتدى العام > استراحة الاعضاء > الشعر والخواطر




المواضيع الجديدة في الشعر والخواطر


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-03-2012, 01:09 AM #11
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

((الجزء السادس عشر ...........))



منى مبرطمه :افففففففففف

ام عماد :شفيك

منى بنرفزه :طفشانه

ام عماد :روحي لاختك سولفي معها

منى بقهر :وهي فاضيه لي فاضيه حق حبيب قلبها نويف

ام عماد :استحي على وجهك تقولين عن زوج اختك كذا

منى بحزن :يمه دانه وراحت وهنادي بتروح وبعدين مين اجلس معه

ام عماد :ايه قولي كذا من اول انتي زعلانه لانها بتروح

منى :اكيد بزعل اختي وعشت معها واكلت وشربت وفجاءة بتروح وتتركني

ام عماد :هذي سنة الحيا وان شاءالله بكره يجيك نصيبك وافتك منكم

منى :ياسلام اول مره اشوف ام تبي الفكه من عيالها

ام عماد :أي ابي لان الصراخه البنات هم ومانرتاح من همهم الا لما تروحون لازوجكم

منى :يعني الحين احنا هم

ام عماد تضمها :واحلى هم بعد بس حلم كل ام تسلم بنتها للي يستاهلها ويصونها عشان ترتاح

دخلت هنادي :خلاص حبيبي اكلمك بعدين

نايف :اكيد جمبك العله

هنادي :هههههههه خرام عليك لاتقول عنخا كذا

منى نطت :اكيد قاعد يحش فيني صح

هنادي :لا مافي الاانتي

منى :أي عارفته حاط دوبه ودوبي وكاني ماكله حلاله

نايف :ول مو لسان عليها الله يعين الي بياخذها

هنادي :ههههههههههههههههههههههه

منى بقهر :ضحكتي بلا ضروس

نايف :هي قولي لها لاتدعي عليك

هنادي بدلع :منى يقولك نووفي لاتدعين على

منى تكش عليها :وععععععع لايطيح حلقك بس "وتقلدها "نووفي قال ذا ينقال له عتريس عنتر قضنفر

ويخب ولا نووفي واجد عليه

نايف بقهر : وانتي جالسه تضحكين بدال مادافعين عني هذي الي يبيلها تكيفن

هنادي :يلا حبيبي اذا طاوعتكم ماني خالصه

نايف : ماودي بس كله من اختك هادمة اللذات ومفرقة الجماعات

هنادي :هههههههههههههههه خلاص نايق والله بطني المني من الضحك

نايف :سلامتك ياقلبي فيها ولافيك

منى :خلاص اذونكم بطيح من كثر ماتكلمون بعض وووجع ماتملون

نايف : قولي لها تقول لااله الا الله

هنادي :طيب بس الحين بسكر

نايف : قولي لها قبل

هنادي :منو قولي ماشاءالله

منى :مالت ماني حسدتكم

هنادي :يلا باي

نايف : ليه تبين تصرفيني لهدرجه صاير عله على قلبك

هنادي بهمس :واحلى عله

نايف :فديتك انا اخخخخخ بس ياليتني جنبك

هنادي بدلع :ليه ياعمري

نايف بقهر :الحين انتي ووجهك كلام الغزل وحبيبي مايطلع الا بالجوال اما ان صرت معك الكلام

يطلع منك بالقطارة

هنادي :يو نايف شسوي استحي

نايف : يانبي نبه الي يستحون

هنادي حمر وجهها : نايييييف

نايف : قلبه وروحه

هنادي :يسلمي قلبك وتيلم لي روحك

نايف :طيب قلبي حاولي مع ابوك يخلينا نطلع

هنادي : لا اسمحي لي مااحب افشل نفسي وانا عارفه الجواب

نايف :اففففف الناس تطوروالحين صار عادي الخطيب يطلع مع خطيبته وابوك مازال بالعصر الحجري

هنادي :احمد ربك انه يسمح لك تجي

نايف :ايه والله صادقه يلا عمري اخليك الحين لان عارف ام اربع واربعين قاطه اذنها

هنادي :ههههههههههههه يلا باي

منى : لا كان ماسكرتي والله محد ربحان الا شركة الاتصالات وين مايربحون واشكالكم موجودين

هنادي ترميها بالمخده :نشوف وش بتسوين لا جاى عريس الغفله

منى :اااااه وينه بس

ام عماد :منى ووجع استحي على وجهك

منى بقهر :هذا الي تبينه ماغير طايحين فيني تشعيم وتهزيئ زوجك من جهه وامي من جهه

هنادي :ههههههههههههههههههههههههه





الليله مجتمعين عمام وعمات حمد وكنا جالسين ومبسوطين انتبهت لعبدالرحمن وهو يضرب بنت صغيره

وياخذ اللعبه الي بيدها

وقفت ورحت له ونزلت لمستواه :عبودي حبيبي عيب بابا تضربها

عبدالرحمن ياشر على اللعبه :اقي ئئبه "حقي لعبه "

دانه :لا مو حقتك خقت غاده

عبدالرحمن :مابي اقي

دانه : شوف حبيبي بكرة انا وانت نروح لمحل الالعاب ونشتري لعبه كبيرررره

عبدالرحمن بفرح :بث انا ثح "بس انا صح "

دانه :ثح يلا شاطر عطها لعبتها

عطى عبدالحمن اللعبه للصغيرة بس بعدها بربع ساعه لما حطوا العشاء رجع لشطانته مره ثانيه

صار يلعب بالشوربه قلت له كم مره عيب بس بالاخير نرفزني وبحده :عبدالرحمن

عبدالرحمن خاف وترك الملعقه من ايده :..............

قمت له :مو قبت لك عيب ليه ماتسمع الكلام خلاص انت كسلان ماراح اشتري لك حاجه

عبدالرحمن شغل صفارة الانذار وبدى يبكي :

جاتني عمة حمد خديجه :تعال حبيبي مو اللوم عليها اللوم على ابوك الي مايوقفها عند حدها

انصدمت من كلامها :ليه انا وش سويت عشان يوقفني عند حدي

خديجه وهي لويه فمها :ايه وش نتوقع من مرت ابو

دانه انقهرت منها وتوني برد بس جات سهام :الله يهداك ياعمتني ماله داعي هالكلام

خديجه : وشلون ماله داعي ماتشوفينها كيف تصرخ عليه

سهام :أي بس عبد الرحمن يستهل ماشفتيه كيف عفس الطاوله لنا ولو انا دانه ماقامت له كان انا قمت

وبدال مااصرخ عليه كنت ضربته

خديجه :انتي عادي عمته وتمونين لكن هي لا

دانه :ليه والله على مااظن عبود يكون بمثابة ولدي

خديجه بقهر :لا مو ولدك عبدالرحمن ولد بنتي انا مو انتي

دانه استوعبت الحين ليه تصرفت معي :اسفه عمتي عارفه انه ولد بنتك ولاحد ينكر هالشئ ابد

خديجه مشت عني وناظرتني بكره

سهام :لا تاخذين بخاطرك

دانه ببتسامه : لا عادي لا تحطين ببالك

بعد العشاء جلسنا بالصاله ونسيت السالفه الي صارت

ام عبدالرحمن :الا يابنتي مافي شئ بالطريق

دانه :ها

ام عبدالرحمن :اقصد مافي اخو ولا اخت لعبدالرحمن بالطريق

دانه ارتبكت :لا يمه لحد الحين مافي

ام عبدالرحمن :ايه الله كريم ان شاءالله

دانه :ان شاءالله "وقمت "عن اذنكم

طلعت من الصاله خفت حد يزيد بالتحقيق وانكشف انا مستحيل اجيب طفل الحين والاوضاع بيني وبين حمد

متوترة مرة سمن ومرة علقم ماابي اظلم الي بيجي بينا واخاف بكره يمل مني ويرميني ويحرمني منه انا

ماراح افكر اجيب الا من بعد مااتاكد من ناوايا حمد معي

انتهت العزيمه على خير وكل راح لبيته صعدنا انا وحمد الجناح غيرنا ملابسنا ونمنا


دانه :طيب معليش اروح بيت اهلي لحد ماترجع

حمد وهو يسكر ازرار ثوبه :جلسي ببيتك احسن لك

دانه :حمد الله يخليك انت بتسافر يومين خلني هناك والله اشتقت لجلستي معهم

حمد :دانه انا قلت كلمه ماراح اعيدها

دانه بحزن :طيب

اخذ اغراضه وطلع هو قال لها انه بيسافر لكن الاخ كان يكذب عليها اليوم بيتزوج من بعد ماطلق

رشا واخذ بدالها واحده ثانيه ومسيار بعد اسمها ريم شافها بالسوق وتعرف عليها وطبعا بعد ماعرف

عن ظروفها وان اهلها بيرحبون به وماراح يرفضون انه ياخذها مسيار

حمد:هلا عمري يلا انزلي انتظرك

ريم :اوكي

دقايق والا هي بالسياره

ريم : وين راح نروح حبيبي

حمد:بنروح البحرين
ريم :اها

حمد:قلبي انتي عارفه ظروفي ماتسمح لي اسافر اماكن بيعيده

ريم بدلع : مايهم اهم حاجه اكون معك

حمد يمسك ايدها ويبوسها :يسلم لي العقل

ريم :هههههههههههه



هنادي :والله اني اذاكر

نايف : أي ذاكري ابوك مهدد يقول اذا مانجحتي مافي زواج

هنادي :طيب

نايف :دبدوبتي

هنادي : هلا

نايف بعشق :وحشتيني

هنادي بحيا :وانت بعد..تدري احب تدلعني بدبوبتي

نايف :يعني اقتنعتي

هنادي :أي تدري ماكنت اتوقع ان اهلك بيقبلون فيني

نايف :شوفي الصراحه هم بالبدايه عارضوا بسبب ان جسمك ريان يقولون اذا كذا قبل الزواج اجا بعده كيف

بس انا ماسكت لهم قلت لهم ياانتي ولا ماراح اتزوج

هنادي :طيب لو انك ماشفتني راح تصر بعد

نايف :لا مااتوقع لاني بسمع كلامهم تدرين هذي مشكلة الاهل انهم مايعرفون احنا ايش نبغى بالظبط

هنادي : مو بس انت كثير انا سمعت عن واحد اهله كانوا يدورون له وكل ماراحوا لبيت قالوا ماعجبتهم

في يوم هو الي وصلهم لبيت واحده يشوفونها لما دخلوا طلع الابو له واصر عليه انه يدخل يشوفها الشوفه

الشرعيه ولما شافها عجبته وطلع لما جاوا اهله سالهم ها بشروا قالوا له لا ماتصلح لك هو تفاجاء قال شلون

قالوا ماتصلح وبس هو قال لهم انا شفتها الشوفه الشرعيه وعجبتني هم تفاجاؤ وهو قال لهم السالفه

نايف :أي سمعتها

هنادي :الحمدالله انك شفتني والا كان ماصرت من نصيبي

نايف يقرب منها : وانا بعد

:السلام عليكم

هنادي بعدت عنه بسرعه :وعليكم السلام

راكان :هلا بالنسيب اخبارك

نايف :بخير وانت

ركان :تمام

وجلس يسولف ونايف كل شوي يشوف الساعه "وهذا متى بيتكرم ويعطيني مقفاه ..لا الاخ راعي طويله "

نايف :الا غريبه ماطلعت مع ربعك

راكان ويبي يرفع ظغطه :والله كنسلت طلعتي يوم دريت انك عندنا قلت النسيب يجي ولا نجلس معاه مايصير

نايف "هذا والله النشبه ":لا ياخوك لا تعطل نفسك على حسابي روح وسع صدرك

راكان :لا لا تخاف معاك بيتوسع ان شاءالله ..تصدق خلاص انا قررت بكنسل طالعاتي بيوم جيتك

والله ان جلستك ماتنمل

نايف يضحك غصب عنه :تسلم

راكان "والله لا اهبل فيك ":الا نايف انت كل خميس هنا

نايف يطالع هنادي يبيها تصرفه :ها أي كل خميس

راكان :حلو اجل انتظرك كل خميس

نايف "ياربي اخلص من اخته بالتلفون يجيني ذا بجلستي ":................

راكان شاف وجه نايف وكيف منقهر ماقدر يمسك نفسه :ههههههههههههههههههههههههههههههه

نايف استغرب :شفيه اخوك انهبل

هنادي تهز كتوفها :مدري

راكان :اخخخ يابطني لو تشوف وجهك يانايف نكته وربي ههههههههههههههه

نايف استوعب مقلب راكان وقام يسوي نفسه بيخنقه :والله رفعت ضغطي يارجال قلت وش ذا العله

راكان :هههههههههههههه وانت مخفه ينقص عليك

نايف يضربه على راسه :المخفه انت واشكالك

هنادي : راكان لا تقول له مخفه

راكان : اكشخ اشتغل محامي الدفاع

هنادي خجلت :...........

نايف :بعدي والله هذا الحرمه السنعه

راكان :ايه اكل بعقلها حلاوة

نايف :اقول راكان

راكان :هلا

نايف : ماتقوم تلايط احسن لك ولنا

راكان :قايم من غير ماتقول

وتوه بيطلع :كان في احد يناديني

نايف اخذ المخده ورمها :انقلع لا اقوم عليك

راكان فلت منه :هههههههههههههههههههههههههههههههههههه

نايف :اخوانك بيجبون اجلي

هنادي :بسم الله عليك

نايف قرب لها :اقول قلبي ليه مانقفل الباب

هنادي :لا مااقدر ابوي منبهني

نايف :طيب مااقدر اخذ راحتي واخوانك كل شوي ناطين لي اسالك هم سووا كذا مع حمد

هنادي :لا

نايف بقهر :اجل ليه معي يسون كذا

هنادي :يمكن لانهم مااخذوا عليه بحكم سنه واحس اخوك واسمح لي يعني مغرور ومايعطي حد وجه

نايف :اجل من اليوم ماراح اعطيهم وجه وبسوي زي حمد

هنادي :ههههههههه لو ايش تسوي ماتقدر تتخلص منهم

منى بصراخ :هنااااااااااااااادي

نايف :لا انا ذابح نفسي ذابحها

هنادي :ههههههههههه هد ترا ماتسوى الدنيا بلايك

نايف بحب :ياقلبي انتي

منى :هنااااااااااااااااااادي هنااااااااااااااااااادي

نايف : قومي لها قبل لا اتهور وارتكب فيها جريمه

هنادي تقوم :هههههههههههههههههههههههههههههههههههه




دانه : والله بموت من القهر كل مااتخيله انه مع واحده غيري

ريهام :الظاهر ذا فيه مرض الزواج

دانه :شسوي ريهام انا ابيه لي والله اني اغلي من الغيره لمجرد تفكير انه معهم الحين

ريهام :طيب انتي حاولي تنسينه اياهم

دانه :كيف حمد من النوع الي في باله يسوي ومايهتم من احد

ريهام :طيب انتي تحسينه يحبك

دانه :شوفي هو بالليل احسه يموت فيني بس نصحى يصير شخص ثاني

ريهام :والله مدري يادانه

دانه بتنهيده :الله ياخذ الحب وسنين الحب ماوراه الا العذاب

ريهام :يلا مادامك تحبينه تحملي











((الجزء السابع عشر ...........))





كنت انا وسهام جالسين نتفرج على التلفزيون الا وحمد دخل علينا :السلام

انا وسهام :وعليكم السلام


قمت وسلمت عليه بالخد:الحمدالله على السلامه

حمد يجلس :الله يسلمك

سهام : الحمدالله على السلامه حمد

حمد:الله يسلمك

دانه :حمد احط لك عشا

حمد :لا متعشي بروح ارتاح فوق

وقام وقمت معه اخذت شنطته وطلعت الملابس الي يبيلهم غسيل والملابس النظيفه حطيتهم بالدولاب بس

شميت ريحة عطر نسائي بالملابس الوصخه "يعني يضحك علي رايح لوحده منهم "

دانه :حمد انت ماسافرت صح

حمد رفع حاجبه :نعم

دانه بقهر :انت تكذب ماسافرت انت رايح لوحده من زوجاتك صح فماله داعي تخبي علي

حمد وقف بوجهي :مادامك عرفتي أي كنت مع واحده وجديده بعد فرش توني متزوجها "وعطاني كف

من قوته طحت بالارض "ومره ثانيه كذبيني وتشوفين شئ مايسرك

دانه تحسست مكان ضربتها ودموعي بدت تنزل :ليه ليه

حمد :من غير ليه والله وشفت واحده ودخلت مزاجي اخليها بخاطري ليه تزوجتها

دانه :وانا مو ماليه عينك

حمد تفحصني من فوقي لتحتي :ممم نص ونص

دانه "ذبحتني ذبحتني ":.........................

حمد :قومي جهزي لي الحمام

دانه بقهر :روح لها خلها هي تجهزه لك

حمد مسكني من شعري وبحده :نعممم عيدي ايش قلتي

دانه المني وشفت عيونه كيف حمرا من الغضب :خلاص اسفه اسفه ماقلت شئ

حمد رماني على الارض :خلصي وبلا كثرة حكي صدعتي راسي الله ياخذك

دانه قمت ورحت الحمام وجهزته له وغيرت ملابسي وطلع ونمنا هو نام بس انا لا جلست ابكي قهر منه

والي قهرني ازيد يوم قال :انتي بتجلسين تونين قومي فارقي عني خليني انام

بعد الغدا جلسنا مع اهله وصرت مااجلس الا اذا شفت نايف او احد من اخوانه موجودين عشان اغطي

وجهي لا يشوفونه بعد الكف المحترم الي اخذته منه

نايف يجلس جنب حمد :طلبتك قول تم

حمد من غير مايطالعه :خير اللهم اجعله خير

نايف :بلا نذاله حمدو

حمد:اطربني ششفيك

نايف :قول لابوي يخلي الاهل يرحون البر مع نسايبنا اليوم

حمد يلعب بحواجبه :اها الاخ مواعد الليله

نايف :حمد تكفى انت مايرد لك طلب ياخي ابي اخذ راحتي معها كل شوي وواحد من اخوانها ناط لي

حمد :يلا فرصه نغير جو

نايف :يعني اعتبر الموافقه بجيبك

حمد:اكيد

نايف :باي بروح ابشر المدام

حمد بضحكه :اركد اركد شفيك مطيور

دانه اشر لي الحقه لجناحنا وقمت وراه

حمد :ماقلتي لي ان اهلك بيروحون البر اليوم

دانه :طيب عادي هم متعودين يروحون

حمد:اقصد انتي ماودك تروحين

دانه بعدم مباله :عادي

حمد:طيب جهزي بنروح معهم اليوم

دانه فرحت صار لي اسبوعين ماشفتهم :صدق

حمد:ايه يلا جهزي

دانه مدري حسيته يعتذر لي بالطريقه هاذي :اوكي

رحت لغرفة التبديل وبعدين رجعت وطليت براسي :حمد

حمد :هلا

دانه :شكرا

حمد اكتفى ببتسامه


بالبر اجتمعنا الحريم بجهه والرجال بجهه وهم ماقصرو تحجيز بالسيارات علينا ماستفدنا شئ يوم

قلنا لهم مانبي خيام عشان نجلس نتفرج على كيفنا من غير حواجز حطوا السيارات بدالهم

هنادي :اصبر شوي على الاقل

نايف :هنادي خلصي قومي يلا اخوانك مشغولين بالفحم هذي فرصتنا قومي

هنادي :طيب

منى :وين وين تعالي هنا

نايف بقهر :ذابحها ذابحها اليوم

هنادي :بروح اتمشى مع نايف

منى :قعدي مكانك ماعندنا بنات يروحون مع رجال لحالهم

نايف :هنادي اختك ناويه على عمرها صح

هنادي : لحظه حبيبي

منى :هي هي انتي ايش حبيبي توني صغيرة تسمعيني هالكلام تبين تخربين اخلاقي

نايف :ايه صغيره طل والله كانها جدتي قاعده لي على واحده ونص

هنادي بصوت هامس :طيب حبيبي اصرفها واجيك طيب

نايف :تصرفينها والله ذي داهيه ماتتصرف

هنادي :يلا اذا صرفتها عطيتك دقه باي

منى :يابنت ثقلي لاتصيرين مطيوره

هنادي :افففف منى والله الرجال بيطفش بسببك

منى تلعب بحواجبها :وهذا المطلوب

هنادي :ووجعع

منى :لا تخافين عديم احساس دبشه لاصق فيك تقولين ماشاف خير

هنادي تضربها بكوعها :ووجع قصري حسك لايسمعونك اهله

دانه كنت اتفرج على هنادي كيف تسولف وتضحك مع نايف فرحت لها انه مو مثل حمد شكله يحبها

الله يوفقكم ان شاءالله







نايف :يالله أي الحين الواحد ياخذ راحته بالكلام مو كل شوي واحد من اخوانك مرتز بوجهي

هنادي :ههههههه هذا جزاهم يحبونك

نايف :لا لا شكرا مابي حبهم انا ماابي الا حبك انتي يابعد سبدي انتي

هنادي :هههههههههههه مايلوق

نايف :لا اجل انتي الي يلوق حمدي ربك جالس اتغزل فيك بس

هنادي :حمدته وشكرته انه خلاك من نصيبي

نايف :وانا بعد هنوده

هنادي :ها

نايف :هوايتي قولي نعم هلا ابد مافيك رومانسيه

هنادي ببتسامه ذوبتها :لبيه احسن

نايف :لبيتي بمنى ان شاءالله أي هذا الكلام الاوكي

هنادي :ممممممم تخيل يطيح مطر يطلع الجو خطيرر

نايف :اليوم العصر رشرشت بس وقف بسرعه

:وين يكمل ولا ينزل مطر وهالاشكال موجوده

نايف ماسك نفسه:يالله الصبر انتي من مسلطك علي ها مين

منى عطته طاف :هنيد قومي

نايف :اسمها هنادي لو سمحتي

منى :اتكل بس شتبي اخت واختها وش مدخلك ها

نايف :زوجتي بعد

منى :خلصي قومي تقولك امي لاينتبه ابوي عليك

هنادي :طيب روحي انتي وبجي وراك
منى بلعانه :لا امي قالت ماتجين الا واختك معك يلا قومي

نايف بصوت هامس :ذي شكلها مو فاكتنا الا لما تعرس من بكرا بنشر بالجرايد مطلوب زوج وبسرعه

منى :ولو سمحت حط معه اني ابيه يتعذب فيني

نايف :وجع مو اذان رادرات

منى :يوجعك قول ماشاءالله

نايف :الحين انتي ليه ماتروحين لحمد ودانه ها

منى :اخوك ذا الصراحه مابلعته احسه ثقيل طينه

هنادي :منى عيب مهما كان زوج اختك

منى :انتي قلتيها زوجها مو زوجي عشان تقولين لي عيب

نايف :ولل يعني حتى حمد مو سالم من لسانك

منى :اسمع مو تسوي زيه اذا خذت هنادي وماتخليها تجي عندنا كفايه اخوك حارمنا من دانه

نايف :اوكي بس بشرط

منى :الي هو

نايف :ماتخربين جلستي مع هنادي ولا اشوفك قاطه وجههك

منى :هي هاي عشم ابليس بالجنه وانا ايش ضمني انك بتنفذ كلامك يلا هنادي قومي لا اصرخ واخلي ابوي

ينتبه

نايف :اخخخ لوانك مو اختها كان انا بخير

منى تمسك هنادي من ايدها :احلم جالسه على قلبك تشاو

نايف يجلس جنب حمد:ها روميو شفيك جيت

نايف بقهر :اسكت واصله حدي

حمد :ليه شصاير

نايف :ياخي هامنى غثا ماتفك ابد اخلص من اخوانها تجي هي

حمد :اختهم الصغيره

نايف :ايه خلاص نويت اعرسها وافتك ناشبه لي

حمد:هههههههههههههه

نايف :لا انا بصير مثلك ثقيل طينه على قولتها يمكن تفك مني

حمد كشر بوجهه:مين انا

نايف :ايه عطني وصفتك بس راعبهم ومايقربون منك ابد

حمد تضايق من الكلام بس مابين :لا تعطيهم وجهه ويتكلون

نايف ياشر :شوف شكل خالاتهم وصلو

حمد يشوف مكان الي ماشر عليه نايف :اها

جاوا خالاتي وخوالي من زمان ماشفتهم اشتقت للجلسه معه سلمنا وسولفنا وانبسطنا

حمد:الا ياعادل مو ناوي تتزوج

عادل بحزن :الله ماكتب

حمد:ليه ياخوك قول لاهلك يدورون لك احسن لك من العزوبيه

عادل :أي ان شاءالله

عماد:حمد الله يهداك جالس تعزم عليه وانا جنبك ولا تقول لي

حمد:ها نويت

عماد:أي والله خواتي وعرسوا ومابقى الا المصرقعه والصراحه فاقدالامل منها ليه انتظر بعد

حمد:طيب حاط ببالك احد

عماد:لا والله بس بخلي الوالده ودانه يدورون لي

حمد انتبه لعادل تغير وجهه يوم جات سيرة دانه :أي عاد غلاي ام الذوق

عماد :اكيد ذوقها انا مطمن منه

حمد يناظر عادل :بس شوف تتعبها من غير ثمن لا انا ماارضها لزوجتي

عماد :الله يالمصالح اخوها انا

حمد :واخوها مو كفايه بتشغلها عني انا مااقدر على فراقها دقيقه

عماد :أي واضح حتى لا جبتها عندنا ساعه وجاي ركض لها كانها بطير

حمد ويقصد عادل بالكلام :اكيد طاير والا حد يحصل له دانه ومايطير ابها اصلا مجنون الي يفرط فيها

لو على قص رقبتي ماتركتها

عماد يصفر :ايوا على العاشق مقدر

نايف :والله ان خواتك ساحرينا فيهم حاجه تعلق الواحد فيهم

بندر :اكيد دامهم خوات بندر

حمد :لو انه تشبهك عفتها انت شفت خشتك

بندر بغرور :ايه شفتها تحصلك بس

حمد طلع جواله :اروح اتمشى مع زوجتي "وشدد على الكلمه "ابرك لي اشتقت لها

دانه :هلا

حمد :هلافيك قلبي انتي

دانه استغربت منه شفيه :اهلين

حمد :قلبي تعالي نتمشى اشتقت لك

دانه لا شكله شارب :طيب

حمد :يلا حبيبي انتظرك

سكرت منه وقمت له وشفته جاي لي وحط ايده على كتفي وصرنا نمشي انحرجت لانه قدام اهلي

حمد :ها مبسوطه

دانه :الحمدالله

حمد :اخ عيني شكله دخل فيها رمل

دانه تمسك وجهه :اشوف

حمد لما شفته مانزل عيونه عنا قلت والله لاحرق قلبه :شوفي

دانه وانا اطالع عينه :مافي شئ

حمد بست جبينها :لا شكلها طلعت

دانه :ايش

حمد :مدري يمكن شعره او رمل المهم خلينا ننبسط بهالجو الحلو

دانه بتنهيده :طيب

فهمت قصده لما شفت عادل يطالعنا بغيض يعني كل الي سواه مو لسواد عيوني بس عشان يغيضه

لا يكون يظن اني احبه يعني عادل الي يقصد بحبيب القلب معقوله حمد يغار

حمد مسكت ايدها وارتجفت :قلبي بردانه

دانه :ها لا

حمد:ليه ترجفين طيب

دانه بحزن :ولاشئ

حمد :سمعيني اذا كنتي تبين حياتنا تمشي من غير مشاكل حاولي قد ماتقدرين انك تتجنبين تعصيبي طيب

دانه "ياليت اقدر ":طيب

حمد :دانه تحبيني

دانه "واموت فيك بس ان مو حاس فيني ":............

حمد بصوت حنون ذوبني وسيحني :قلبي تحبيني

دانه:ايه

حمد :ايه ايش

دانه بخجل :الي قلت

حمد :الي قلت ايش

دانه :يو حمد ايه احبك

حمد :ياقلبي انتي

جلسنا بالارض وحسيت بالبرد

حمد :بردانه

دانه :شوي

حمد قومني وجلسني بين رجوله وحضني صار ظهري بصدره وطوقني بيديه :الحين تدفين

دانه "ياه ياحمد لو تعرف قد ايش احب اكون بحضنك واحس بدفاه ".........

حمد :ها دفيتي

دانه :ايه

حمد :شرايك نتعشى هنا لحالنا

دانه "فهمت قصده مايبيني احتك بخالتي ولا بناتها بس ماهمني اهم حاجه اتمتع بحضنه ":الي يريحك

حمد :اوكي بدق على نايف عشان يجيبه لنا



بندر :هي يالاخو ارحمنا اشوي وبتطلع نيران من مناخيرك

نايف :اقول اسكت لا طلع حرتي فيك

عماد وبندر :ههههههههههههههههههههههه

نايف :ايه ضحكوا يارب اشوف فيكم يوم

بندر :ادع لين تشبع ماعندنا بنات يتمشون مع خطيبهم اذا راحت بيتك تمشى معها على كيفك

عماد :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

نايف :ضحكت من سرك بلا




رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 01:12 AM #12
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

((الجزء الثامن عشر ..........))


احمد:حمد دبرني

حمد:يعني شتبغني اسوي انت عارف اهلك

احمد:اعذرني بس اختك ماابيها

حمد:اسمع اخذها واخذ الي تبيها ومحد يقدر يقول لك شئ بعدين

احمد:ماابي اظلم اختك معي

حمد:من ناحية الظلم انت ظلمتها من يوم ماملكت عليها ومالك مفر الا انك تتمم زواجك

احمد:بس قلبي تعلق بغيرها

حمد:انت غبي كم اقولك اترك عنك الحب وهالخرابيط ماتسمع

احمد:حمد ماني فاضي لفلسفتك

حمد:طيب مين هي سعيدة الحظ

احمد:مالك خص اذا تم الموضوع قلت لك

حمد:خايف القطها

احمد:ههاهاها ضحكتني

حمد:اسمع مالك الا هالحل الي قلت لك

احمد: وان رفضوا اهلها او هي

حمد:اتركهم هم الخسرانين

احمد:توكل زين اتركهم انا ماصدقت لقيتها

حمد:الا وين شفتها لايكون من هالصايعات

احمد:احترم نفسك كل شئ ولا زوجة المستقبل

حمد:وانت ضامن

احمد:ان شاءالله تكون لي

حمد:طيب وين شفتها

احمد:ببيت انسباكم

حمد:لايكون مرتي او مرت نايف

احمد:لا تطمن مو من بناتهم

حمد:شلون شايفها ببيتهم ومو بنتهم كيف تصير

احمد:تذكر يو كنا ندخل العشاء في يوم ملكة اخوك

حمد:ايه

احمد:انتوا طلعتوا وانا كنت اغسل ايديني هي دخلت على وماانتبهت على وجلست تكلم اخوها

وعجبتني

حمد:مم حلوة

احمد:كل تبن

حمد:هههههههههههه طيب من بنته

احمد:بنت طلال ال...

حمد:لايكون صاحبة مرتي

احمد:مدري

حمد :اسمها ريهام

احمد:ايه

حمد:اجل هي صاحبة مرتي

احمد:انا مايهمني يهمني انها تكون مرتي باقراب وقت

حمد بتكبر :تطمن بتقدر تاخذها ومسيار لو تبي بعد

احمد :وليه هالثقة

حمد:لانهم ناس على قدهم والي سمعته من دانه ان كثير تقدموا لها ويردونها ليه مدري فاتوقع اهلها

بيتمسكون فيك بيديهم ورجولهم حتى لو متزوج عشر

احمد:تظن كذا

حمد:متاكد واذا تبي من بكرة نروح نخطبها لك

احمد:ياليت بس ابوي ماراح يوافق

حمد:وليه تعلم ابوك انت اخذها مسيار وماراح تحتاج توديه معك

احمد:لامن قال اني مقتنع اصلا بهالزواج انا ماعاعترف الا بالزواج العلني الي يكون للزوج والزوجه

حقوقهم الكامله ويحافظ على احترام ومكانه المرة

حمد:بس تكلم فيلسوف زمانه الزبده تبيها رحنا بكرة وانت كيفك مسيار مو مسيار انت حر

احمد:أي ابيها بس اختك

حمد:اختي طيبه وماراح تقول شئ اهم حاجه تعطيها حقوقها وبس وماتقدر تقول شئ لان الشرع حلل اربع

احمد :شورك وهداية الله






منى :عطيني جوالك بكلم غادة

هنادي:اخاف نايف يدق

منى :واذا دق

هنادي:ابي اكلمه

منى تسحب الجوال :لاحقه عليه ول اربع وعشرين ساعه ماتملون ابد خلو شوي لبعد العرس

هنادي :وجع قولي ماشاءالله

منى تروح عنها :مو قايله

راحت لغرفتها وتوها بدق الا رن الجوال :لو اني طاريه المليون كان احسن

نايف :هلا وغلا بقلبي انا

منى :.......................

نايف :قلبي ليه ماتردين

منى :افففف شتبي داق

نايف استغرب :منين طلعتي انتي

منى :من تحت الارض

نايف : مااستغرب هالشئ

منى :وجع اخلص سكر بكلم صديقتي

نايف :نعم نعم عيدي ماسمعت

منى :اوفف ثقيل طينه وماتسمع بعد مااقول الا الله يعين اختي بس

نايف :يارب الصبر

منى :اخلص سكر ولا بسكر

نايف :ووجع عطيني اختك

منى :كلمها بعدين ياخي اثقل شوي خلها تشتاق مو كل دقيقه داق والله محد ربحان الا شركة الاتصالات

نايف : ليه

منى :من المخفات الي مثلك

نايف : شكلي بطلع من الجوال واكوفنك

منى :ههايييييي سواها اذا فيك خير يلا بكثرة حكي

وسكرت ورجع دق مرة ثانيه وعطته مشغول دقت على صاحبتها وسولفت معها لحد ماخلصت ورجعهت الجوال

منى :ترا قيسك داق

هنادي : متى

منى :على طول يوم اخذته

هنادي :ليه ماجبتيه اكلمه

منى :ههههههههههه طفشته وسكرت السماعه بوجهه وكلمت صحبتي

هنادي :ليه ياحماره اكيد الحين زعل

منى :يزعل في الطقاق

هنادي : الي يطقك وخري خليني اكلمه

دقت عليه بعد الرنه الثالثه رفع

هنادي : هلا حبيبي

نايف بزعل :هلا

هنادي : قلب هنادي زعلان

نايف : وين ماازعل واختك منقصه علي حياتي

هنادي بدلع : خلاص حبيبي مابقى شئ واكون عندك وبتشبع مني ومن غير عواذل بعد

نايف :اااه متى

هنادي : قريب كلها اسبوعين

نايف :قلبي

هنادي : هلا

نايف : لاعاد تعطين اختك الجوال عناد فيها بس عشان تعرف تسكر السماعه بوجهي

هنادي : ولا يهمك من غير ماتقول



راح احمد وحمد لاهل ريهام واطلبوها وقالوا لهم انه مملك على بنت عمه بس هي ماتجيب عيال عشان كذا بيتزوج عليها وطبعا هالكذبه من اختراع حمد وهم قالوا لهم بيردون عليهم بعد

مايشوفون راي البنت


هنادي : دانه

دانه : هلا حبيبتي شفيك تبكين

هنادي : دانه ماابي اتزوج خلاص

دانه انفجعت :ليه ياعمري نايف مزعلك صاير شئ

هنادي تشاهق :لا بس خلاص مابي

دانه :ليه طيب

هنادي :ماكنت اظن ان الزواج كذا

دانه مافهمت :كيف يعني

هنادي :انتي عارفه ايش اقصد

دانه : والله ماعرفت

هنادي :انتي امي كلمتك يوم قرب زواجك

دانه "اها الحين فهمت ياحليلك ياهنادي ":اي

هنادي :عشان كذا خلاص ماابي اتزوج

دانه :هههههههههههههههههههههه

هنادي :ليه تضحكين

دانه :عليك والله لو يسمعك نايف يجي ويشلك من غير عرس ولا شئ

هنادي :يمه لا ماابي

دانه :سمعي ياقلبي هذا شئ طبيعي يصير بين الزوج وزجته فما له داعي هالخوف

هنادي :لا ماابي

دانه :سمعيني انت الحين تعوذي من ابليس واقري لك قران ونامي اذا جا بكره مريتك واي حاجه تبين تعرفينه سالي طيب

هنادي : لا ماابي اسال عن حاجه كل الي ابيه يتكنسل الزواج

دانه "ياقلبي عليك ياهنوده هههه":طيب بكره نتفاهم

هنادي :لا تتاخرين

دانه : ان شاءالله يلا باي


اليوم عرس هنادي ونايف وهنادي ماوقفت بكي والكوفيره عصبت عليها لانه كل ماظبطت الميك اب خربته في الاخير هدت وخلصت منها

كانت طالعه جنان بالفستان الابيض النافش وداخل عليه اللون الذهبي ومسويه شعرها شنيون طالعه خيال والله ان نايف بيتخبل عليها

اما انا فكنت لابسه فستان لونه تفاحي علاق وفتحة الصدر على شكل سبعه ومليان كريستال اما التنورة كانت على شكل لف مع ذيل طويل اما شعري سويته باف

ومرول

دانه :يلا قلبي بنزفك الحين

هنادي شوي وبتصيح :دانه ماابي

دانه :سمي بالله ويلا قومي

زفينها على ابيات من الشعر نايف مسويها لها وبعدها زفينا نايف دخل وسلم عليها وجب جبينها وهنادي ياقلبي

شوي وبيغمى عليها من كثر ماترجف كسرت خاطري لما قالوا لها

يلا بتمشي صارت تتلفت على وعلى امي والدموع تجمعت بعيونها دخلوا جناح العروس وساعدنها بلبس العبايه

وبالموت طلعت وركبت السيارة

وصلوا الجناح

نايف يجلس جنبها :مبروك ياحياتي

هنادي :..................

نايف مسك ايدها :قلبي ليش ساكته وليه يدك بارده كذا

هنادي طول الوقت منزله راسها :......................

نايف رفع وجهها وانصدم يوم شافها تصيح :هنادي عمري شفيك

هنادي :......................

نايف :فيك شئ يالمك

هنادي :.........................

نايف :تكلمي خوفتيني عليك

هنادي :ابي اروح البيت

نايف بخوف :ليه

هنادي :ابي امي

نايف عرف انه خايفه :ويهون عليك تروحين وتخليني لحالي

هنادي :....................

نايف قرب منها يبي يحضنها بس هي قامت على طول :الله يخليك لاتقرب

نايف :ليه هالخوف ياعمري انا زوجك لا تخافين

هنادي :...........

نايف بتفهم :طيب حبيبتي دخلي غيري عشان نتعشى ونتفاهم

هنادي : ماابي عشا ابي انام

نايف :طيب غيري وننام

هنادي : لا ماابيك تنام معي ابي انام بروحي

نايف بتفهم وحنان :طيب ياقلبي مايصير خاطرك الا طيب روحي غيري الحين

هنادي بخوف : وانت

نايف ببتسامه : انا بغير وبنام بالصاله

هنادي هدت شوي :طيب

دخلت وغيرت وطبعا قفلت الباب ونامت من التعب اما المسكين تم يتقلب لحد ماغلبه النوم

صحت على الساعة 1 تروشت وصلت ولبست لها فستان وردي قصير لنص الساق لف طالع جنان على جسمها

وحطت ميك اب ناعم وستشورت شعرها وخلته مفتوح وبعد تردد

طلعت لقته مازال نايم احتارت تصحيه ولا بعدين راحت له

هنادي :نايف

نايف :...................

هنادي "افف لايكون نومه ثقيل ":نايف قوم صل الظهر

نايف فتح عيونه :هلا صباح الخير

هنادي :قول مساء الخير

نايف يقوم :كم الساعه

هنادي :ثنتين الظهر

نايف :اوفف راحت علينا نومه

وتوه بيتوجه للغرفه انتبه لها "ياربي هالبنت بتذبحني بجمالها ":الله الله وش هالزين ذا كله لي

هنادي خجلت منه :من ذوقك

نايف قرب منها :ماقلتي لي

هنادي :انت ناسي انه بنروح لاهلي بعدين اهلك

نايف كشر :طيب جاملي قولي انك كاشخه على شاني

هنادي توترت :نايف روح صل قبل لاتفوتك صلاة الظهر

نايف بضيق :ان شاءالله

دخل تروش وصلى الظهر بعدين طلع وطلبوا لهم الغدا وبعدها لبسوا وطلعوا

ام عماد تضمها :هلا وغلا

هنادي :هلا فيك

ام عماد :شلونك يمه

هنادي :بخير الا وين منى

منى راحت ضمتها :هنا يادوبه رحتي وتركتيني لحالي

هنادي :هلا قلبي كيفك

منى بزعل :مو تمام

هنادي :ليه

منى :ياسلام شلون اكون بخير وانتي ودانه تزوجتوا وتركتوني

هنادي :معليش ياقلبي بكره تعرسين وتنسينا

منى بصوت واطي :متى بس

هنادي :ههههههههههههههههه يمه

ام عماد :هلا

هنادي :قومي المجلس نايف يبي يسلم عليك

ام عماد :طيب

نايف يقوم :هلا عمتي

ام عماد :هلا فيك

نايف :شلونك عساك بخير

ام عماد :بخير جعل ربي يسلمك انت شلونك وشلون هنادي معك

نايف :الحمدالله عال العال

ام عماد : دوم ان شاءالله

بعد فترة سلموا عليهم واطلعوا وصلوا فيلاتهم ودخلوا وسلموا

دانه :قومي معي ابيك

هنادي :يلا

توجهوا لجناح دانه وجلسوا

دانه :طمنيني اكيد صرعتي الرجال بصياحك

هنادي :ههههههه شلون عرفتي

دانه :ايه كنت متاكده بس

هنادي :بس ايش

دانه بتردد:يعني امم اقصد دخل عليك

هنادي :لا

دانه :شلون

هنادي :بعد شلون نمت انا بالغرفه وهو بالصاله

دانه :هههههههههههههه مو صاحيه وشلون رضى

هنادي :مدري بس اكيد كسرت خاطره

دانه :وانا اشوفه يناظرك بغيض

هنادي :هههههههههههههه كيفه يبي يتزوج يتحمل

دانه :اي ياشاطرة لاتظنين هالوضع بيطول

هنادي :مو على كيفه انا مابي

دانه :هاهاي اتحدى وقولي دانه ماقالت

هنادي :طيب دانه انت ايش سويتي

دانه "ايش تبيني اقولك تبيني اقولك انضربت وجاني من غير رضاي ":ابد قريت لي الادعيه والقران والحمدالله عدى الموضوع على خير

هنادي بعد تفكير :ولو انا قلت له يكنسل الزواج ماسمع وجلس يضحك على خليه يتحمل

اندق باب الجناح :مين

نايف :انا نايف هنادي عندك

دانه :ايه هنا

نايف :خليها تجي عشان تشوف جناحها

دانه :طيب

قامت هنادي وراحت معه وفرجها على جناحهم المكون من غرفتين نوم وصاله وحمام

نايف :عجبك

هنادي :اي حلو "ارتبكت من قربه منها "يلا ننزل تحت

نايف مسكها من خصرها :وين ياقلبي

هنادي بخوف :نايف اتركني

نايف يحضنها :لا مستحيل اترك انا ماصدقت القاك اترك

هنادي بدت الدموع تتجمع :نايف

نايف بحنان :عيون وروح نايف

هنادي :اتركني

نايف يشيلها :قلت لك مستحيل اتركك .........................................




((الجزء التاسع عشر ......................))


نايف يجلس :خيييييييييير انا ابي اعرف مين مسلطك علي

منى :شوف انا فكرت فيها وعرفت شوف انت وش مسوي بدنيتك قام ربي سلطني عليك كعقاب والحين بلا كثره حكي وعطني اختي

نايف يطالع هنادي الي نايمه بحضنه وابتسام :هنادي مو فاضيه لك

منى بغيض :اقول لاتالف من عندك وعطني اختي اخلص

نايف : ماني معطيك اياها وضفي وجهك انتي ماتستحين عارفه انا عرسان ليه تزعجينا

منى :مزززززززززززززاج

نايف :مزاج ها

منى :ايه

سكر الجوال وقفله وانتبهت هنادي وحمر وجهها لنها بحضنه :مين

نايف يبتسم لها :ناس مزعجين ماعليك منهم

هنادي بتقوم وسحبها :وين

هنادي بخجل :نايف

نايف :اااااااااااه ياقلبي مااقدر اذوب انا

هنادي :وخر بروح اتروش والبس امي تقول بيجون حريم

نايف :اففف وش يبون مو قلت لك نسافر عشان نكون لحالنا

هنادي :شلون نسافر وانا وراي تسجيل

نايف بقهر :اففففففف

هنادي :لبكره

ودخلت الحمام وتروشت وطلعت لغرفه الملابس



مر شهر عليهم وبهالشهر احمد ملك على ريهام وهي ماكانت عارفه انه متزوج من اسماء بعد ماملكو

عرفت وحزنت انها انحطت بالموقف هذا بس ارتحت من بعد ماجلست مع احمد وبين لها سبب زواجه

منها مع انها مازالت تحس بالذنب وتحس انها خانت صحبتها بس خلا ص ماتقدر تسوي شئ الحين

على الغدا

هنادي :اففف وش ذي الريحه

نايف :اي ريحه ريحة الاكل

هنادي :افف اللهم عز النعمه بس ريحة السمك اعوذ بالله

نايف :ههههههههه الي يشوفك يقول اول مرة تشمين السمك

هنادي قامت للحمام بسرعه ونايف خاف عليها وراح بسرعه لها

نايف :قلبي وش فيك

هنادي :مدري احس بدوخه وكبدي تقلب

نايف بخوف :لبسي عبايتك خلينا نروح المستشفى

هنادي :ماله داعي

نايف :وشلون ماله داعي شوفي وجهك كيف قالب اصفر يلا بسرعه لبسي

طلعو وراحوا المستشفى وبعد التحاليل

نايف :مبروك ياقلبي

هنادي بحيا :الله يبارك فيك

نايف بفرحه :وياااااااااي ماني مصدق بصير ابو

هنادي : وانا بعد ماني مصدقه

نايف يحط ايده على بطنها :ااه ياقلب مافيني صبر ابي اشوفه ابي اشيله

هنادي :ههههههههههه تو الناس

نايف :ههههههههههههههههههههه مستجل شسوي

هنادي :امم تبيه ولد ولا بنت

نايف :الي يجي من الله حياه الله اهم حاجه الصحه وكمال الخلقه

هنادي :صح

انتشر خبر حمال هنادي والكل بارك لهم وافرحوا لهم وبدت النظار تتوجه لي لاني للان ماحملت وبدوا يسالون وقالوا لحمد يوديني عشان يعرفون ايش سبب التاخير

بس الي استغرابته حمد مااهتم من الموضوع ابد وكانه نفسه مايبي اطفال بينا سكت ولا قلت حاجه


بعد يومين

حمد :دانه

دانه :هلا

حمد :وش فيك

دانه : ولا شئ

حمد:شلون ولاشئ انتي زعلانه عشان موضوع الحمل

دانه :لا مو زعلانه

حمد قرب مني :اكيد

دانه :اكيد

حمد فجاة صار يدغدغ فيني :متاكده

دانه :ههههههههههههههههههههههه حمد هههههههههههههههههههههههههه خلاص ههههههههههههه

حمد:خليني اتاكد انك مو زعلانه

دانه :هههههههههههههههههههههه مو زعلانه ههههههههههههههههههههههههههه

حمد:ههههههههههههه ياقلبي على هالضحكه

دانه احاول ابعد يدينه :هههههههههههه خلاص حمد هههههههههههههههههههه

وفجاة طاح مني الي ماابيه يشوفه حمد نزل واخذه وصار يناظر فيه وبدت علامات الغضب تبان :ايش هذا

دانه "ياويلي شقوله الحين ":..............

حمد بصرخه :ايش ذا

دانه بارتباك وخوف :ه هذا ااا

حمد والشرار يطلع من عيونه :تاخذين موانع ولا من غير شوراي "ومسك ذراعي بقسوة "ايش قصدك من هالحركه ها

دانه اتالمت من مسكته :اييييييييي حمد اتركني

حمد:اتركك ها

ورماني على الارض وصار يضرب فيني :من بشواره تاخذينهم ها من تكونين عشان تفكرين تاخذين الموانع ها

دانه وانا اتالم :ااااااااااه حمد

حمد :اذبحك قولي اذبحك ليه تاخذينهم ليه يعني ماتبين عيال مني "ومازال يضرب "مو على كيفك عيالي وبتحملين فيهم سامعه

دانه :حمد افهمني

حمد:ماابي افهم شئ "وسحبني من الارض وصرت مقابله لوجهه "مو انتي الي تقررين سامعه مو انتي

ورماني على السرير :حمد الله يخليك افهمني

حمد يفك ازرار ثوبه :ولا كلمه ووريني الحين كيف بتاخذينهم

......................................


مر اسبوع ومانزلت ولا طلعت من جناحي عشان مايشوفون اثار الضرب وهالاسبوع مر ببطئ حمد وراني الويل فيه صار مايكلمني حسسني اني رخيصه حسسني اني بنت ليل

حده يشبع رغبته مو حبا فيني ولا حبا بالاطفال بس عناد فيني يبيني احمل وبسرعه مدري ايش يفكر فيه ومو راضي يسمع مني عشان افهمه ليه انا رافضه الاطفال


ريهام :السلام

احمد يوقف :هلا وعليكم السلام كيفك ريهام

ريهام :الحمدالله وانت

احمد :تمام دامني شفتك

ريهام بحيا :دوم ان شاءالله

احمد يجلسها جنبه :ها ايش اخبار التجهيزات

ريهام :تمام

احمد:وحتى لو ماخلصتي خلصيهم وانتي عندي

ريهام :ليه مستعجل

احمد:صبرت كثير ويوم لقيتك مليت الصبر انا ابيك ابيك قربي

ريهام خجلت :..............

احمد:ياقلبي عليك انتي

ريهام : واسماء

احمد: وش فيها

ريهام :يعني

احمد : اها بكره زواجي منها وبعد اسبوعين انتي

ريهام :بس انا ماابي اعيش معها بنفس البيت

احمد : ولا انا هي بتعيش مع اهلي وانتي ببيت لحالك

ريهام :صدق

احمد :اي صدق مبسوطه

ريهام :كثييييير

احمد :دوم ياربي


هنادي :نايف قووووووم

نايف :ياقلبي نامي وراي دوام

هنادي :قوم لاتنام اجلس معي

نايف :حبيبتي خليني انام شوي بس واصحى

هنادي :ماابي قوم

نايف يجلس وعيونه كلها نوم :ها هذاني جلست

هنادي :سولف

نايف نام وهو جالس :..........

هنادي :ناييييييييييف

نايف :هاها شفيك

هنادي :اوووف زهقت انت نايم ودانه اخوك مستولي عليها من اجلس معه يعني

نايف يتثاوب :ياعمري نامي هالوقت الكل نايم

هنادي :بس انا مافيني نوم

نايف :اكيد مافيك طول النهار نايمه وتاركتني لحالي واذا جا الليل وقت نومي صحيتي

هنادي :اوووف مو مني من ولدك بعد

نايف :هنادي قلبي والله صرت اخذ لي كم تهزيئه بالشغل بسبب تسهيرك لي صرت انام وانا على مكتبي

هنادي :خذ لك اجازه

نايف :مقدر الحين

هنادي :مالي دخل انا زهقانه وابيك تسولف لي

نايف صحصح شوي :طيب بروح اغسل وجهي وبجي

قام ودخل للحمام وغسل وجهه وبعدها رجع وكان متوقع الي بيشوفه ان هنادي راحت بسابع نومه هذا حالها من حملت تصحيه من النوم الساعه ثلاث الفجر

وتجلس تزن على راسه لحد مايصحى واذا صحى نامت وتركته باس جبينها وانسدح جنبها ونام هو بعد


بعد مرور شهر وبعد صلاة المغرب جاني حمد وقال لي اجهز عشان نروح للمستشفى تجهزت ورحنا وبعد التحاليل

حمد :بشري دكتورة

الدكتورة : والله مافيش حمل دلوقتي وسبب التاخير الموانع الي اخدتهم المدام وان شاءالله بعد العلاج هيحصل حمل

حمد يطالعني بغيض :وطيب كم ياخذ من الوقت

الدكتورة :شهر او شهرين بالكتير

حمد اخذ وصفة العلاج وطلعنا






اليوم زواج اسماء من احمد مر اليوم بسلام بس لحظت انهم بعيدين عن بعض اسماء الخوف غالبها اما احمد الامبالاة هي الغالبه عليه وانزفوا اما نايف ازعج هنادي كل شوي

داق عليها ويحذرها ماتوقف ولاتمشي كثير ولا ترقص وانا اضحك على هنادي وهي تجاوبه بطفش


احمد :هلا وغلا صباح الخير

ريهام : اهلين صباح النور والسرور

احمد:اشتقت لك

ريهام بدلع :اي كل بعقلي انت

احمد:افا زعلانه ياقلبي

ريهام :لا

احمد :والله ياقلبي انتي عارفه ان هالزواج مو رغبة فيني بس وش اقول حكم القوي على الضعيف

ريهام وشوية غيرة :وهي وينها الحين

احمد :نايمه

ريهام بتردد:انت نمت معها

احمد :لازم ياقلبي

ريهام :اها

احمد:سمعيني حبيبتي هي ولاشئ بالنسبه لي بس حرام اظلمها معي راح اعطيها كل حقوقها بس عرفي محد ملك قلبي غيرك انتي

ريهام :اكيد

احمد:اكيدين ها رضا الزعلان الحين

ريهام :رضيت من اول ماقلت صباح الخير بس اتغلى شوي

احمد:وياحلو التغلي اذا كان منك يلا قلبي لازم اسكر الحين

ريهام :طيب بشوفك اليوم

احمد:تبيني اجيك

ريهام :ايه

احمد: ولا يهمك انزلها بيت اهلها واجيك طيران

ريهام برضا :طيب باي

وسكر منه وراح للغرفه وكانت اسماء نايمه جلس يتاملها "والله انك حلوه بس مو قادر احبك او اتقبلك بحياتي ماقدرتي تملكين قلبي مثل ريهام بس وعد مني اني راح اعيشك معززه

مكرمه ولا راح اخلي شئ ينقصك ":اسماء

اسماء :...............

احمد:اسماء يلا قومي

اسماء فتحت عيونها وبخجل :كم الساعه

احمد يقوم :الساعه عشر ونص يلا عشان نفطر ونروح لاهلي

اسماء "ياربي من هالانسان يعني عروس مافي كلمه حلوه تطلع من فمك ":طيب


حمد :اخذت علاجك

دانه :اي

حمد ياخذ العلب يتاكد من عدد الحبات وبعدها حطهم وطلع من غير ماينطق بكلمه وعلى طول اخذت جوالي

ودقيت على ريهام :الو وينك من زمان ادق عليك وماتردين

ريهام:هلا دانه اخبارك

دانه :تو الناس تسالين يالظالمه من عرس هنادي ماشفتك ولا كلمتك ليه ماتردين على اتصالاتي

ريهام :والله اسفه ياقلبي بس كنت مشغوله

دانه :ومشغوله بايش

ريهام :باركي انا ملكت

دانه انصدمت :ها

ريهام :شفيك اقولك تملكت

دانه ومو مستوعبه :كيف ومين ومتى وليه توك تقولين

ريهام :والله الظروف ماسمحت والملكة والخطوبه عائيليه

دانه :طيب واحنا خطوباتنا عائليه وعزمناك

ريهام :دندون تركي عنك الزعل يعني مو فارحه لي

دانه :الا والله بس ماتوقعتك ماتخبريني

ريهام :الي صار صار

دانه :طيب هو من وين

ريهام تصرف الموضوع :قلبي دانه وش فيه صوتك زعلانه ولا تعبانه

دانه بتنهيده :اااااااه ياريهام "وقلت لها السالفه كلها "

ريهام بقهر :حسبي الله عليه

دانه :لا ريهام لاتدعين عليه

ريهام بصراخ:غبية انتي على كل الي سواه فيك وماترضين عليه

دانه بحزن :شسوي احبه

ريهام :حبتك قراده ان شاءالله على ويش تحبينه من زين المعامله

دانه :صدقيني حاولت اكرهه بس ماقدرت صدقيني ساعات افكر اني اصد عنه ولا اعطيه مجال يكلمني

بس ياخذني بحضنه انسى حالي ودنيتي صدقيني لما يكون رايق مافي احن منه ابد

ريهام :بس ولو ذا واحد مايتعاشر او ينحب

دانه :مو بيدي ياريهام مو بيدي

ريهام :غبيه وطول عمرك غبيه والي بيضيعك طيبتك الزايده عن اللزوم

دانه :طيب دبرني ماني عارفه كيف اراضيه

ريهام :بعد هو الغلطان وانتي الي تبين تراضينه اقول عنه مارضى

دانه :ريهااااام

ريهام بعد تفكير :شوفي خليني افكر بالموضوع وبعدين اقولك

دانه :طيب لاتطولين على

ريهام :اوكي يلا باي

سكرت منها ورحت للمرايه اشوف وجهي الحمدالله خفت اثار الضرب لبست ونزلت تحت

هنادي :هلا حبيبتي وينك من زمتن ماشفتك

دانه :شسوي بحمد مو راضي يخليني انزل يقول لاتنزلين اشتاق

هنادي :الله يدوم المحبه بينكم

دانه "ياليت يحبني ":امين الا انت ماقلت ايش اخبار الحمل معك

هنادي :اوففف مجنني هذا وهو لسه ماطلع ومسوي كذا اجل كيف لو شرف

دانه :ههههههه الحمدالله على كل حال

هنادي :اي الحمدالله

نايف يدخل :السلام

دانه وهنادي :وعليكم السلام

نايف :اخبارك اخت مرتي

دانه :ههههه ليه ماتقول مرت اخوي

نايف يجلس جنب هنادي :كيفي انا كل شئ يتعلق بحبيبتي احب اقوله

هنادي انحرجت :اركد

نايف بعناد:الا دانه بذمتك مو هنادي محلوه بالحمل

دانه :الا طالعه قمر

نايف :ايه ماتشوفيني ذايب

هنادي :ناااايف

نايف :قلب نايف انتي

هنادي : مو وقته هالكلام لصرنا لحالنا قول الي تبي

نايف : وانا قادر اجلس معك لحالنا من ندخل الغرفه القاك بسابع نومه

هنادي :احمد ربك تنسيت بالنوم ولا فيك

نايف :يعني شلون

دانه :هذا ياطويل العمر لو انها متنسيه فيك كان صارت ماتشتهي تقابل خشتك ولاتشم ريحتك

نايف :اجل الحمدالله انها ماتوحمت فيني لاني مااقدر على فراقك يابعد تسبدي

هنادي :نايف بس

وتوه بيتكلم الا على دخلة اسماء :السلام

الكل :وعليكم السلام

نايف :هلا وغلا بالعروس

اسماء بحيا :هلا فيك

دانه وانا اسلم عليها :صباحيه مباركه ياعروس

اسماء :الله يبارك فيك

هنادي تسلم :هلا

اسماء :هلا فيك والله ولهت عليك يابنت

نايف :احم احم اي بنت تراها مره الحين واي اثبات تبين غير انها حامل

هنادي قلب وجهها احمر :نااااااااايف

نايف :ههههههههههههه خلوني اروح للنسيب لاتذبحني الحين

دانه : ها اسوم كيفك بعد الزواج

اسماء ببتسامه :تمام الا وين امي وسهام

هنادي :اتوقع فوق

اسماء :طيب انا بروح اسلم عليهم اخاف احمد يقول يلا وانا ماشفتهم

دانه :اوكي واذا خلصتي تعالي


ريهام :هلا حبيبي

احمد:هلا فيك يلا افتحي الباب

ريهام بفرح :ثواني

دخلته المجلس وهو صار يطالعها باعجاب كانت لابسه تنورة قصيره لتحت الركبه بيج مع بلوزه كم جبنيز بنيه

بطوق وفاتحه شعرها الي يوصل لكتفها وبكل جراءه حضنته :اشتقت لك

احمد يحضنها : وانا اكثر

ريهام بدلع :يعني مانسيتني واسماء معك

احمد يجلس ويجلسها جنبه :انسى روحي ولا انساك

ريهام :حبيبي

احمد:الله ياحلوها من فمك عيديها

ريهام بدلع وغنج :حبيبي وعمري وروحي انت

احمد :ياناس مااقدر خفي على ترا اتهور

ريهام بضحكه :هههههههه لا صبر حالك كلها كم يوم واصير عندك

احمد :طيب وش رايك تمشين معي بكره

ريهام :لا احمد لسه ماخلصت تجهيزات وبعدين شلون بتترك زوجتك

احمد:ماعليك من احد عليك مني انا

ريهام :يعني انت تبيني اروح معك بكره

احمد:ايه

ريهام :طيب كيف الصراحه انا اخاف اجلس لحالي وفي مكان لسه ماتعودت عليه

احمد: ومن قال بتركك لحالك

ريهام :ياسلام مو المفروض تعدل يعني يوم لي ويوم لها

احمد :لاتخافين ياقلبي يوم يقول المؤذن الله واكبر بيومها الا وتشوفيني عندك

ريهام :اكيد

احمد :اكيد

ريهام :اوكي اجهز نفسي لبكرة اجل


رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 01:13 AM #13
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

((الجزء العشرون ..........))

احمد يلبس شماغه :اذا كنت تبين تروحين تنامين عند اهلك روحي

اسماء بزعل :طيب ماتقدر تاجل سفرك احنا مكملنا يومين مع بعض

احمد :شسوي الشغل مايتاجل حاولت معهم مارضوا

اسماء :طيب خذني معك على الاقل يكون شهر عسل

احمد :انتي صاحيه بروح مع ربعي اخذك معي

اسماء :بس

احمد :هو هو علينا لاتجلسين تنفخين راسي قلت لك مااقدر اخذك تفهمين

وشال شنطته وطلع


ببيت ريهام واحمد

احمد:هلا تو مانور البيت

ريهام :بوجودك

احمد مسك ايدها :تفضلي ياقلبي

ريهام تمشي معه لحد ماجلسو على الكنب

احمد: ماتصدقين قد ايش انا فرحان

ريهام بخجل :وانا اكثر

احمد :ماودك تتفرجين على البيت

ريهام :شفته وانا ارتب اغراضي

احمد بغمزه :بس غرفة النوم لازم اكون لك فيها مرشد سياحي يلا قومي

صعدوا فوق واول مافتح الغرفه الاالشموع ماليه المكان والورد في كل زوايه والعشاء كان الجو خيال

ريهام متفجاة :هذا لي

احمد يحاوط خصرها :اكيد لك ياقلبي اجل لمين

ريهام بفرحه :مشكور ياحمد

احمد يفصخ العبايه عنها :طيب وريني الزين

ريهام بحيا لانها لابسه فشتان من غير علاق ماسك من عند الصدر ومخصر على جسمها وطالع رهيبه

عليها وقصير لنص الساق لونه سكري وسويه فول ميك اب ومسيحه شعرها على انه جمالها عادي

بس صاير شكلها خطير احمد خق عليها :ياقلبي

ريهام :..............

احمد يحضنها :ياااااه ماتتصورين قد ايش كنت احلم بالحظه هاذي

ريهام :..................

احمد :جوعانه

ريهام تهز راسها بانفي وصارت ترجف :............

احمد :قلبي بردانه

ريهام بصوت واطي :شوي

احمد :الحين تدفين وانتي بحضني

وشالها وطفى الشموع ................................


بعد اسبوع

ريهام :حبيبي ودي نتمشى مليت من جلسة البيت

احمد:افا يعني مليتي مني

ريهام :امل من العالم كله الا انت ياعمري

احمد يحضنها :ياقلبي انتي يلا جهزي حالك بنطلع

ريهام :طيب اتركني عشان اجهز

احمد :ضروري يعني نطلع

ريهام :احممد

احمد :عيونه "وتركها "يلا بسرعه لااغير رايي

راحت ريهام بسرعه وتجهزت ولبست عبايتها وطلعوا يتمشون


اسماء :اففف ليه كل جوالك مقفل

هنادي تاكل ورق عنب :مين تكلمين انتي

اسماء :ههههه اكلي انتي بس شوي وبتصيرين ماتمرين من الباب

هنادي صارت تتحسس من اقل شئ اتركت الاكل وراحت لجناحها وانسدحت على السرير وصارت

تصيح رجع نايف من الدوام

نايف :السلام

ام عبدالرحمن واسماء :وعليكم السلام

ام عبدالرحمن :شلونك يبه وشلون الشغل

نايف :الحمدالله يمه متى تحطون الغدا ميت جوع

ام عبدالرحمن :روح غير وناد مرتك وتشوفه جاهز

نايف :اوكي

صعد لجناحه وكان يظنها نايمه راح لعند السرير وشاف جسمها يصعد وينزل دلاله انها تبكي راح بسرعه

لها:قلبي شفيك في حاجه تالمك

هنادي :لا

نايف يمسح دموعها :اجل ليه البكي

هنادي وكانها بزر :نايف انا صرت دبه صح

نايف جاته الضحكه بس مسك نفسه :لا ياقلبي من الي قال

هنادي :اسماء تقول اشوي وماراح امر من الباب

نايف يحضنها :وانت ليه تصدقينها وعلى طول الدموع جاهزة عندك كم مرة اقولك ماعليك من رايهم

اهم حاجه انك عاجبتني واحبك واموت فيك دبه ولا نحيفه

هنادي رجعت تصيح :يعني صج انا دبه

نايف بحنان :واذا عليك عافيه ياعمري وانتي معذورة الحين لانك تاكلين عن ثنين

هنادي :يعني لو صرت ماامر من الباب بتحبني

نايف بضحكه ذوبتها :واموت فيك بعد

هنادي :طيب قولي الصدق انا متنت ولا لا

نايف يغزها من فوقها لتحتها ويعض على شفته :والله انه جسمك جنان ياقلبي

هنادي حمر وجهها من نظراته وتبي تصرفه :صدق اجل يلا نروح نتغدا

نايف يجرها لحضنه :اقول حبيبي لاحقين على الغدا

هنادي بدلع :ناااااااايف

نايف خق خلاص :عيون وروح نايف

..............................-_^


اسماء :وينه الي ازعجنا جايع جايع

ام عبدالرحمن :ماعليك منه خليه براحته الا وش اخبار رجلك

اسماء بحزن :ايه تمام توني مكلمته يسلم عليك

ام عبدالرحمن :الله يسلمك ويسلمه

اسماء "ليه ياحمد تسوي فيني كذا حرام عليك ماصار لنا اسبوع من تزوجنا وماجلست معك زي

الناس ولا حتى فكرت تكلمني وطمني عليك "

حمد :السلام

الكل :وعليكم السلام

ام عبدالرحمن بحنان :تعال يمه تغدا معنا

حمد من غير نفس :شبعان مو مشتهي "ولف على اسماء "وين دانه

اسماء :واحنانشوفها طول الوقت جالسه بجناحها

حمد صعد من غير ماينطق بكلمه دخل الجناح وشافها تضحك مع عبدالرحمن عجبته ضحكتها وبرائتها

"لا ياحمد مو انت الي تضعف قدام مرة انت مروا عليك اشكال وانواع ولاهزوا منك شعره بس هي

غير ليه احس برغبه اني اضربها ليه اغار عليها بالشكل ذا معقوله حبيتها لا لا نسيت ياحمد كل حريم

طينه واحده لا تنخدع بشكلها الطفولي "جلس على الكنبه وبرود وجفا :اخذتي العلاج

دانه بتنهيده :ايه

حمد :اكلتي

دانه :ويهمك يعني

حمد بحده :بلا فلسفه زايده

دانه سكتت مافيني حيل اوجهه وخاصة عبود معنا :...............

حمد :انا سالتك جاوبي طفحتي ولا لا

دانه بقهر:لا ولا ابي اكل زين

حمد قام ومسكني من ذراعي بقوه :انا لما اسئلك تجاوبين على قد السؤال وانا لما اقول لك اكلتي

مااستناك تقولين انك تبين ولا لا مااكلتي بتاكلين غصب عنك

دانه احاول ابعده :حمد مو جنب عبود

حمد :مالك خص جنبه مو جنبه مايهمني

دانه قدرت افك نفسي منه وبسرعه شلت عبود وطلعت من الجناح بس هو لحقني عند الدرج ومسكني

من جديد :حمد اترك يدي لا تفضحنا

حمد وهو يصر على اسنانه :انا لما اكلمك ماتطلعين وتتركيني سامعه

دانه احاول افك ايده وتوترت يوم شفت عبود صار يبكي :حمد اتركني الولد صار يصيح لا تفضحنا

بوديه وارجع

حمد بقهر دفها من غير مايحسب حساب للي بيصير

دانه :حممممممممممد

طحت من الدرج انا وعبود خفت عليه وهو بحضني شديت عليه بس ماقدرت امسكه اكثر واحنا ندحرج

على الدرج وبعدها ماحسيت بشئ

حمد واقف ومنصدم من الي صار يشوف ولده وزوجته باخر الدرج وهو باوله :...

اسماء وامها ركضوا يشوفون الاصوات مصدرها ايش وانفجعوا يوم شافوني والدم مغطيني انا وعبود

اسماء بصراخ :حممممد تحرك دق على الاسعاف


حمد واقف بجمود وبعالم ثاني :.........

اسماء :حمد حمد

حمد:.......................

نايف سمع الازعاج وطلع هو هنادي منفجعين :شفيكم

هنادي يوم شافتني صرخت :لاااااااااااا دانه

نايف راح بسرعه لها وغطى عيونها وحضنها :حمد "وبصرخه صحته من عالمه "حمممد دق على الاسعاف

هنادي انهرت بين يدين نايف وشالها ودخلها الجناح



بالمستشفى دكتور يدخل ودكتور يطلع والكل مرتبش هنادي دخلوها المستشفى بعد لانها انهارت من الي صار

الدكتور طلع من غرفتي

ابو عماد :بشر يادكتور

الدكتور :من فيكوا جوزها

حمد تقدم له بضياع :انا دكتور هي هي ماتت


الدكتور :لا الحمدالله انكم لاحقتوا عليها ولا كنا ماقدرنش نعمل حاجه هي دلوقتي تحت المخدر وبتعاني

من كسور حاده باليد والحوض وطبعا غير الرضوض الي بجسمها كلوا

ام عماد انهارت :يمه بنتي ااااه يابنتي

حمد بخوف ومهتز لاول مره بحياته :وبتعيش يادكتور

الدكتور :ان شاءالله

حمد :والولد

الدكتور :والله مش عارف اقولك ايه الصغير دلوقتي بغيبوبه

حمد بصدمه :اييييييييش

الدكتور :حصلوا ارتجاج بالمخ وادى الى غيبوبه احمد ربنا لوان المدام ماحضنتوش كان ممكن انه

مايعيش

حمد جلس على الارض من الصدمه"انا السبب انا " :لا لا مستحيل

ابو عماد يقومه :قومي ياولدي واحمد ربك انهم ماعطوك امانتهم وان شاءالله باءذن الله بيقومون بالسلامه

ادعي لهم ياولدي ادع

نايف جاهم من بعد ماتطمن على هنادي :ها شصار

عماد :قاله كل شئ

نايف :لاحول ولا قوة الا بالله

عماد :هنادي ايش اخبارها الحين

نايف :عطهوها مهدئ ونامت

عماد :لايكون يضر بحملها

نايف :لاتخاف تاكدت انه ماياثر عليها



فتحت عيوني بصعوبه وشفت امي جالسه جنبي وتقرا قران على وبصعوبه تكلمت :ام ي

ام عماد ودموعها على خدها :الحمد الله على السلامه ياعمري

دانه وانا احس جسمي متكسر :انا وين

هنادى ومنى :دانه الحمدالله على سلامتك

دانه مازلت مو مستوعبه ايش الى حصل والا انا وين انتبهت لايدي والمغذي فيها وايدي الثانيه مجبرة :ايش

صار

ام عماد :ياقلب امك ماتذكرين انك طحتي من الدرج

دانه "ايه تذكرت ":عبود وينه

ام عماد :عبود هنا بالمستشفى

دانه وانا احارب الالم :وينه هو بخير

ام عماد :ياقلبي انتي ارتاحي الحين

دانه :يمه عبود وينه ايش صار له

ام عماد :يمه عبود لما طاح معك دخل بغيبوبه

دانه بصدمه :اييييييييش

ام عماد :اهدي يابنتي اهدي

دانه :لا حرام حرام "وبديت اصيح "

ام عماد تهديني :يابنتي مو زين لك الانفعال اهدي

منى :دانه حبيبتي هدي ان شاءالله عبود بيصحى ويقوم بالسلامه

دانه :انا السبب انا لو اني تركته يمكن ماصار له الي صار

ام عماد :لا لاتقولين كذا الدكتور يقول لولا انك حاضنته وحمايته كان لا قدر الله توفى

باب الغرفه يندق تغطت هنادي ومنى

ام عماد :تفضل

حمد دخل :السلام

الكل :وعليكم السلام

توجه لي :دانه انتي صحيتي الحمدالله على سلامتك

دانه "فجاءة حسيت بكل حقد العالم تجمع بقلبي عليه "ناظرته باحتقار :.............

حمد قرب مني :حبيبتي

دانه بحده :لاتقول حبيبتي بعد عني

حمد :دانه اهدي ياقلبي

دانه بنفعال :بعدددددددد عنييييييي بعد

ام عماد بخوف :دانه يمه هذا حمد زوجك

دانه بصراخ :طلعوووووووووه ماابي اشووفه طلعووه بعدددوه عني

حمد بتوتر :دانه

دانه وزدت بصراخي :اطلععععععععع برااااا ماابيك اطلع انت السبب انت

ام عماد تحاول تهديني :يمه الله اهدي مو زين لك

دانه تمسكت فيها :يمه الله يخليك بعديه عني بعديه ماابي اشوفه

دخل ابوي وعماد على صراخي :شفيكم شفيكم

دانه وبتعب :يبه عماد طلعووووه ماابي اشوفه

عماد جاني وبحنيه :الحمد الله على سلامتك

دانه وبصوت باكي :عماد الله يخليك طلعه ماابي اشوفه

عماد باستغراب :مين

دانه "ماقدرت انطق اسمه "اشرت عليه :عماد اذا صدق تحبني طلعه ماابي اشوفه ماابيه يدخل غرفتي مرة ثانيه

ابو عماد بخوف على :طيب اهدي يابنتي اهدي ومايصير خاطرك الا طيب

عماد لف على حمد :حمد

حمد وعلامات الغضب على وجهه :انت ايش تقول تبي تطردني من غرفة زوجتي بعد

عماد بعصبيه بسبب خوفه على :وانت شايف زوجتك شلون منهاره بوجودك فلو سمحت تفضل

حمد ماسك نفسه :واذا ماطلعت

عماد :حمد لا تظطرني اني اتعامل معك بطريقه ثانيه تفضل

حمد توه بيتكلم الا قاطعه ابوي :حمد تعال معي

حمد :بس ياعمي

ابو عماد :تعال معي انت بس

وطلع مع ابوي برا

دانه مسكت ايد عماد :عماد ماابيه يدخل عندي مرة ثانيه

عماد يهديني :طيب بس اهدي اهدي

دانه :اوعدني انه مايدخل

عماد :اوعدك بس اهدي


بعد يومين مرت على بصعوبه من الالم النفسي والجسدي صرت مااتكلم كثير صرت دايما اسرح

وافكر بطيحتي انا وعبود وصار المشهد ينعاد براسي مرة ومرتين وثلاث حسيت خلاص بنجن

اما حمد رفضت اني اشوفه او يدخل على والحمدالله ماعتراض او عند يمكن لانه باله مشغول بولده

صارت امي تنام معي من السبت للاربعاء واما الويك اند منى

جلست بالمستشفى شهر بسبب الكسر الي بحوضي اما عبود فمافي تغيير بحالته ايدي اليوم فكوا

الجبس منها وباقي الحوض

يبغى له اسبوعين وبهالفترة حمد مامل من انه يجي يطلب يشوفني وانا ارفض كل مرة واهلي استغربوا

من رفضي وسالوني ليه بس ماجاوبت وانا خلاص اتخذت قراري ومعزمه على الطلاق منه

خلاص ماعد فيني احتمال وقررت

اول مااطلع من المستشفى بطلبه كفايه اني صبرت عليه لحد هالوقت مو بس حبا فيه وعشان خوفي

على ابوي واخواني بانه يتسبب بطردهم بس الحين مايقدر لانه لو حاول بقول لاخوه نايف

هنادي تدخل بصينية حلا :هلا قلبي كيفك اليوم

دانه بتعب :الحمدالله احسن بس تعبت من نومة السرير مليت

هنادي :تحملي مابغى شئ وتطلعين من المستشفى

دانه ببتسامه باهته :وانت شلونك مع الحمل

هنادي تحط ايدها على بطنها :مبسوطه حيل بس متعبني ومتعب نايف معي

دانه :كيف

هنادي :ههههههههه يعني لو مافيني النوم صحيته حتى لو وراه دوام اما ان صرت جوعانه ومشتهيه

حاجه اخر الليل صاحيته يجيبي لي

دانه :ههههههههههههه

هنادي :خليه يذوق اعراض الحمل مو بس احنا

دانه :وهو ايش يقول

هنادي :خليه يتجراء على طول اشحته بالصاله

دانه :هههههههه يالظالمه

هنادي :تربية اختك منى ودروسها

دانه :الا وينها منى

هنادي :شوي وبتجيك بتخيم عندك بعد اليوم الاربعاء

دانه بحزن :وعبود كيفه الحين

هنادي تتنهد:على حاله والله كاسر خاطري ابوه جالس يلوم حاله وصار ملازمه طول الوقت بس

دانه :بس ايش

هنادي :انتي ليه ماتبين تشوفينه لايكون تظنينه متعمد يدفك بالدرج تراه حادث

دانه :عارفه بس حمد فصل وانتهى من حياتي ورجاء هنادي لاتسالين عن الاسباب

هنادي :تقصدين انك بتطلبين الطلاق

دانه :ايه

هنادي :ليه

دانه "بلاك ماتردين بالجحيم الي عيشني فيه ماتدرين كم مره اهاني وضربني وقلل من قيمتي وانا الغبيه مثل

ماقالت ريهام ساكته عن حقي بعذر اني احبه مع اني كنت احبه ومازلت بس خلاص ماعاد فيني طاقة تحمل

والحين خلاص ماعلى اخواني خوف "

هنادي :دانه ....دانه

دانه انتبهت من سرحاني :ها هلا

هنادي :انتي متاكده من قرارك

دانه :متاكده وياليتك توصلين الخبر لنايف واهله اني ابي الطلاق

هنادي :فكري زين يادانه الطلاق مو لعبه

دانه :طول ماانا بالمستشفى وانا افكر وكل يوم اقتنع بقراري

هنادي :على راحتك اهم حاجه راحتك يلا بمشي الحين نايف يدق

دانه :مع السلامه وسلمي عليه وعلى الكل

هنادي :ان شاءالله يوصل


هنادي :السلام

نايف :وعليكم السلام كيف دانه الحين

هنادي :الحمدالله حالتها تحسنت وقريب بتطلع من المستشفى

نايف :الحمدالله

هنادي :نايف في حاجه دانه طلبتها مني اوصلها لك وحمد واهلك كلهم

نايف باستغراب :ايش

هنادي :دانه طالبه الطلاق من حمد

نايف انصدم :ليه طيب هو ماكان يقصد يدفها من الدرج

هنادي :هي عارفه بس تقول ماعاد فيها تتحمل حمد ولها اسبابها

نايف :ايش هي الاسباب

هنادي :مو راضيه تقول

نايف يهز راسه :لاحول ولاقوة الا بالله


بالفيلا الكل كان مجتمع وحمد موجود بعد

اسماء :كنت متوقعه هالشئ

سهام :قصري حسك ماتشوفينه شوي وبيفجر فينا

حمد يحاول يمسك اعصابه :وهي متى قالت هالكلام

نايف :اليوم يوم زارتها هنادي

حمد يوقف :قولوا لها طلاق مافي تحلم فيه ولا اقول مايحتاج تقولون لها انا بروح اطلعها من

المستشفى واجيبها غصب عنها

نايف يوقف يمسكه :ياحمد استهدي بالله مو كذا تنحل الامور

حمد :اجل كيف يعني تبيني اطلقها

نايف :لا طبعا بس اذا رحت لها بالحاله هاذي راح تزيد الطين بله وماراح تستفيد شئ

حمد :انا لازم اكلمها واقولها مستحيل اوافق على طلبها تحلم

سهام :انا بكلمها انت لو كلمتها راح تخليها تصر على قرارها انت بكرة ودني وانا اكلمها

حمد "لا ماراح اطلقك انتي لي مستحيل اخسرك من بعد مالقيتك مستحيل ":قولي لها تشيل الفكرة هذي من راسها

سهام :ان شاءالله بس انت اهدى مو رايح لعبد الرحمن الحين

حمد تذكر :ايه نسيته

رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 01:15 AM #14
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

((الجزء الواحد والعشرون ..............))


سهام :السلام عليكم

دانه :وعليكم السلام هلا فيك

سهام :اهلين كيفك الحين ان شاءالله احسن

دانه :الحمدالله انت شلونك وشلون امي وعمي واسماء من زمان ماشفتها

سهام :كلهم بخير ويسلمون عليك

دانه :الله يسلمك ويسلمهم

سهام :دانه انتي اكيد عارفه انا ليه هنا

دانه ابتسمت لها :اي عارفه ومافي شئ بتقولينه بغيير رايي

سهام :شوفي حبيبتي انا مالومك بعد الي شفتيه منه

دانه استغربت من كلامها يعني ممكن تكون عارفه عمايل حمد معي :مافهمت

سهام :لا تظنين انك بابودرة وخفي العيوب بتقدريت تخبين اثار الضرب

دانه يعني عارفين انه يمد ايده علي :...............

سهام :لا تخافين محد انتبه الا انا

دانه :شلون

سهام :لان هالشئ كان يصير لاماني الله يرحمها

دانه :كان يضربها

سهام :كثير واحيانا من غير سبب بعد

دانه :ليه طيب يسوي كذا مو حرام عليه

سهام :انا مااقول ان حمد مو غلطان بس صدقيني ظروف هي الي خلت حمد كذا وصدقيني لواني

مو متاكده انه يحبك وانتي تحبينه كان ماجيتك الحين

دانه "يحبني ها كثري منها ":لا تضحكين على انا عارفه ان حمد مايحبني ولا عمره حبني

سهام :وانا متاكده انه يموت فيك بعد

دانه :وشلون تاكدتي ايه باين من ضربه وتهزيئه على الداخله والطالعه ولا زوجاته الي بالمسيار لا

واضح انه يحبني

سهام :صدقيني يحبك انتي ماشفتي حالته كيف كانت يوم طحتي ماتركك الا من بعد ماتاكد انك بخير

بعدها راح لولده وحتى يوم منعتيه من انه يشوفك كان يجي ويشوفك

دانه انصدمت :كيف

سهام :كان ينتظرك تنامين ويدخل عليك من بعد مايرسل ممرضه تصرف الي عندك ويجلس عندك

دقايق ويطلع

دانه :وشلون مانتبهت له

سهام :هذا السؤال مااقدر اجوبك عليه تقدرين تسالينه هو

دانه :ماراح اساله ولا ابي اشوفه خلاص النفس عافته والله تعبت منه

سهام :صدقيني لما تعرفين ظروفه ممكن تعذرينه

دانه بقهر :ولو هذا مايعطيه الحق يعاملني كاني جاريه عنده

سهام "سامحني يارب":سمعيني انتي مالاحظتي كيف تعامله مع امي

دانه عقدت حواجبي :الا وانا مستغربه من جفاف معاملته لها وخفت اساله

سهام :لانه مو امه

دانه وعلامات الدهشه بوجهي :شلون

سهام :اي امي تصير مرت ابوه امه الحقيقيه توفت امي ربته

دانه :طيب امه توفت مو مبرر لتصرفاته معي ولا مع امك

سهام :انتي ليه مستعجله خليني اكمل

دانه :طيب كملي

سهام :حمد ماعاش طفوله طبيعيه زي غيره كان ابوي عصبي كثير عليه وعلينا

كان مذوقنا الويل وكان دايما يقول جنب اخواني ان الحريم مالهم امان وان الرجال الذكي

مايسلم قلبه ولا ثقته لمرة وكان يسب فينا وبامي وامه قدامه وفي يوم كان عمره 11سنه دخل

على امه بغرفتها وانصدم بالسوق الي معها وكانوا بوضيعه مشينه هو انصدم من الي شافه

دانه طلعت عيوني من مكانها :

سهام : وانفجع وراح طيران لابوي وراح لها ومسكها وصار يضرب فيها لحد ماكانت بتروح

في يدينه والكل عرف بالموضوع وابوي طلقها والسواق هرب المهم ابوي كان متزوج امي قبلها وكان

وصار ابوي يملا راسه ويقوله شفت كيف ان الحريم مالهم امان هذا امك وسوت كذا

دانه انصدمت من الي اسمعه :......................

سهام :بعد فترة امه انتحرت وبعد عزها وصلت لابوي رساله منها تقول فيها انها بريئه وكل الي صار

هي ماكانت واعيه له بسبب ان السواق خدرها واعتدى عليها والي اثبت هالشئ ان الرساله جات معها

ورقة تحاليل تثبيت ان بجسمها ذاك الوقت نسبه كبيرة من المخدر الي خدرها فيه السواق وقالت انها

كذا مرة اشتكت له من السواق ومن نظراته لها وهو مااهتم وقال لها انها تتهئ وانا عرفت انه هالشئ

صحيح لاني سمعتها تقول له وتقول لامي تحذرها من انا نركب معه لحالنا

دانه وانا مازالت مصدومه :وشلون وصل لها وخدرها

سهام :هي من اول ماشكت فيه وصارت ماتركب معه تجي مع صديقتها من الدوام او مع واحد من اخوانه

في يوم كانت مظطره تركب معه لان الكل مشغول ولما جات تنزل من السياره خدرها واستغل ان الكل

مو موجود وكان عارف انه محد بيجيها لان عارف ان اليوم مو يومها يوم امي يروح لها ابوي وكان

جناحها معزول عن البيت يعني يقدر يطلع ومافي حد ينتبه له بس الله كتب ان حمد الي يصيده

دانه :طيب امه بريئه صحيح انها صدمه له بس مو سبب يخليه يكون كذا

سهام بتنهيده :لانه ماعرف ان امه بريئه ابوي خبى عنه وقال لاحد يقول له يعني تقدرين تقولين من هالسالفه

حمد متعقد من الحريم وبقوة بعد ومايثق فيهم وانهم مجرد لعبه يتسلى فيهم حتى يوم ابوي اجبره يتزوج اماني

ماكان مهتم ابد كان يعاملها بجفاء قدمنا وكان يضربها بعد وكان مايخليها تطلع لمكان لوحدها ابد ويراقب

اتصالاتها وكل حاجه

دانه :يعني هو مايدري ان امه بريئه

سهام :لا صدقيني ياقلبي حمد تغير من اول مااخذك صحيح تغيير مو باين بس صار يجي البيت لانك موجوده

فيه تصدقين يوم كانت اماني عايشه كان يجي البيت يوم ويغيب شهر اما معك يغيب يوم او يومين بس

وغير كذا كنت اراقب نظراته لك وكيف اهتمامه فيك لما يدق ويسالني ان كنتي اكلت او لا ويسالنا اذا انتي

محتاجه حاجه وهو عند زوجاته

دانه "يعني معقوله تصرفته بسبب كذا ":مهما كان مااقدر ارجع له واعيش بالجحيم مرة ثانيه

سهام :ومن قال سمعيني لاترجعين له والا وانتي مقتنعه وابيك تذلينه وتجيبين راسه حمد يحبك بس مو راضي

يعترف لانه يحس انه يقلل من رجولته وخايف ان الي صار مع امه يصير معك

دانه احترت :يعني مافهمت

سهام ببتسامه :دندون انتي بشطارتك تقدرين تخلينه يثق فيك ويعترف لك بحبه بس مو على طول

لا حسسيه بغلطته خليه يندم على الساعه الي فكر يمد ايده عليك او يهينك

دانه :وتتوقعين اني اقدر

سهام :تقدرين بمساعدتي ومساعدة صديقتك ريهام

دانه كشرت :ريهام ايش دخلها

سهام : مو ريهام تصير زوجة اعز صديق لحمد احمد ولد عمي

دانه انصدمت :احمد تزوج على اسماء ومتى وكيف ريهام ترضى

سهام :تزوجها ثاني يوم من عرسه على اسماء وجابها لنا وعرفنا عليها من بعد طحتي

دانه :واسماء كيفها

سهام :عندنا بالبيت ومصرة على الطلاق

دانه :صدقيني سهام ماكنت عارفه ان ريهام بتتزوج احمد

سهام :عارف ياقلبي عارفه بس المهم فكري بالي قلته لك وان شاءالله بمساعدتي ومساعدة ريهام بتقدرين

دانه :سهام مااقدر انا مو قويه مثلك وحمد يعرف هالشئ

سهام :مشكلتك انك تقللين من نفسك لا ياعمري انتي قويه واقوى منا كلنا ولا في واحده تقدر تصبر وتتحمل

الي تحمليته من غير لاتشتكي لاهلها




اليوم اطلع من المستشفى وتفجات بابوي يقولي لي ان حمد ينتظرني :لا يايبه الله يخليك ماابي اروح

ابو عماد :طيب فهميني ليه

دانه :الله يخليك يمه قولي له ماابي اروح معه ابي اجي عندكم ابي ارتاح "وصرت ابكي "

ام عماد تحضني :خلاص قوله انها ماراح تجي معه يابوعماد ماتشوف حالتها

ابو عماد طلع يقول لحمد اني ماراح اجي معه بعد ثواني انفتح الباب بعصبيه :وليه حضرتك مو جايه

دانه رحت ورا امي :قلت لك انا ماابيك ابيك تطلقني

حمد ماسك نفسه قدام امي :نروح البيت ونتفاهم

دانه :مماني رايحه معك خلاص ارحمني ماابيك

حمد بحده :دانه قلت لك نتفاهم بالبيت مو تظنين اني تركتك على راحتك خلاص خذتي راحتك يلا قدامي

دخل ابوي :ياحمد هد اعصابك ماله داعي الصراخ يعني ماتشوف حالته وشلون خايفه منك خلاص

خلاها تجي عندنا البيت ترتاح كم يوم وبعدين يصير خير

حمد :بس

ابو عماد :لابس ولاغيره البنت محتاجه راحه ياولدي راعها

حمد بعدم اقتناع:طيب بس قول لها ياعمي تشيل من بالها فكرة الطلاق لاني مو مطلق

ابو عماد :يصير خير ان شاءالله

وانا طالعه مسكني حمد :لاتلعبين بالنار يادانه بتندمين

دانه حاولت ماابين له خوفي :مو كثر ماانا ندمانه على اليوم الي عرفتك فيه

وتركته ومانتظرت اسمع رده لي


احمد وريهام :السلام عليكم

الكل :وعليكم السلام

احمد :تعالي ريهام سلمي على امي

اسماء بصدمه :ريهام

ريهام تحب راس ام احمد:شلونك خالتي

ام احمد :الحمدالله بس انتي مين

احمد :يمه هذي مرتي

الكل انصدم :مرتك

احمد :اي مرتي

رغد :متى وشلون

احمد :متى وشلون خلوها بعدين انا جبتها عشان تتعرفون عليها

اسماء بستحقار :حقييييييييره

ريهام خافت وتخبت ورى احمد

احمد وبحده :اسماء

ام احمد :احمد من متى وانت متزوج وليه

احمد :صار لي فترة

اسماء :ليه ياحمد ليه تتزوج على ومين صاحبتي

احمد :قسمه ونصيب هذا الي ربي كاتبه

اسماء :وانت يلي ينقال عنك صديقه شلون ترضين تاخذينه وانتي عارفه انه زوجي

ريهام بخوف :اسماء

اسماء بصراخه :لاتنطقين اسمي

احمد :رغد خذي ريهام وطلعوا فوق

رغد :طيب

ام احمد :ليه ياحمد وشلون تتزوج من غير مانعرف

احمد :يعني لو قلت لكم بتوافقون

ام احمد :مدري بس المفروض ماتسويها من غير شورنا وغير كذا ايش راح يقولون الناس توك ماصار

اسبوع من زواجك على بنت عمك تروح وتتزوج عليها

احمد:صدقيني يمه مافكرت بالشئ هذا وانت عارفه ايش موقفي من زواجي من اسماء

ام احمد عارفه انه ماكان يبيها بس ابوه اجبره عليها :..............

احمد :يمه والله ماعرفت طعم السعادة والراحه الا من بعد مااخذتها هي الزوجه الي ابي اكمل حياتي

معها هي الي ابيها تكون ام عيالي لاني اخذتها بقتناع مني ومو مجبور

ام احمد ببتسمه :يمه هذي حياتك ومن حقك تختارها الله يسعدك يارب ويوفقك

اسماء الي كانت تتسمع عليهم عصبت ورقت بسرعه لريهام

رغد :عذرينا ريهام بس كانت صدمه لنا

ريهام :لا عادي عذرتكم

انفتح الباب بقوة :انتي ياخرابة البيوت ياحقيرة

ريهام خافت ورجعت على ورى :اسماء صدقيني ماكنت اعرف انه زوجك

اسماء بصراخ :كذابه

ريهام بخوف :والله يوم تقدم لي عرفت انه ولد عمك بس ماكنت اعرف انه زوجك وانتي ولامرة جبتي سيرته

او اسمه كل الي كنت اعرفه انه ولد عمك بس ايش اسمه مدري وبعد ماملكنا عرفت

اسماء بستحقار :انا ابي اعرف على ايش ماخذك انا اجمل واحلى منك

رغد :اسماء اهدي مايصير هالكلام

اسماء تتجاهلها :وحتى مستواك المادي مو من مستونا وانتي طبعا ماصدقتي تطلعين من الفقر فرصه وجاتك

على صحن من ذهب وشلون ترفضين

ريهام :مااسمح لك تهنيني وانا مااخذته عشان فلوسه احمد رجال والنعم منه واي بنت تحلم بزوج مثله

اسماء بستهزء :لا تعمين البنات مايتمنون رجال متزوج قولي الي مثلك واشكالك الي يدورون الفلوس

باي طريقه

ريهام :اسماء انا ساكته لك عشان عذرتك بس الى هنا وبس

اسماء تتقدم لها وتعطيها كف :قلت لك لاتنطقين اسمي انا مااتشرف ان حثاله مثلك تنطقه

احمد بحده :اسماااااء

اسماء خافت :............

احمد تقدم لها وصار مقابل لها وريهام وراه :شلون تتجراين وتمدين ايدك عليها

اسماء بخوف :..................

احمد :سمعيني ان سمعتك او شفتك مرة ثانيه تهينينها او تجرحينها بكلمه او تمدين ايدك عليها

ماتلومين الا نفسك فاهمه

اسما ماتحملت وطلعت من الغرفه احمد لف على ريهام الي الدموع ماليه وجهها :مسحيها بوجهي حبيبتي

ريهام رمت نفسها بحضنه :ليه تهيني كذا عارفه اني غلطانه اني اخذتك منها بس ليه تقلل نت قدري

احمد :بس ياقلبي عذريها هي منصدمه الحين

ريهام تمسح دموعها :لو كنت عارفه انها زوجتك قبل مانملك كان ماوافقت

احمد بزعل :افا يعني انتي ندمانه انك تزوجتيني

ريهام :صدقني انا ندمانه على الايام الي قضيتها من دونك احمد انا احبك

احمد ببتسامه :اي هذا الكلام الي يفرح

ريهام :بس ماكنت ابي اكون بالموقف هذا

احمد يبوس راسها :خلاص الموضوع انتهى الحين "ورفع راسها يشوف الضربه "تالمك

ريهام تحط ايدها على خدها :لا عادي

احمد يبعد يدها ويبوس خدها :لا تزعلين ياقلبي واوعدك من اليوم ورايح ماراح اسمح لاي مخلوق

يمد ايده عليك مره ثانيه

ريهام تحضنه :الله لا يحرمني منك

احمد :ولا منك




مر على وجودي بيت اهلي اسبوعين كلمت ريهام وبعد مهزئتها على تصرفها بس مااقدر اقاطعها لانها

اختارت حياتها وعلى الي سمعته منها انه مرتاح معها وماكان يبي اسماء اخذها لانه مجبور اما عبود

صار في تحسن بحالته بس ماصحى من الغيبوبة اما حمد صار كل يوم يدق على وانا ماارد عليه صار

يرسل ويهدد بس ماعبرته خلاص ياحمد انسى دانه الطيبه والغبيه ذبحتها ياحمد ماراح اخاف منك

بعد اليوم "والله ياحمد والله لا اجيب راسك واخليك تحفي لحد ماتوصل لرضاي "

ريهام :المهم الي فهمته من احمد ان حمد يذوب على الدلع يحب المرة تدلعه والي فهمته انه مايقدر

يقاوم برائتك وعفويتك

دانه :ايه باين

ريهام :شوفي حبيبتي صدقيني يموت فيك وهو مو حاس يقول احمد عن سالفة حبوب منع الحمل

لما ساله ليه متضايق لانه هو ماكان يفكر انه يجيب عيال قال له:تصدق اني حريص على موضوع

موانع الحمل مع الباقي الا هي انسى ومافتكر حتى فيه

احمد :طيب ليه قومت الدنيا عليها مدامها سوت الي تبيه

حمد :لا مو على كيفها انا ابي عيال ومنها هي بالذات

احمد :ليه هي بالذات يعني تبي تربطها فيك اكثر

حمد حط يديه على وجهه :مدري مدري

احمد :طيب ليه ضربتها مو حرام عليك

حمد بندم :صدقني مااحس بنفسي لما اضربها واتمنى ان ايدي تنقص قبل لامدها عليها بس مااقدر امسك

نفسي والي قهرني انها هي الي فكرت بموضوع الوانع هذا معناته انها ماتبيني وماتبي حاجه تربطها فيني

احمد :يعني انت تتمنى انها تحمل

حمد :صدقني مع حريمي عمري مانسيت الموانع وكنت اتاكد منهم انهم ياخذونها قدامي اماهي يمكن بلا

وعي مني كنت اتمنى طفل منها

احمد :حمد انت تحبها

حمد : لا لا انا عمري ماراح اسلم قلبي لحد وانت عارف رايي بالحب انه خرابيط مراهقين

احمد :يعني على كذا انا مراهق

حمد :والله انك فاضي

دانه :يعني انتي تنصحيني انفذ الي ببالي

ريهام :اذا مازلت تحبينه وعندك القدرة سويها

دانه بتنهيده :احبه صدقيني لما يترك العصبيه عنه مافي احسن منه احب فيه غيرته على احبه لما يحضني

بين يديه احس بالدفا والامان وانا بحضنه

ريهام : ياعيني ياعيني وينك ياحمد تسمع الغزل بس ان شاءالله ياعمري تنالين الي تبينه وتخلينه

يعترف انه يحبك بس ماقلتي لي ايش بتسوين

دانه :كل شئ بوقته حلو مو الحين بقولك

ريهام :ووجع دوين قولي

دانه بضحكه :نو نو

ريهام :حمدي ربك ان احمد وصل ولا كان ماسكرت منك الا وانا عارفه

دانه :يلا روحي لقيسك

ريهام :واحلى قيس باي

احمد :يعني انا صرت قيس الحين

ريهام تقوم له وتحاوط رقبته :واحلى قيس بحياتي

احمد يمسك خصرها :قلبي ولهت عليك

ريهام :وانا اكثر ..احط لك الغدا

احمد :اي ميت جوع

ريهام :ثواني ويصير جاهز

احمد يبوس جبينها :الله يخليك لي

ريهام بحيا :ولي




اسماء :اتركها ياحمد احسن لك

حمد من غير مايطالعها :انا ماطلبت رايك

اسماء :ما تشوف صديقتها الخوانه اكيد هي مثلها

حمد :الله يالدنيا الحين دانه صارت خوانه وين كلامك انها مثل اختك

اسماء بقهر :هذا قبل لاتخوايني صديقتها وتاخذ رجلي

حمد :في معلومه حاب اوضحها لك

اسماء :الي هي

حمد :ان ريهام مالحقت رجلك ولا حلمت فيه حتى هو الي جرا وراها وخطبها وانا كنت معه يومها

اسماء بصدمه :يعني انت تعرف انه متزوج علي وانت بعد الي رافقته "وتصفق له "ونعم الاخو

حمد :لاتتمسخرين وانا اقولك هالكلام مو علشان احرك او احرق قلبك بس ابيك تعرفين واقعك ان احمد

مااخذك حبا فيك كان مغصوب مثل ماانغصبت اخذ اماني

اسماء وبدت تبكي :بس هذا مايعطيه الحق انه يتزوج على ومتى ثاني يوم من زواجنا

حمد راح لها وحضنها :صديقيني ياسماء لو كان في امل ولو واحد بالميه ان احمد بيحبك ويتقبلك كزوجه

كنت انا الي وقفت بوجه وابيك تعرفين ان مافي رجال ينجبر على شئ ويقدر يتقبله بعدين

اسماء تشاهق :................

حمد يشد عليها :وانتي عارفه انه مايقدر يطلقك بسبب ابوه وابوي وهو ماكان يبي يظلمك بس هذا الي ربي

كاتبه لك وانتي لازم تتقبلين حياتك معه وبوجود ريهام

اسماء :شلون تبيني اتقبل اعيش مع واحد مايحبني

حمد :مو شرط الحب يكون اساس زواجكم اهم حاجه يكون بينكم الاحترام وبعد العشرة ممكن يحبك ويمكن لا

بس حطي ببالك انه ماراح يقصر عليك بشئ

اسماء :يعني تبيني ارجع له

حمد :انتي بترجعين له برضاك او من غيره وانتي عارفه ابوي
دانه :الو

حمد :معقوله الشيخه دانه متكرمه وداقه

دانه ببرود :اسمعني حمد انت مو راضي نتطلق صح

حمد :صح

دانه :اوكي

حمد :مافهمت ايش تقصدين

دانه :اقصد اني موافقه ارجع لك بس بشروطي

حمد :نعععععم

دانه احاول ماابين خوفي :الي سمعته والا ماراح ارجع

حمد بحده :بترجعين لاني طلاق ماراح اطلق والله لاخليك معلقه لا مطلقة ولا متزوجه

دانه :وانا عادي عندي الوضع لاني بصراحة عفت الزواج بسببك وكذا بتخلي لي عذر لو تطلقت منك

وتقدم لي اي احد

حمد بقهر من برودي :يعني عادي تكونين معلقه

دانه :واكثر من عادي اسمعني بتخليني معلقه على راحتك تبيني ارجع اوكي بس بشروطي

حمد وهو يصر على اسنانه :وايش شروطك

دانه :بقولك بس ماابي اي مقاطعه منك

حمد :خلصيني

دانه :اولا اسلوبك هذا تعدله معي انت مو جالس تكلم خادمه او صبي يشتغل عندك لازم تحترمين وتكلمني

باحترام

ثانيا لاتحلم اذا رجعت لك انك تمد ايدك على مرة ثانيه لاني ماراح اسكت لك سامع

حمد بستهزاء :وايش بتسوين

دانه :بسيطه اطلع فضايحك ياستاذ حمد زواجاتك وضربك لي بسبب ومن غير سبب

حمد بقهر :خلصتي

دانه :لا باقي شرط وهو الاهم

حمد :تفضلي طربيني

دانه :لما ارجع انت تكون بغرفه وانا بغرفه يعني مايجمعنا سرير واحد

حمد :خيييييييييير

دانه ببرود:لو سمحت لاتصرخ

حمد :انتي سامعه ايش تقولين

دانه :اي انا مااقبل انك تقربني لحد

حمد بفضول :لحد ايش

دانه :لحد مارجع احبك واتقبل وجودك بحياتي مرة ثانيه

حمد بصدمه :يعني انتي

دانه :ايه ياحمد ماعدت احبك انت زرعت بقلبي لك كره عمري ماتخيلت اني اكره حد بهالطريقه

حمد مو مصدق :لا انتي تكذبين انتي تحبيني

دانه :لا غلطان ياحمد ابيك تعرف من بعد طيحتي دانه القديمه ماتت دانه المطيعه ماتت دانه الغبيه الي تنهان

وتنداس كرامتها ماتت دانه الي حبتك بيوم ماتت وانت الي ذبحتها بمعاملتك اسمعني عدل من اليوم ورايح

ماراح اسكت عن حقي ماراح ا لك سكت لو انهت

حمد :واذا ماعدت تحبيني ليه قابله ترجعين لي

دانه :لاني ماعندي خيار ثاني ولاني ماابي اكون عاله على اهالي اوسبب لقلقهم علي ويمكن واقولك يمكن

بعد ماتنفذ شروطي واحسك تغيرت يمكن ارجع واحبك

حمد :وبعدها

دانه :بعدها ماحد يعرف علم الغيب

حمد :وانا موافق

دانه بعدم مباله :تقدر بكرة تمر وتاخذ اغراضي وبعد ماترتب غرفتك تمرني

حمد :غرفتي

دانه :اي الغرفه الثانيه الي بالجناح راح تكون لك

حمد بقهر وسعادة بنفس الوقت :اوكي ومايحتاج نخلي جيتك يوم ثاني بكرة امرك لان غرفتي

بتتجهز الحين

دانه :اوكي سلام

وسكرت "اااااااااه اشتقت لك ياحمد اكثر من شهر وماشفتك اكذب على مين واقول مااحبك انا اموت فيك

ومااتخيل حياتي من غيرك بس لازم اكسر غرورك ياحمد وان ماخليتك تجري وراي تطلب رضاي مااكون

دانه يارب عطني القوة يارب مااضعف قدامه واحن له يارب "


هنادي :نايف

نايف :هلا

هنادي :ايش تتمنى يجي ولد ولا بنت

نايف يجلس جنبها ويحط ايده على بطنها :الي يجي من الله حياه الله مايهمني

هنادي :يعني لو جبت بنت ماراح تزعل

نايف :بالعكس بفرح كثير مافي احلى من البنات ودلعهم وعاد اذا صار مثل دلع امها شئ ثاني

هنادي :والله

نايف :والله بس ليه في احد قالك اني راح ازعل

هنادي:الصراحه اي اسماء مدري ليه صايره تحب تنكد على اسماء تغيرت كثير نادر مااشوفها واذا شفتها

سمعتني كلام مو حلو

نايف :مثل ايش

هنادي :تقول اني سمنانه كثير وانت بتخاف من شكلي وبتتركني وانك اذا جبت انا بنت بتتزوج علي

نايف يحضنها :اموت ولا اتركك انتي عارفه اني احبك انتي وبس ولاغير سكن قلبي واما عن البنت

قولي لها نايف مايبي الا بنات سامعه وبعدين عذريها هي تمر بظروف تخليها تتصرف كذا

هنادي :عارفه عشان كذا مازعلت منها واحاول اتحاشها عشان مااغلط عليها

نايف :ياقلبي انتي

هنادي بدلع :احبك احبك ولا اتصور حياتي من دونك

نايف خق :وانا امووووووووت فيك


اسماء :انا موافقه يبه ارجع لاحمد بس بشرط

ابو عبدالرحمن :وهو

اسماء :انه يسكني مع زوجته الثانيه بنفس البيت

ابو عبد الرحمن :متاكده يعني انتي موافقه تعيشين مع ضرتك

اسماء "ابي اعرف على ايش حبها انا اجمل منها وابيض منها ابي اعرف ليه متعلق فيها كذا والله ياريهام

لااخليك تندمين على اليوم الي فكرت فيه تتزوجين فيه احمد ":اي متاكده

ابو عبدالرحمن :على راحتك

رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 01:16 AM #15
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

((الجزء الثاني والعشرون .........))


على الساعه عشر وصل حمد عشان ياخذني ركبت السيارة معه ولا نطقت بكلمه وصلنا للفيلا وانقبض

قلبي تذكرت الجحيم الي عشت فيه بس لازم انسى الي صار لازم

حمد :يلا نزلي

دانه :ها

حمد :الي مخذ عقلك اكيد انا

دانه :واثق لا تحلم اني ممكن اشغل تفكيري فيك انت

حمد يمسك نفسه ويش على قبضة يده :نزلي

نزلت ودخلنا كان الكل موجود وفرحانين بوجودي ماعدا اسماء واضح انها حاقده على بس انا مالي ذنب

بالي صار جلسنا نسولف وتعشينا وبعدها صعدنا لجناحنا اول مادخلت فصخت عبايتي ولفيت على حمد

الي بلم علي كنت مسويه نيو لوك سويت هاي لايت لشعري وعشان غذلتي طويله توصل لكتفي قصيتها

طبقات فصار شكل شعري جنان بسبب طوله وكثافته اما الميك اب سويته سموكي ولابسه فستان اسود

حرير طويل ضيق عند الصدر ويوسع عند الخصر كنت متعمده اسوي هالحركه

دانه ببرود:في شئ غلط في شكلي عشان تطالعني كذا

حمد يبلع ريقه :ها لا لا مافيك شئ

دانه لفيت على المرايه اظبط شكلي لاني بنزل تحت وبخبث لفيت عليه :مم شرايك بالنيو لوك

حمد بنظرات تفحص :خطيييير

دانه بدلع :يعني عجبك

حمد معلامات الاستغراب بوجهه ويتلافت بالغرفه :تكلميني انا

دانه وانا اخفي ضحكتي :في حد غيرك بالغرفه

حمد يقرب مني :اكيد عاجبني

دانه مابعدت عنه ولا بينت له خوفي وكملت بدلع :تصدق كنت متخوفه من الهاي لايت انه مايناسبني

حمد يلمس شعري وبصوت يذوبني دايما:انتي كل شئ يناسبك وانتي الي تحلينه

دانه احاول اتماسك اني مااستسلم واضعف :مرسي على المجامله

حمد يحاوط خصري :انتي عارفه اني مااجامل

دانه رتجف جسمس من لمسته لي :حمد بعد

حمد يقرب اكثر ويهمس :ماراح ابعد انا ماصدقت ترجعين

دانه وانا اتصنع القوة :انت وافقت على شروطي ووعدت

حمد :انا ماوعدتك

دانه :بس وافقت

حمد:ومن الي بيجبرني اني انفذ

دانه ناظرت عيونه زبكل ثقه :انا

حمد يشد على خصري :ماتقدرين وانتي عارفه ان الي ببالي اسويه

دانه :عارفه بس لازم تعرف انك بتزيد كرهي لك اذا اجبرتني على شئ

حمد شاف القوة بعيوني وحسيته مندهش وتركني :يعني عارفه اني اقدر اجبرك

دانه :عارفه "وكملت بدلع "وصدقني الشئ اذا جاى بالرضا له طعم ثاني غير لو كان بالغصب

حمد بلع ريقه :ابيك تعرفين اني ماتركتك لاني خايف ولا مهتم من مشاعرك بس لاني انا عايفك

دانه "والله ونجحت خطتك يادانه "وببرود :وانا اكون اسعد انسانه كل ماعفتني وبعدت عني

اخذت جلالي وطلعت من الغرفه وهو مالحقني

حمد "مستحيل هاذي دانه يعني صدق كلامها ماعادت تحبني لا لا هي تحبني بس ياحمد صدها لك يثبت

هالشئ دانه تذوب بين يديني لو حضنتها وماتقدر تبعد عني مهما كنت مزعلها بس الحين صايره جافه

وقويه لا مو على كيفها غصب عنها تحبني تحبني انا وبس "

انتبهت له يدخل الصاله ويجلس جنبي يعني قلت الاماكن "ياربي ابي ابعد عنه ماابي اضعف الحين مو وقته "

حط ايده على كتفي حسيت ان جسمي صار حار من لمست ايده لكتفي :حمد لو سمحت بعد

حمد بهمس :ليه خلينا على الاقل نبين لهم انا مابينا شئ
دانه وانا بنفس الهمس :اوكي بس بعد ايدك عني

حمد بعناد يجرني اكثر له :هنا ماتقدرين تقولين لي حاجه ولا تمنعيني

اسماء :مو قلتي انك تبين الطلاق وانك ماتبين ترجعين له ايش غير رايك

دانه "والله وجاتك الفرصه يادانه استغليها "وبكل دلع حطيت ايدي على صدره :كنت مصره بس ماقدرت

ابعد اكثر عن "وسبلت بعيوني له "حبيبي اشتقت له

حمد وعلامات الاستغراب الي بالدنيا كلها على وجهه وبهمس :انت ايش تسوين

دانه وبهمس :مو تقول نمثل خلاص

اسماء :يعني انتي تحبينه

دانه حطيت راسي على صدره وحضنته :واموت فيه "حمدت ربي انه مافي حد غير اسماء موجود ولا كان

ماقدرت اسوي كذا "

حمد ولاول مرة احس بقلبه ينبض بسرعه كذا وبعدني عنه :حبيبتي خلي هالحركات لما نكون لحالنا

"وبغمزه "اخاف اتهور الحين

دانه حمر وجهي من تعليقه :حمممد

حمد "ياقلبي من حياك يابنت هاذي الي بطير عقلي ":عيونه

اسماء بقهر :عن اذنكم

دانه اول ماطلعت اسماء بعدت عنه بسرعه وجلست بكنبه فرديه عشان مااعطيه مجال يجلس جنبي

حمد :ليه قمتي

دانه :الصراحه حسيت بقرف من قربك لي

حمد وعيونه بتطلع من مكانها :ايش

دانه "يارب استر ":الي سمعته

حمد توه بيقوم الا بدخله عمي :السلام

انا وحمد :وعليكم السلام

ابو عبدالرحمن :هلا فيك تو مانور البيت

دانه :منور بوجودك

ابو عبدالرحمن :وشلونك الحين

دانه :الحمدالله بخير



على الساعه واحده صعدنا للجناح مع انه ماودي اصعد معه بس ماقدرت ارفض قدام اهله اول مادخلنا دخلت

للحمام بسرعه تروشت ولبست بيجامتي وجلست قرابة الساعة ونص بعدها طلعت بشويش وكنت اتمنى انه

يكون نايم بس حظي المنحوس شفته جالس ينتظر "يارب تعطيني القوة "

دانه توجهت للمرايه امشط شعري :ممكن تطلع ابي انام

حمد :.............................

دانه استغربت منه ولفيت له :حمد ممكن تطلع

حمد ينسدح على السرير :نو

دانه تخصرت :حمد انت عارف اتفقنا

حمد :والله البيت بيتي والغرفه غرفتي وانام بالمكان الي ابيه

دانه "كنت عارفه انك ماراح تعدي الموضوع على خير ":ايه بس انت قلت بتنام بالغرفه الثانيه

حمد :قلت بس الحين غيرت رايي

دانه قهرني "طيب ياحمد ":يعني منت رجال اذا صرت تتراجع بكلامك

حمد وقف ومسكني من ذراعي بشدة :ايش قلتي

دانه "مت خوف لما شفته مقابلني بس مابينت له ":الي سمعته يعني الي اعرفه الرجال يكون قد كلمته و

ومايتراجع عنها

حمد رفع ايده بيضربني بس مسكتها :...................

دانه حاولت اركز نظري بعيونه وبحده :لا تظن بسكت لك مثل كل مرة والله ياحمد لاصرخ والم البيت كله

واخليهم يشوفونك على حقيقتك سامع

حمد عقد حواجبه وتركني وراح انسدح بالسرير ووتغطى باللحاف :لاتظنين تركتك لاني خايف من تهديدك بس

لاني ماابي فضايح

دانه "قلبي يدق بسرعه وبديت ارجف لما بعد خفت ينتبه لي او انه يسمع دقات قلبي وانفضح ":من الحين

اقولك اذا كنت مو ملتزم بشروطي من بكرة برجع لاهلي سامع

واخذت لي مخده وبطانيه ورحت للغرفه الثانيه وقفلت على نفسي لاني مااضمنه وبعد مشقه قدرت انام

الصباح انتبهت للباب يندق :مين

حمد بحده :مين يعني يلا اصحي جهزي لي الفطور

دانه "ياسلام خدامة ابوك الي جابها ":والله ماني مسؤله عنك عندك الخدمات بالبيت خلهم يجهزون لك

ولا اقول روح لواحده من حريمك ماراح يرفضون لك طلب

حمد يضرب الباب بقوة :دانه افتحي لاكسر الباب

دانه "خفت انه يسويها بس قويت قلبي ":سو الي تبيه بس ماراح افتح واسمع من اليوم ورايح لاتظن

اني بخدمك والا اسوي حاجة متعلقه فيك سامع افهم اعتبرني ماني موجوده مو تقول بتخليني معلقه

اعتبرني ببيت اهلي معلقه مالك علاقه فيني ولا لي علاقه فيك

حمد:...................

دانه ماسمعت له صوت مشيت بشويش للباب ابي اسمع اذا كان موجود وسمعت صوت الغرفه يتسكر بقوة

"هههههههههه والله لارفع ظغطك ياحمد وهذي البدايه بس " ورجعت كملت نومي



ريهام بزعل :احمد انت قلت ماراح تسكنا مع بعض

احمد يحضنها من وراى وصار ظهرها على صدره :ياقلبي صدقيني غصب عني ابوي وافق على طلبها

من غير مايشاورني ومااقدر اصغره قدام عمي وارفض

ريهام :والله خايفه يااحمد يعني منت مستغرب من طلبها اكيد ناويه على حاجه

احمد :لا تخافين اسماء طيبه وماعندها هالحركات بس كل السالفه انها يمكن ماتبي تعيش عند اهلي

من بعد سالفتنا

ريهام :طيب ليه ماطلبت تعيش لحالها ببيت يكون لها ليه تبي تشاركني

احمد :والله مدري وبعدين ياقلبي لاتشيلين هم كلها كم شهر واشتري بيت لها وتصيرين لحالك وهي

لحالها

ريهام :والله خايفه يااحمد وبعدين انا اموت قهر وانا اتخيلك جالس معها اجل كيف لو اشوفك

بعيوني

احمد :هههههههه تغارين

ريهام فكت نفسها منه :اي تمسخر علي

احمد يرجع يحضنها :والله مااتمسخر بس صدقيني فرحان وانا اشوف غيرتك على احساس حلو لما يحس

الرجال ان مرته تغار عليه

ريهام :ياسلام انت انبسط وانا اموت قهر

احمد يبوس جبينها: بعيد الشر عنك ياقلبي وبعدين كم مرة اقولك انك انتي الي ملكتي قلبي وماحد غيرك

واسماء كانت طول الوقت بوجهي ولما تزوجتها ماحركت شئ من مشاعري

ريهام بدلع :وانا

احمد :انتي انتي طيرتي عقلي من اول مرة شفتك فيها وسمعت صوتك تعلقت فيك وحبيتك

ريهام :والله

احمد :والله "ويبوس انفها "والله احبك ياغيورة

ريهام :وانا احبك بعد ومااتخيل حياتي من غيرك "وحضنته "الله لايحرمني منك

احمد :ولا منك

ريهام :طيب انت لازم تدوام اليوم

احمد :ليه

ريهام :ماابيك تطلع ابيك تجلس معي اليوم بطوله لاني من بكرة ماراح اخذ راحتي معك وراح يكون في احد

يشاركني فيك انا اليوم ابيك لي لحالي

احمد يشيلها :الدوام والمدير اجطل فيهم لعيونك ياعمري انتي

ريهام تبوس خده :يابعد عمري انت

احمد :ريهام قلبي صبري لحد مانروح الغرفه لا اتهور الحين

ريهام :هههههههههههههههه




دانه :السلام

الكل :وعليكم السلام

دانه :هنوده قلبي كيفك

هنادي ببتسامه :الحمدالله بخير

دانه :وشلونك مع الوحام
هنادي بتعب :تعابني كثير

دانه :معليش ياقلبي بترتاحين منه اذا دخلت الشهر الخامس

اسماء :الي يسمعك يقول خبرة ومجربة ولا انا شاكه انك عاقر

الكل انصدم :..............ز

دانه "لا هذي مو صاحيه ":وليه تشكين

اسماء :والله واخوي واثقه انه يجيب عيال لانه عنده ولد يعني العيب من مين مايبيلها عبقري

:وماشاءالله يعني الحين انتي العبقريه الحين

اسماء ببرود :اكيد مايبيلها ذكاء الي للحين ماحملت

حمد يجلس جنبي ويمسك ايدي كنت ارجف من القهر وشد عليها :والله واثبتي انك غبيه لانه ياعبقرية

زمانك انا الي طلبت منها تاخذ موانع لانا لاحقين على العيال نبي ننبسط قبل "ويلف علي ويحط ايده

على كتفي ويغمز "مو كذا ياقلبي

دانه "انبسطت من دفاعه عني وابتسمت من داخلي "وبدلع :كذا ونص ياعمري

حمد يلف على اسماء :وانتي متى تذلفين وتفكينا من شرك

اسماء بقهر تقوم :اليوم رايحه وافتك من اشكالكم الي تجيب المرض

سهام :دانه عذريها انتي عارفه هي ماتقول كذا الا من القهر الي فيها

دانه :ولا يهمك

حمد :يلا مو مغدينا

سهام :ثواني بس يجي نواف ونحطه


على طاولة الطعام

دانه :حمد بس خلاص انت لازم تخفف من الاكل

حمد عقد حواجبه :نعم

دانه "يي والله وجهه يخوف بس لا قوي قلبك ":اي ماتشوف حالك كيف انتفخت احس ثوبك شوي وينمزع

حمد ماسك الملعقة ويشد عليها ويطالعني بقهر :واذا كيفي امتن انحف مشكلتي اظن

دانه :هذا لو كنت عزوبي تكون حر بس انت متزوج

حمد واحسه شوي وبيخنقني :واذا متزوج

دانه "الصراحه متعه مالها مثيل وانا اشوف القهر والغيض بعيونه ":لازم تراعيني لاني الصراحه

اقرف من الرجال السمين والي له كرش يعني لازم تحافظ على جسمك مثل ماانا احافظ عليه

صح

حمد عرف اني اقصد كلامه لي لما كان يدقق باكلي :والله الرجال مايعبه اذا سمن لكن المرة غير

دانه :ياسلام اوكي اذا انت بتسمن وتقرفني انا بسمن واقرفك بعد

حمد يعض على شفته :يعني عناد

دانه واحاول امسك ضحكتي :سمها مثل ماتبي

حمد يقوم من الطاوله معصب :الحمدالله

نايف يضحك :يارجال تعال اكيد تمزح مو كذا دانه

دانه الحمدالله على وجود الجلال والاكنت انفضحت مو قادره امسك نفسي عن الضحك:لا ماامزح

هنادي :بس احرجتي الرجال

دانه :ايزي احنا متعودين على هالمزح مو كذا حبيبي

حمد طالعني بحقد وصعد فوق للجناح


ريهام :هههههههههههههههههه من صدقك ولا سوا شئ

دانه :سكتي كنت خايفه يقلب الطاول وبالي فيها علي انتي لو شايفه وجهه

ريهام :ههههههههه الله يقطعك شرك طلعتي منتي سهله

دانه بتهيده :الظروف تخلي الانسان يغير من طبعه

ريهام :ندمانه تراك باول الطريق يعني تقدرين تتراجعين

دانه :لا بستمر لحد مااخليه يتغير

ريهام :ولا تخافين بسحب الكلام من احمد وبساعدك

دانه :تسلمين حبيبتي

ريهام :تصدقين حايفه من بكره

دانه :ليه

ريهام :بكره بتجي اسماء تعيش معنا وخايفه منها الصراحه ماني عارفه ايش قصدها من سكنها معي

دانه :ماابغى اخوفك بس اسماء صايرة حاقده كثير ماهي اسماء الطيبه الي عرفنها

ريهام :وهذا الي مخوفني اكثر خايفه تفرقني عن احمد

دانه :تحبينه

ريهام :واموت فيه ماتتخيلين قد ايش عوضني عن الاشياء الي كنت فاقدتها سواء معنويا او ماديا

دانه :الله يتمم عليكم ان شاءالله

ريهام :وعقبال ماسمع انك روضتي حمد

دانه :هههههههههههههههه حلوه اروضه

ريهام :طيب دندون متى تزوريني

دانه :ان شاءالله الاسبوع هذا اطلبمنه يجيبني عندك

ريهام :وانا بقول لاحمد يعزمه

دانه : اوكي يلا اخليك الحين

ريهام :باي

ريهام تدخل بصنيه القهوة والحلا :تفضل حبيبي

احمد ياخذ منها :زاد فضلك

ريهام :حبيبي

احمد :هلا قلبي

ريهام :ممم ابيك تعزم حمد ومرته الاسبوع هذا

احمد :ليه

ريهام :من غير ليه اشتقت لصحباتي وخايفه اذا هي طلبت منه يرفض

احمد :ولا يهمك اليوم لما اشوفه اعزمهم ها مبسوطه

ريهام تقوم تجلس جنبه وتبوس خده :كثييييييييير

احمد :طيب وشرايك نطلع نتمشى ونغير جو

ريهام :اوكي يلا ثواني والبس عبايتي

احمد :يلا





دانه "يي وصل الله يستر ":.................

حمد يفك ازرار ثوبه ويقرب مني :سمعيني مو كل مرة تسلم الجرة ان عدتي هالحركه ماراح اسكت لك

دانه وانا امثل البرائه :وانا شسويت

حمد :لا بريئه وش تفسرين كلامك الي صار اليوم

دانه :تقصد يوم قلت لك خفف طيب وانا صادقه يعني مثل مانت ماتبيني اسمن وانا بعد ماابيك تسمن

ولا حلال عليك وحرام علي

حمد :طيب ماتقدرين تقولين هالكلام لما نكون لحالنا

دانه :الصراحه ماقدرت وانا اشوفك تاكل شوي وبتاكل الصحن معه

حمد بستنكار :ااااااانا

دانه :اي ماشفت نفسك كيف تاكل

حمد سكت وتركني وراح يغير ملابسه وانسدح على السرير

دانه بتردد:حمد

حمد :.................

دانه :حمد

حمد :خيييييييير

دانه "اوفف شكله واصل حده ":امم بسالك عبود كيفه الحين

حمد اعتدل بجلسته وبتنهيده :يقول الدكتور انه قام يستجيب للعلاج وان شاءالله قريب بيصحى

دانه "كسر خاطري شكله وهو يتكلم كان ودي اروح اخذه بحضني واوسيه بس مو الحين ":ان شاءالله يقوم

بالسلامه

حمد :ان شاءالله

دانه وانا طالعه من الغرفه :تصبح على خير

حمد:..................

دخلت غرفتي وقفلت الباب وغيرت ملابسي ونمت




((الجزء الثالث والعشرون ))

مر اسبوع علينا وانا وحمد على نفس حالنا هو يعاند وانا اعاند اما اسماء فراحت مع احمد وصار

بينها وبين ريهام جدوال يوم لها ويوم لريهام بس من اول يوم واسماء تدور على اي زله لريهام

ودايماترميها بالكلام وريهام تسكت عنها وتترك المكان اذا صارت هي وياها لوحدهم


دانه :سمعتي الي قلت لك

هنادي :والله سمعت وفهمت

دانه :ماتتحركين الا لما اطلع لك انا سامعه

هنادي :خلااااااص فهمت

دانه :اوكي يلا بعد ربع ساعه


صعدت جناحي وغيرت ملابسي لبست بنطلون برمودا جينز مخصر على جسمي ولو ويست مع

بدي احمر علاق ورفعت شعري بطريقه مهمله وبعدها اخذت شنطه صغيره للسفر وحطيت فيها

اغراض وانتظرت لح ماسمعت الباب وفزيت وخليت نفسي احاول ارفعها فوق الدولاب وبحكم اني

قزمه ومااطول فما قدرت وسويت نفسي مو منتبها لحمد

دانه :ياربيييي ولافي سلم بعد افففف

حمد انتبهت له وهو متنح علي :ايش جالسه تسوين

دانه بدلع :ابي ارفع الشنطه "وتكتفت "الحين عرفت صدق اني قزمه

حمد :هههههههههه يعني معصبه عشانك ماتطولين

دانه :ايه اضحك على مو انا نكته لك

حمد قرب مني وبسرعه رفعني للدولاب :والحين تطولينه

دانه "صرت بقمة الاحراج حاولت ماابين بس ماقدرت "حطيت الشنطه :خلاص نزلني

حمد نزلني بشويش ولفني وصرت مقابله له ويديه مازالت محاوطه خصري :الحين رضيتي

دانه بلعت ريقي لان قربه مني يوترني :اي اتركني

حمد :بذمتك مااشتقتي لي

دانه "والله اشتقت لك ولحضنك ":لا
حمد :تكذبين طالعيني وانتي تقولينها

دانه رفعت نظري له بصعوبه :لا ماشتقت

حمد يقربني اكثر له وهمس باذني :طيب انا اشتقت لك

دانه احاول ابعده عني بس مافي فايده :حمد بعد

حمد رفع وجهي له :صدق ماعدتي تحبيني

دانه صار فكي يرجف :اي ماعدت احبك

حمد :طيب ليه مسكرة عيونك وانتي تقولينها

دانه :......................

حمد :انا متاكد انك تحبيني

دانه "ياربي بيذبحني عارف اني اذوب وانا بحضنه ":لا مااحبك

حمد :ثبتي لي

دانه عقدت حواجبي :كيف

حمد بهمس :انتي عارفه كيف

دانه "يي يي وينك ياهنادي الله يقطع بليسك ":حمد بعد

حمد يقر مني اكثر واكثر واكثر

طق طق طق

حمد بنرفزة :ميييييين

هنادي بخوف :ووين دانه

حمد :دانه مشغوله

هنادي :نادها ابيها ضروري

دانه توني بتكلم حط ايده على فمي :...........

حمد :بعدين الحين مشغوله

دانه ابي افك نفسي منه مو قادرة "وش هالورطه الي طيحت نفسي فيها ":........ز

هنادي "والله بتذبحني ان تركتها شسوي شسوي اي لقيتها :اااااااه حمد بسرعه وين دانه تعبانه

حمد تركني بقهر :لحظه

دانه "والله وطلعتي خطيرة ياهنودة " وبتمثيل :حبيبتي وش فيك تعالي معي جناحك

وطلعت معها بسرعه وانا احمد ربي ان الموضوع عدا على خير اما حمد سمعته يسب بقهر

"ههههههههه هذا اشوي ياحمد اصبر علي انت بس ان ماهبلت فيك "



دنيا :حبيبي انت متغير على كثير

حمد من غير مبالاة :كيف متغير

دنيا بزعل :من تجي وانت سرحان وتفكر ولا كاني موجوده ولاحتى عطيتني رايك بالفستان

الي شريته مخصوص لك

حمد من غير مايطالعها :حلو حلو

دنيا :اففف ياحمد ماصارت ذي حاله

حمد رافع حاجبه :المطلوب

دنيا تجلس جنبه :ابيك تحس فيني مثل قبل احس انك ماعاد تحبني

حمد :ومن قال لك اساسا اني كنت احبك

دنيا :كيييف

حمد :لاتمثلين علي انتي عارفه اني ماتزوجتك حبا فيك انا تزوجتك لانك دخلتي مزاج بس

والحين مليت منك يعني وبصريح العبارة بكرة اشوف اغراضك كلها برا الشقه سامعه

يلا روحي انتي طالق

دنيا بصدمه :ليييييييييه

حمد :مليت منك ومن حنتك

دنيا :حرام عليك

حمد :اظن انك عارفه ان الطلاق صاير صاير لان هالزواج ماله نهايه الاهو

دنيا تبكي :بس انا احبك

حمد :وانا لا خلاص بكرة يجيك نصيبك والي يحبك ويعزك تن شاءالله

دنيا :بس انا ماابي الا انت

حمد :وانا مو لك ولا لغيرك

وطلع وتركها هاذي نهاية نوعيه هالزواج والمستفيد الوحيد هو الرجال والمرة اكبر خسرانه لما

توافق عليه


احمد :طيب ليه شايل الدنيا فوق راسك

حمد بقهر :بتجنني هالبنت

احمد :وانت ايش هامك مو تقول ماتحبها

حمد :اي مااحبها بس هي ملكي

احمد :................

حمد :والله انها تطلعني من طوري تدلل وتدلع لي ولما اقربها تصدني لييه

احمد:.............

حمد :جننتني اشغلت بالي صرت مااعرف اجلس مع غيرها براحه صرت افكر فيها اهوجس فيها

احمد :................ز

حمد :يااحمد صارت قاسيه بس مازالت عفويه وبريئه مهما حاولت

احمد :....................

حمد :حتى لو حاولت اني اجيها بالقوة في حاجه تمنعني ولما احاول اضربها احس ان ايدي ماتطاوعني مثل قبل

احمد:بصراحه ومن غير لف ودوران انت تحبها وهذا الي مجننك انها ماعادت تبادلك الحب

حمد بحده :لا لا هي تحبني

احمد ببرود:بس افعالها ماتدل على هالشئ

حمد :بس انا

احمد :انت ايش

حمد :ابيها تحبني ابيها ترجع دانه الاوليه

احمد :ايه دانه الي تضربها وتسكت الي تهينها وتسكت

حمد :لا مااقصد هذا انا اقصد دانه الي تحبني دانه الي تحب قربي موالحين تنفر مني وماتصدق متى ابعد عنها

احمد :اسمح لي انت الي جبته لنفسك

حمد يتنهد :طيب الحين خلك مني انت كيف الاحوال عندك مع الثنتين

احمد :اسكت ياشيخ اختك تدور المشاكل

حمد :كيف

احمد :دايما تدور لها عذر عشان تزعل او تنرفز ريهام

حمد :ايش تتوقع ضراير ومجتمعين ببيت واحد

احمد :ايه الله يعين



ريهام :لو سمحتي اتركيه من ايدك انتي ناسيه ان اليوم دوري بالطبخ

اسماء :والله لما شفتك ماتعرفين للطبخ قلت انقذ المسكين احمد الي انبلى باكلك

ريهام :ومن قال هالكلام بالعكس احمد يموت على طبخي

اسماء :يجامل ياماما

ريهام تطلع من المطبخ :قولي الي تبين انا عارفه ان احمد يحب كل حاجه فيني

اسماء بلعانه اخذت الملح وحطت نص العلبه بالطبخه وطلعت من المطبخ بسرعه



ريهام :هلا بقلبي يلا ثواني والغدا جاهز

احمد ببتسامه :هلا فيك انتي ها وش مسويه اليوم

ريهام :مسويه لك فوتشيني الي تحبه

احمد:ياسلام كانك تقرين الي ببالي يلا بروح اغير واجي


احمد :كثري ليه صايره بخيله

ريهام :ههههه ولايهمك ياقلبي

احمد :شكلي بترك الاكل

ريهام بدلع :لا ابيك تتغذى كويس ياعمري والله احسك ضعفان

احمد يتدلل :طيب يلا اكليني ماصرت ضعفان الا لانك مهملتني

ريهام :انا طيب ياعمري ولاتزعل

احمد :خلاص انا زعلت

ريهام :كلا ولا زعل حبيبي وروحي ايش يرضيك

احمد ياشر على خده :يلا بسرعه

ريهام تجي وتبوس خده :ها ياعمري رضيت

احمد توه بيتكلم الا اسماء تدخل :احم احم خلاص كفايه

ريهام انتبهت لها :ماتبي ازيد صحنك

احمد :لا خلاص

جلست اسماء وحطت لها من السلطة بس

احمد توه حاط اللقمه بفمه الا :كح كح كح

ريهام بسرعه تقوم عشان تعطيه الماي الا اسماء سبقتها :بسم الله عليك

احمد بعصبيه :انتي وش مسويه

ريهام بصدمه :حبيبي شفيك

احمد :ناويه تذبحيني وش هالملح الي حاطته

ريهام :انا اذبحك

اسماء :قلت لك ماتعرفين تطبخين بس ماتسمعين ولا مستقصده هالحركه تبين تسوينها فيني

ريهام :انا

احمد بعد ماشرب الماي :سمعي شغل الضراير ماابيه سامه انتي مو بزر

ريهام تحاول انها ماتبكي وهي تشوف علامات الانتصار بوجه اسماء :..............

احمد وهو قايم :سديتي نفسي

ريهام منصدمه من احمد اول مرة يعصب عليها ويكلمها بالاسلوب هذا وراحت بسرعه للغرفه

وسكرت على نفسها وصارت تبكي والي قهرها ان احمد ماعبرها ولا رضاها ولان اليوم يوم

اسماء ماشافت وجهه من بعد العشاء



جالسين نتفرج على فلم كوميدي وكنت بكامل اناقتي وكل شوي اتميع عليه واشوفه وهو يبلع ريقه

حمد "يعني مسويه نفسك مو مهتمه ها الحين اخليك تغرين "ومن غير مااحس طلع جواله ودق دقه على ريم

وثواني والاهي داقه

دانه "شفيه مايرد ":حمد

حمد :هلا

دانه :جوالك يرن

حمد :اها ردي انتي

دانه استنكرت الموضوع :انا

حمد :ايه انتي ردي

دانه :يعني عادي اكلم حد من اصحابك

حمد بخبث :ومن قال انهم اصحابي ردي انتي وتعرفين

دانه اخذت الجوال وشفته "المزيونه يتصل بك "عرفت انها وحده من حريمه :هلا

ريم :اهلين اسفه اختي شكلي غلطانه

دانه :لا حبيبتي مو غلطانه مو داقه على حمد

ريم :اي

دانه "احاول ماابين له غيضي ":ايه هذا جواله يعني مو غلطانه امم شلونك ان شاءالله بخير

ريم باستغراب :انتي دانه

دانه :هلا فيك اي انا ان شاءالله مبسوطه مع حمد شوفي حبيبتي اذا زعلك في اي حاجه قول لي وانا

اوريك فيه اوكي يلا هذا حمد معك

حمد "اذبحها ياناس وش هالبرود يعني معقوله مو مهتمه ولا تقول لها اذا زعلك معقوله ماعدت اهمها "

دانه وانا اتصنع عدم المبالاة :حمد زوجتك تبيك شكلها اشتقت لك ليه ماتروح لها

حمد ياخذ مني الجوال بعنف :هلا ريم بعدين اكلمك

دانه ببتسامه :ليه كذا شكل البنت مشتاقه لك مو حرام ماتسمع لها

حمد :انتي بتجننيني

دانه ببراءة :انا ليه

حمد :يعني تبين تفهميني انك مو مهتمه لان ريم داقه علي وتبيني

دانه :لا لاني قلت لك انت ماتهمني والصراحه انا ابيك تروح لها ابي ارتاح شوي

حمد :ترتاحين مني

دانه :اي

حمد يمسك يدي :ليه يادانه ليه

دانه :ليه ايش

حمد :ليه هالقساوة ليه عدم هالامبالاة

دانه بنظرات كره :تربيتك ومنكم نتعلم استاذ حمد

حمد بحده :مو على كيفك وماتقدرين تمنعيني اني اخذ حقوقي منك

دانه ببرود :اقدر

حمد :ماتقدرين وغير كذا تبين الملائكة تلعنك

دانه :لا ان شاءالله مايصير

حمد يجرني لحضنه :لا بيصير بس انا ماخذ حقي ماخذه الليله

دانه ببرود نرفزه اكثر :ما تقدر

حمد بعصبيه :انا اوريك

دانه وماتحركت :ماتقدر لاني محرمه عليك فهمت ولا افهمك ازيد بالعربي الفصيح ماعلي صلاة

"ماعرفت كيف جاتني الجراءة وقلت له انا اخجل لما اقول لامي شلون هو "

حمد بقهر اخذ مفاتيحه وجواله ولما جا يطلع :سلام لي على ريم طيب

حمد سكر الباب باقوى ماعنده


احمد :ريهام ..ريهام

ريهام :نعم

احمد "ياقلبي على الزعلانين والله لااراضيك ":تعالي

ريهام واقفه عند باب الصاله :احمد شتبغى وراي شغل

احمد :طيب انتي تعالي

ريهام جات لعند:نعم

احمد :جلسي

ريهام :يوو احمد شكلك راعي طويله اخلص وراي شغل

احمد يمسك ايدها بحنيه :تعالي ياقلبي زعلانه

ريهام بزعل :وانت يهمك

احمد:اكيد يهمني

ريهام :باين تاركني من امس وانا زعلانه ولا حتى عبرتني

احمد:وانا اقول العيون منفوخه

ريهام :اي تمسخر علي هذا الي فالح فيه

احمد:والله ياقلبي مايهون على زعلك بس تدرين اني ماقدرت اجيك واليوم يومها

ريهام :على الاقل عبرتني برساله مو تتركني

احمد يحضنها :اسف ياعمري

ريهام :والله قهرتني اول مرة تصرخ على كذا ولا قدامها بعد

احمد:غصب عني انتي ماذقتيها وانا كنت ميت جوع

ريهام :ولو ماتصرخ فيني كذا وكاني متعمده والله اني ذقتها وكان طعمها كويس

احمد:اجل شلون صارت مالحه

ريهام :مدري وبعدين انا مو اول مرة اسويها بس مدري ليه

احمد:على العموم سالفه وعدت وعشان نتحشى هالمواقف كل واحده فيكم الغدا والعشا يكون معها لحالها اذا كان

يومها

ريهام :موافقه مع انها كانت فرصه لي اجلس معك في يومها بس يلا اتحمل

احمد:لهدرجه ماتقدرين على بعدي

ريهام :احمد صدقني اذا قلت لك اني اتمنى الموت قبل لا تتركني

احمد يشدها على صدره :بعيد الشر عنك ياروحي

ريهام :طيب بعد الحين تدخل علينا

احمد:مع انه ماودي بس عشان ابعد عن المشاكل

ريهام تقوم :ثواني واجيب..

ماحست بنفسها الا وهي بين يدين احمد :حبيبتي ايش صار فيك

ريهام :..............

احمد يضرب على خفيف خدها :ريهام ريهام

ريهام :همم

احمد:قلبي قومي اوديك المستشفى ليه ماقلتي انك تعبانه

ريهام :لا مافي شئ بس يمكن لاني مااكلت حاجه امس ودخت

احمد بزعل :وليه ياعمري

ريهام :ماكنت مشتهيه

احمد :طيب قومي البسي عبايتك خليني اطمن

ريهام بتعب :صدقني ماله داعي

احمد:حبيبتي عشان خاطري

راحوا المستشفى وبعد التحاليل

احمد بفرح :مبروك ياقلبي مبروك

ريهام :الله يبارك فيك حبيبي

احمد:يالله ماتتصورين قد ايش انا فرحان

ريهام :والله

احمد:والله انا بصير ابو والي مفرحني اكثر انك انتي بتكونين ام عيالي

ريهام :ياعمري انا ..احمد

احمد :عيونه

ريهام :ابي اطلب منك طلب

احمد :انتي تامرين ياقلبي

ريهام :ابي اجلس عند بيت هلي لحد مايثبت حملي

احمد :ليه ماتجلسين ببيتك انا بهتم فيك

ريهام "ماابي اقولك اني خايفة من ردة فعل اسماء ":حبيبي والله بتعبك معي على الاقل خلني اسبوع بس

عشان خاطري

احمد بعدم اقتناع :طيب

ريهام :صدفني ماودي اتركك بالبيت لها بس لمصلحتي ومصلحة الي ببطني

احمد:اهم حاجه راحتك ياعمري

ريهام :تسلم حبيبي



رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 01:18 AM #16
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

((الجزء الرابع والعشرون .........))


دانه :حمد

حمد :نعم

دانه :متى بتروح لعبود

حمد :يمكن اليوم ليه

دانه :ودي اروح اشوفه

حمد :ان شاءالله العصر اوديك خليك جاهزة

دانه :اوكي

على العصر رحنا للمستشفى وكنت اول مرة اروح اشوفه قلبي انقبض من شكل الالات والاجهزة وهي مثبته

عليه رحت جنبه ومسكت ايده الصغيره :عبود حبيبي يلا قوم ماصارت نومه يلا

حمد جلس بالكرسي المقابل للسرير :ايه كلميه يقول الدكتور انه يسمعنا

دانه شفت بحمد نظرة اول مرة اشوفها نظرة ماتوقعت اشوفها كان الحزن باين عليه :حمد

حمد:..............

دانه رحت لعنده وحطيت ايدي على كتفه :حمد لا تخاف ان شاءالله بيصحى وبيكبر وبتزوجه وتشوف عياله

ان شاءالله

حمد مسك ايدي وشد عليها :تظنين انه بيصحى

دانه :ان شاءالله

حمد جرني وصرت واقفه قدامه وهو جالس وحضني وحط راسه على صدري :ااااااااه يادانه

ماتتصورين قد ايش احس بالذنب

دانه كسر خاطري منظره صرت امسح على راسه :هذا شئ مقدر ومكتوب ولاتحمل نفسك فوق

طاقتك وانت اتكل على الله وادع ان ربي يقومه بالسلامه

حمد شدني من خصري :تعبان يادانه تعبان

دانه "ياقلبي انت ":.................

حمد :دانه انا ....

قطع علينا دخول الممرضه عشان تشيك على عبود وبعدت عنه بعدها انتهت الزيارة وطلعنا للبيت


حمد :مبروك

احمد :الله يبارك فيك وعقبالك ان شاءالله

حمد بتنهيده :وين وهي تقرف من قربي لها

احمد :تبي الصدق ماالومها بعد العمايل السوده الي سويتها

حمد :طيب انا ندمت وابي اصلح غلطي بس هي مو معطتني فرصه

احمد بعد تفكير :عندي لك فكرة شرايك تاخذها وتسافرون لكم كم يوم منها تغيير جو ومنها تحاول

تستميلها مرة ثانيه ويكون شهر عسل لاني الي سمعته انك طينت عيشتها بشهر عسلكم الاولي

حمد :تتوقع بترضى

احمد :خلها مفاجاة جهز لها ملابسها وكل حاجه وحطها بالامر والواقع

حمد عجبته الفكره :صار

احمد:وبتقدر تغير طبعك ياحمد

حمد :ان شاءالله بقدر

احمد :ابيك تعرف يمكن تكون فرصتك الاخيره معها

حمد :لا ان شاءالله بقدر اكسبها مرة ثانيه

احمد:يعني افهم من كلامك انك حبيتها

حمد :لا تقدر تقول تعلقت فيها ومااتخيلها برا حياتي


احمد"عنيد وعمرك ماراح تعترف واخاف انك تضيعها من ايدك بغبائك" :طيب ماقلت وين بتروحون

حمد :مفاجاءة



اسماء :وين ريهام

احمد :ببيت اهلها

اسماء بنظرات تعالي :زين انك رجعتها اخيرا عرفت انها ماتنفع لك زين عرفها قدرها

احمد متعجب منها :ايش تقولين

اسماء :ايه مو طلقتها اكيد حسيت على غلطتك

احمد عصب :انا ماطلقتها ولا راح اطلقها

اسماء بقهر :ليه موديها بيت اهلها اجل

احمد :لانها حامل وابيها ترتاح عرفتي ليه

اسماء "ان شاءالله تموت هي والي ببطنها ":.................

احمد راح ينام وتركها

اسماء بحقد :ان ماحرقت قلبك ياريهمو مااكون اسماء



دانه :حمد وين رايحين هذا مو طريق بيت هلي

حمد :عارف

دانه :مادامك عارف ليه ماتروح للطريق الصح

حمد :هذا الطريق الصح

دانه بقلق :حمد وين بتوديني

حمد حس من نبرة صوتي بالخوف مسك ايدي :لاتخافين ياقلبي

دانه :طيب وين بنروح

حمد:بنروح مكان حلو نغير فيه جو

دانه "الله يستر منك بس ":بس انا ماابي

حمد :بس انا ابي

دانه بلعت ريقي :..........

وقفنا عند سوبر ماركت ونزل وبعدها رجع ومعه كيس كبير مليان شيبسات وكاكاوات وعصيرات

وبيرة

حمد :امسكي وافتحي لي بيرة

دانه :طيب حنا بنطول

حمد :ايه بنجلس اسبوع

دانه "ياويلي بيتوحد فيني اكيد ناوي علي ":بس ماجهزت نفسي ولاجبت لي غيرات

حمد ببتسامه :انا جبت

دانه "لا الاخ مخطط لكل شئ بعد ":.............

حمد :عطيني البيرة وانتي خذي الي تبين

دانه بلعانه :بس انا ابيها

حمد رفع حاجبه :وانتي تشربين بيرة

دانه :ايه وخاصة اذا كانت بالفرواله او التفاح

حمد :ولا يهمك البيرة وراعي البيرة تحت امرك

دانه "لا اكيد هذا مو حمد ":متاكد

حمد :متاكد طيب قلبي قولي لي ايش تحبين تشربين وايش الي ماتحبين

دانه استغربت كثير معقوله حمد يهتم بي :غريبه

حمد :ايش الي غريب

دانه :انك تهتم

حمد :لا غريبه ولاشئ زوج وحاب يعرف زوجته ايش تحب وايش ماتحب

دانه بستهزاء :مر على زوجنا خمس شهور وماعرفت ايش احب

حمد بنبرة ندم :معليش ماكنت انتبه

دانه :والحين

حمد مسك ايدي وباسها :الحين ابي اعرف كل صغيرة وكبيره بحياتك

دانه :اها كشف عن حياتي يعني مراقبة اتصالاتي وحركاتي مو كافيه

حمد "لهدرجه عقدتك يادانه ":لا مااقصد كذا اقصد حاب نبدء صفحه جديده كل واحد يتعرف على الثاني

ويتقبله مهما كانت طبايعه

دانه "ماني مصدقه هذا حمد نفسه اخاف انك تلعب علي ":..............

حمد :مم قولي لي ايش المشروبات الي تحبينهم

دانه :مم احب البيبسي كثير اما الباقي من المشروبات الغازيه مو كثير اشربهم والعصيرات مااحب اشربها

كثير ولو شربت مااشرب الا برتقال وليمون

حمد ببتسامه :هذي المشروبات البارده والحاره

دانه :احب النسكافيه والكابتشينو والموكا اما القهوة والشاي اشربهم بس مو لذيك الدرجه

حمد :وانا المشروبات الي احبهم

دانه قاطعته :الحارة تحب القهوة التركيه السادة والشاي بعد الغدا اما الباردة تحب عصير الكوكتيل

والبيرة

حمد باستغراب :كيف عرفتي

دانه :هذا شئ طبيعي ان المرة لما تكون تحب زوجها تعرف ايش يحب

حمد :يعني تحبيني

دانه ببرود :كنت ياحمد كنت

حمد :افا يعني الحين تكرهيني

دانه :...................

حمد :جاوبيني

دانه "شئ غريب انك تكون هادي لهدرجه ايش صاير لك ":لا مااكرهك ولا احبك

حمد :طيب في مجال انك تحبيني مرة ثانيه

دانه :هذا شئ متوقف عليك لما تعرف كيف تعاملني وتحترمني ممكن ارجع احبك

حمد ببتسامة رضا طالع الطريق وسكت بعد فترة وصلنا للشاليهات ووقف عند شاليه مستاجره

ونزلنا من غير مانتكلم دخل حمد الشنط وتوني بفصخ العبايه قال لي لا لان بنروح نشتري اغراض

من السوبر ماركت طلعنا ورحنا


حمد يمشي بالعربيه :خذي الي تبين

دانه :طيب ايش نوع الاغراض الي بناخذها

حمد :مقاضي تكفينا اسبوع اكل وشرب

دانه :يعني تبيني اطبخ

حمد يلعب بحواجبه :ليه لا

دانه :ياسلام جيبني هنا عشان اطبخ

حمد :هههههههههه امزح معك انتي اعتبري نفسك اميرة هالاسبوع وكل طلباتك مجابه

دانه :بس الاسبوع هذا

حمد :لا تصيرين طماعه

دانه "ايش وراك ":اصلا انا عارفه انه مجرد كلام اصبر ربع ساعه والا انت مطين عيشتي

حمد "يعني كنت مطين عيشتك ":صدقيني بخلي هالاسبوع احلى حلم تعيشينه

دانه :نشوف

اخذنا عدة للشوي واخذنا الدجاج واللحم واخذنا ايس كريمات منوعه ومشروبات

وصلنا الشاليه الساعه سبع بالليل

حمد :يلا قلبي غيري ملابسك عشان نبدء نشوي

دانه :طيب وين شنطتي

اشر لي عليها وقال انها بالغرفه دخلت وفتحتها شفته جايب اشياء جديد ماكانت عندي اخذت لي بنطلون

جينز اسود مع تيشرت سماوي وعليه كتابات باللون الابيض رفعت شعري وطلعت له شفته لابس شورت

اسود مع تيشرت احمر طالع شكله يخقق الصراحه بس مابينت له

دانه :انا جاهزة

حمد تفحصني بنظراته :يلا

مر اليوم بسلام واكتشفت ان لحمد صوت يجنن وهو يغني وطلعت له مهاراتي بالشوي وهو مستغرب

دانه :حنا دايما نطلع البر مع اهل امي او المزرعه ونتفق مع البنات نشوي

حمد :والله ومرتي خطيرة

دانه "خقيت من كلمة مرتي طالعه جنان وخاصة وهو يمدح فيني " وبغرور جاوبت :عشان تعرف دانه مهي

سهله

حمد :ههههههههههههههههههههههه

دانه بدلع عفوي :حمد ماخلصت جعت

حمد"ياقلبي عليك بتذبحني " :يخسى الجوع ثواني واخلص

دانه وانا اشم الريحه وافرك على بطني :الريحه تذبح

حمد "والله بزر هالبنت ":ههههههههههههه

دانه ببراءة :ليه تضحك

حمد :عليك شكل مع هالحركه كانك بزر

دانه رفعت حاجبي :انا بزر يالشايب

حمد ترك الي بيده خفت انه يضربني وبعدت عنه :انا شايب ها

وصار يركض ويدغدغ فيني :مين الشايب الحين يالعجوزها

دانه واحاول ابعد عنه :ههههههههههههههه انا ههههههه عجوز

حمد ومكمل :اي عجوز مو عارفه تركضين

دانه :هههههههه والله اسبقك بس تدري مافي طاقه لاني مااكلت

حمد :ههههههههه مافي طاقه اوكي بعد العشاء نسوي سباق ونشوف مين الشايب

دانه :وانا موافقه

بعد العشاء شلنا الاغراض

حمد :بس شوفي الي يفوز له جائزة

دانه :موافقه

حمد :انا اذا فزت ابي "وحط ايده على ذقنه وكانه يفكر "ممممم تحبيني

دانه بمكر :يؤسفني اقولك هذا شئ صعب بس احاول

حمد :وانا قابل

دانه :وانا جائزتي ممم تطبخ لي عشاء معتبر

حمد :انا اطبخ

دانه :لا انا ولا على راسك ريشه

حمد :بس انا رجال وشغل المطبخ مولي

دانه :لا تقول كذا مافيها شئ اذا الرجال طبخ وخصوصا لمرته بالعكس يكبر بعين مرته من اهتمامه فيها

حمد بتفكير :وانتي مو هامك الا بطنك طلبي شئ ثاني

دانه بعناد :ماابي الا هذا

حمد :اوكي بقبل لاني عارف اني انا الي بفوز

دانه :ياواثق

بدا السباق وحمد صار يركض بسرعه وماقدرت الحقه "شلون اسبقه شلون اي ":ايييييييييييي

حمد بخوف لف علي :دانه شفيك
دانه مسكت نفسي لااضحك وهو جاي لي :اييييييييي رجلي اي

حمد جاني ومسك رجلي :وش فيها

دانه :ايييي لاتمسكها

حمد بخوف :خليني اشوف يمكن مكسورة ولا حاجه

دانه وانا امثل الالم :لا اذا مكسورة وحركتها بتزيد ها

حمد :طيب والعمل

دانه :شوف دور حاجه خشب ولا شئ مع ربطه عشان تربطها

حمد : من وين اجيب لك

دانه :فيه عند الشاليه

حمد راح يركض لما شفته وصل لنص الطريق قمت وبسرعه ركضت وبعدها صرخت :فززززت

فززززززززززت

حمد لف على وفاتح فمه ومستغرب :.............

دانه شفت معالم وجهه تغيرت "يي لايكون عصب "بس تفجاءت

حمد:هههههههههههههههههههههههههه ياغشاشه

دانه "يي الحمدالله ":اجل كيف اللعب شطارة وبالعقل طبيعي بتسبقني عشان كذا جيتك بالحيله

حمد :هههههههههههههههههه

دانه صرت اضحك معه نسيت نفسي ونسيت المشاكل الي مرينا فيها :ههههههههههههههههههههههههه



ولما جا وقت النوم شفته اخذ له بطانيه ومخده وطلع للصاله وزاد استغرابي منه ومن تصرفاته

دانه :شكرا

حمد :على ايش

دانه ببتسامه :على اليوم الحلو

حمد بادلني الابتسامه :العفو وان شاءالله راح اخلي كل ايامك حلوة

دانه اختفت ابتسامتي :تصبح على خير

حمد انتبه لي :وانتي من اهله

دخلت وقفلت الباب وتروشت ولبست لي بيجامه وانسدحت بس النوم جافاني صرت افكر بتصرفات حمد

معي معقول تغير تنهدت الايام بتبين ونمت









صحيت من النوم الساعه عشر الصباح دخلت الحمام وبعدها غيرت لبسي ولبست برمودا بيج مع بلوزة

برتقاليه سبورت رفعت جزء من شعري وماحطيت اي ميك اب لان بيضاي يبان منه خدودي الحمرا

وشفيايفي الورديه طلعت من الغرفه واندهشت من حمد مجهز طاوله الطعام بفطور خيال

وحاط بوسط الطاوله وردود "معقوله حمد رومانسي "

حمد :صباح الخير

دانه :صباح النور

حمد :توني جاي اصحيك

دانه ابتسمت له :ياسلام ايش هالحركات

حمد :تعالي تراني ميت جوع

جلسنا نفطر ومافي حد فينا تكلم اكتفينا نناظر لبعض ونبتسم بعدها قمت الم الصحون وغسلتهم

بس حمد يزيد استغرابي يوم قام وساعدني بلم الصحون وهو مبتسم

خلصت ورحت جلست بالصاله

حمد :ايش مخططاتك اليوم

دانه :مدري

حمد :قولي الي تبينه وانا اسويه

دانه :مم ابي اركب قارب

حمد :بس ولا يهمك العصر ااجر ونركب

دانه فرحت انه مارفض :والله

حمد ببتسامه :والله

دانه :ياي وناسه تعرف من زمان خاطري اركب بقارب

حمد يقوم ويجلس جنبي :من اليوم ورايح ماراح اخلي حاجه بخاطرك

دانه ارتبكت من قربه وقمت بسرعه :اوكي انا بروح اشوف ايش راح البس

حمد عرف اني اصرفه وابتسم :اوكي




نايف مع هنادي :السلام

سهام وام عبدالرحمن :وعليكم السلام

نايف :احم احم

سهام :ايش عندك الاستاذ نايف

نايف والابتسامه شاقه الحلق :لو سمحتي اسمي بو ريان

ام عبدالرحمن بفرح :يعني هنادي بتجيب ولد

هنادي توها بتتكلم الا تكلم نايف :اي يمه بيجيني ولد ريان

سهام بفرح :مبروك وربي يتمم لكم على خير

هنادي :والله فشلني فضحنا بالمستشفى كانه محد غيره بيجيه ولد

نايف :كيفي انا فرحان مو كفايه انه بيكون جزء منك هذا بحد ذاته يخليني اطير من الفرح

سهام :اوف اوف من قدك ياهنود

هنادي ببتسامه ذوبت نايف :الله لايحرمني منك

نايف يبادلها الابتسامه :ولا منك



((الجزء الخامس والعشرون ..........))



حمد :جاهزه

دانه بفرح :ايه يلا مشينا

مشينا لعند البحر واتفق حمد مع العامل يلف فينا البحر ركبنا وانا طايره من الفرح مر اليوم مثل الحلم انبسطت

كثير بعدها رجعنا للشاليه

حمد ببتسامه :انبسطتي

دانه :كثيييييييير

حمد :طيب ياميره دانه وش خاطرك فيه بعد

دانه :ممممم

حمد:لا الشيخه راعية طويله انا قلت بتقول لا سلامتك مشكور

دانه تخصرت :ياسلام

حمد :هههههههههه خلاص طلبي وانا انفذ

دانه بجراءه :ايه ناس ماتجي الا بالعين الحمرا

حمد بضحكه :خير

دانه :هههههههههههههههههههههههههههه

حمد :ههههههههههههههههههههههه



سهام :وين احمد عنك

اسماء بقهر :اكيد متنقع عندها ببيت اهلها جعلها الموت ان شاءالله

سهام :لا تدعين بعدين تنقلب الدعوه عليك

اسماء :والله من القهر الي بقلبي

سهام :يمكن هذا جزاءك وعقوبه من الله على القهر والظلم الي سببتيه لاحمد

اسماء بعدم مباله :بلا كلام ماله داعي ولا تفتحين مواضيع انتهت

سهام بجديه :ليه مافكرت انه هذا الصدق هذا الي صار درس لك

اسماء :سهام بتتكلمين بالموضوع هذا بسكر

سهام :هذا انتي اذا صار الموضوع مو من صالحك تجاهلتيه

اسماء تصرف :شلون الغبيه دانه

سهام :ليه تقولين عنها كذا ماكنت اول صحبتك وحبيبة قلبك

اسماء :ابد عمرها ماكانت غير تسليه لي انتي عارفه ان عمري مارفقت بنت اقل من مستواي المادي

سهام :اجل ليه رافقتيها

اسماء :ابد تعرفين صاحبتي هدى

سهام بقرف :ايه استغفر الله مو قلتي بتتركين الاشكال ذي

اسماء :المهم هي حطتها ببالها وعجبتها وهي ماكانت تعطيها وجه قلت انا اسهل الطريق لها بس بعدها

اخوك تزوجها

سهام وهي مو مصدومه لانها تتوقع من اختها الاسوء :طيب وبعد ماتزوجها

اسماء :قلت بما ان حمد صديق احمد الروح بالروح ممكن تاثر عليه وهو بدوره ياثر على احمد ويستعجل

الزواج

سهام :الصراحه انا صرت اخاف على نفسي منك

اسماء :شوفي طول مانتي مو ضارتني بشئ فانت بالسليم

سهام :يعني لو بالغط ضريتك ممكن تسوين ايش

اسماء بضحة نذاله :صدقين ماراح يعجبك ردي

سهام :انا مستغربه من قدرة التمثيل الي عندك يعني الي يشوفك يقول انتي المظلومه والطيبه مو الظالمه لكن

انتي تخلينه من الصعب يكتشفك يعني لو ماطحت عليك بفعلتك السوداء ولا كانت ظنيتك بريئه وماتطلع منك

الاشياء هذي

اسماء ما عجبها سير الموضوع :يلا بس باي

وسكرت قبل لا تسمع رد سهام





دانه استغربت من نومته على الكنب وهو عاقد حجاته :حمد ..حمد

حمد منسدح على الكنب :مم

دانه لمست جبينه فيه حراره شوي وبخوف :حمد انت تعبان

حمد بتعب :لا شوية صداع

دانه :تبي اجيب لك بنادول

حمد :ايه

دانه رحت المطبخ وطلعت من الثلاجه شوربه من الي امس وسخنتها وصبيت له عصير ووديتها

دانه :حمد قوم عشان تشرب الشوربه وتاخذ الدواء

حمد :لا مو مشتهي حاجه بس عطيني الحبه

دانه :مايصير تاخذها وانت على جوع

حمد :خايفه على

دانه اربكني سؤاله :طبيعي بخاف عليك لانه اذا تعبت ببتلش فيك

حمد كشر وجهه:كيف
دانه بلعت ريقي :يعني راح اشتغل لك ممرضه اذا اشتد تعبك وغير كذا راح انحبس ولا اقدر اروح ولا اجي

حمد بضيقه :اها ..شيلي الاكل مو مشتهي

دانه اصريت عليه :لازم تاكل عشان تخف

حمد بحده :شيليه

دانه خفت منه بس قويت نفسي :لا ماراح اشيله وبلا دلع اطفال واخلص اكل

حمد استغرب عدم خوفي منه :...............

دانه بثقه :لاتظن اني بخاف مثل قبل قلت لك دانه الخوافه راحت

حمد بتنهيده :ودانه الي تحب حمد

دانه "موجوده وتموت فيك بعد ":ماتت بعد

حمد انسدح مره ثانيه :خلاص ماابي الحبه ولا الاكل

دانه كسر خاطري :براحتك



رن جوالي وفرحت :هلا وغلا

منى :اهلين فيك

دانه :شلونك وشلون امي وابوي واخواني

منى :كلهم بخير ويسلمون عليك

دانه :الله يسلمك ويسلمهم

منى :طيب انتوا مازلتوا بالشاليه

دانه :ايه مازلنا ليه

منى بفرح :تتوقعين احنا وين الحين

دانه :مدري وين

منى :حنا بالبحر قريب منكم

دانه :والله

منى :والله احنا وخالاتي وخوالي كلنا موجودين وهنادي بعد معنا

دانه :وناسه

منى :يعني بتجين

دانه :ان شاءالله

منى :يلا تعالوا احنا بنخيم ليوم الجمعه

دانه بخبث :وخالتي ام عادل موجوده

منى :ايه هي وعيالها

دانه "طيب ياحمد انا اوريك ":اوكي ان شاءالله بنجي وبنام بعد

منى :اوكي ننتظرك

دانه :يلا باي

منى :باي




هنادي :بتجي

منى :ايه

هنادي :وناسه

منى :ايه والله من زمان عن هالجمعه الحلوه

رن جوال هنادي وطلعته وابتسمت منى عرفت من ابتسامتها انه نايف واخذت منها الجوال بسرعه

منى :خيييييييييييييير حتى هنا مو مرتاحه منك

نايف بغيض :انت منين تطلعين لي حرام عليك عقدتيني بحياتي

منى :هههههههههههههههههههه وهذا المطلوب

نايف بقله صبر :خلصي عطيني هنادي

منى :هنادي ماتبيك تقول ملت منك زهقت طفشت خلاص فك عنها

هنادي شهقت :منيو ووجع عطيني الجوال

منى بنذاله تقوم عنها عند باب الخيمه :مافي انت هنا ملك لنا يعني تنسين نايف والي خلفوا نايف مو

كفايه مستولي عليك ومانشوفك الا مره بالاسبوع

نايف :وانت شتبن وش حارك مرتي وكيفي

منى :بس بس ولا كلمه قلت لك لا تحاول ماراح اعطيك اياها

نايف عصب :منى خلصي عطيني زوجتي

منى :مافيه ولا تحاول تدق بقفل الجوال هههاي

وسكرت الجوال وقفلته

هنادي :منى بلا مصاخه وعطيني الجوال

منى تلعب بحواجبها :نو نو نو

هنادي :يمه شوفي بنتك

ام عماد تضحك مع الكل :ههههههههههههههههههههههههههههههههه

هنادي :يمه اقولك شوفيها وتضحكين

ام عماد :وهي صادقه من تزوجتي انتي ودانه مانشوفكم خلاص اليوم اجازه منهم يعني ماولهتي علينا

هنادي :الا بس هذا زوجي مااقدر اصبر عنه لازم اشوفه او اسمع صوته على الاقل

عماد :احم احم

ام عماد :تغطوا يابنات

ام عادل :ادخل ياعماد

عماد :السلام

الكل :وعليكم السلام

عماد :ها يا خلاتي العزيزات شلونكم

الكل :بخير وانت شلونك

عماد :بخير جعل ربي يسلمكم

الجده :وانا ياولدي مالي رب تسلم على

عماد يروح لعندها ويحب راسها :انتي الكل بالكل يالغلا شلونك

الجده :بخير دامني شفتك وسمعت صوتك

منى :ايه خلف الله علينا لهم الكلام الحلو ولنا الخناق والتهزئ

عماد :لانك تستهلين والحين انتي شلون الرجال يقولك عطيني مرتي تسكرين الجوال بوجهه

منى :ولل وصل لك الخبر

عماد بضحكه :شيسوي مسكين وصل حده منك "ولف على هنادي "قومي رجلك برا ينتظر

هنادي :ياسلام طاقها سالفه وتاركه من زمان ينتظر وتوك تقول

منى :شفت ياخوي خير تعمل شر تلقى هذا جزاء الي يعمل الخير عشان كذا انصحك خلك مثلي صر نذل

عماد :صادقه من اليوم لا طيبة بعد اليوم نذاله وبس

هنادي :عدال يالطيب كانك مو انت اساس النذاله ببيتنا اجل من وين تعلمتها الساحره الي جنبك

عماد ومنى :هههههههههههههههههههههههههههههه

طلعت هنادي لنايف :هلا حبيبي

نايف ببتسامه :هلا فيك قلبي

هنادي :تبي شئ

نايف :ايه ابي نتمشى مع بعض شوي يقولون المشي زين للحوامل

هنادي :اوكي

نايف :لحظه شوي "ويعلي صوته "ياخت منى خلي الجوال ينفعك لانه صاحبه الجوال عندي موتي قهر

الكل :ههههههههههههههههههههههههههههههههه

اما منى ماقدرت ترد لان اخوها موجود



المغرب صحى حمد والصدع خف عليه :ها يادانه وش مخططتك اليوم

دانه :ممم ودي نروح عند البحر

حمد :واحنا وين اجل

دانه :ادري اقصد البحر الاصلي مو بحر الشاليهات

حمد :اها

دانه :ها موافق اتجهز

حمد :يلا جهزي

وطيران اخذت لي شنطه صغير لملابسي ولبست لي بنطلون جينز وتيشرت ابيض وطلعت له

وركبنا السيارة وصرت اقوله يروح يمين ويسار لحد ماوصلنا لخيمة اهلي وهو مو عارف

دانه وانا امثل الاستغراب :مو كانه نايف

حمد مستغرب :ايه نايف ومعه اختك

دانه :شوف الخيانه جاين البحر ومايقولون

حمد فهم لعبتي :ايه خيانه شايفتني دلخ ماافهم

دانه ببراءة :انا

حمد :لا انا ليه اللف والدوران ليه ماقلتي من البدايه ان اهلك هنا

دانه بدلع :يعني لو قلت لك بتجيبني

حمد :.........................

دانه نزلت من السيارة بسرعه عشان مايغير رايه وتوجهت للخيمه :السلام عليكم

الكل بفرح :وعليكم السلام

دانه من بعد ماسلمت عليهم وجلست :منى شفيك مبرطمه

ام عماد :ههههههه معصبه من نايف

دانه :ليه شصار

ام عماد قالت لي السالفه كلها

دانه :ههههههههههههههههههههه صادك

منى :دانوه واصله حدي من هالغثيث

دانه :طيب وش رايك اراضيك

منى :شلون

دانه :ودك تركبين دبابات

منى :والله

دانه :ايه بس مااوعدك لحد مااقول لحمد

منى :مادمه بتقولين لزوجك الغثيث من الحين اقولك الجواب لا

دانه :ههههههههههههههه لهدرجه صاير غثيث وهادم للذات

منى :واكثر بس مدري كيف متحملته


:احم احم

ام عادل :لحظه عادل

بعد ماتغطينا دخل :السلام

الكل :وعليكم السلام

جلس جنب جدتي وصار يسولف ومثل ماتوقعت حمد ماتعب من الدق على وانا اتجاهله "خلك ياحمد ان

ماهبلت فيك مااكون دانه "

بعد فتره جاى اخوي راكان :دانه

دانه :هلا

جاى بجنبي :كيفك

دانه :بخير وانت

راكان :تمام وانتوا مع ازواجكم مشغلينا مراسيل لكم لايكون بعد منى مستوليه على جوالك

دانه بضحكه :لا

راكان :اجل ليه ماتردين على زوجك

دانه :ركون ابي منك طلب قول تم

راكان :تم

دانه عطيته جوالي :ابيك تحطه بسارة حمد من غير مايحس

راكان استغرب :ليه

دانه : انت سوا الي قلت لك عليه وبس

راكان :طيب بس قومي رجلك يبيك

دانه :طيب

قمت وشفت حمد موجود ينتظرني وباين عليه التعصيب

دانه ببرود:هلا حمد بغيت شئ

حمد ماسك نفسه :الحين ليه ماتردين علي

دانه بتمثيل :ليه انت دقيت

حمد :تنكتين انتي شوفي جوالك كم اتصال جاك مني

دانه وانا افتح شنطتي وامثل اني ادور :يوه وين الجوال

حمد :مو بشنطتك

دانه :لا مدري وينه

حمد هدى شوي :يمكن نسيتيه بالشاليه

دانه :لا انا جبته معي

حمد :دوري عدل بالشنطه

دانه :دورت

حمد:يمكن بالسياره

دانه :يمكن اذا رحت شف

حمد بغيره :من عندكم بالخيمه

دانه ببلاها :خالاتي وبناتهم

حمد :ومين بعد

دانه :حريم خوالي وبناتهم

حمد رفع حاجبه :وغيره

دانه حطيت صبعي على فمي :ممم جدتي

حمد بقلة صبر :وعادل

دانه مسكت نفسي لا اضحك :شفيه

حمد :يعني مو موجود

دانه :الا ليه

حمد :وليه تجلسين مادامه موجود

دانه :وين اروح يعني

حمد :تطلعيم من الخيمه لحد مايروح

دانه :وان شاءالله تبيني اجي لخيمة الرجال واجلس عندكم

حمد بقهر :لا طبعا

دانه تخصرت :وين تبيني اجلس اذا طلعت يعني

حمد :تدقين على واجي لك ونتمشى

دانه :مم تصدق ماجى على بالي بس ليه مااجلس وهو موجود

حمد :بس

دانه بانتصار :يعني تغار

حمد يضيع الموضوع :ايش هالكلام الفاضي

دانه :وانا اقول كلام فاضي بعد لانه ماله داعي لان عادل مايعني ليشئ غير انه ولد خالتي وبس

حمد يحاول يخفى فرحه :يعني ماتحبينه او تفكرين فيه

دانه :ابدا

حمد :ليه

دانه :لاني عفت الرجال وكرهتهم بسببك

حمد بخيبة امل :وانا معهم

دانه :انت اولهم

حمد بضيق :ليه

دانه :يعني كل الي سويته فيني وتبيني احبك

حمد :....................

دانه :بس في امل اني ممكن احبك مرة ثانيه

حمد ناظر فيني :...................

دانه :لو حسيتك تغيرت وصرت تراعيني وتراعي شعوري وصرت تحترمني وتحبني ممكن احبك مرة ثانيه

حمد :....................

دانه نظرته حسيت منها انه متقبل كلامي :طيب حمد ابي اطلب منك طلب

حمد :ايش

دانه :وابيك ماترديني وتكسر عيونهم

حمد :مين

دانه :ناس يقولون انك مستحيل توافق لانك غثيث

حمد كشر :مين ذولي

دانه :تبي الصراحه اهلي كلهم يقولون انك ثقيل طينه وحتى يخافون يقربون منك

حمد بصدمه :انا

دانه :ايه انت شفت كيف نظرات اهلي فيك ابيك توافق على طلبي عشان تبين لهم انك طيوب وحبوب

حمد :وانتي تظنين اني طيوب وحبوب

دانه "صدق لا قالو ان الرجال طفل كبير ":اذا وافقت على طلبي ايه بتكون

حمد :وايش هو

دانه :ابي نركب دباب انا والبنات

حمد :بس ولا يهمك تركبون

دانه بفرح :والله

حمد :والله

دانه:طيب وننام هنا معهم

حمد :ايش

دانه :الله يخليك حمد وافق

حمد ببتسامه :موافق بس بشرط

دانه "الله يستر ":الي هو

حمد :وشو المقابل

دانه :يعني ايش

حمد بخبث :برضى باقل شئ "وياشر على خده "

دانه حمرت حيا منه :لا حمد اي شئء ثاني

حمد بخبث اكثر :مم يمكن مايعجبك بس ترا ان قلته مافي تراجع

دانه خفت من ضحكته :خلاص خلاص موافقه

حمد ياشر على خده :يلا

دانه قربت منه عشان ابوسه بس تفجات به انه جرني وباسني بفمي بعدت عنه بسرعه وانا منحرجه والوضع

ساعده انا بالخيمه مسوين زي التعريشه الصغيرة للبنات عشان نقابل البحر

حمد بفرح :الحين اقول موافق

دانه بوزت له :سخيف

حمد :ههههههههههههههههههههههه

رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 01:20 AM #17
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

((الجزء السادس والعشرون ....)))




منى :اصلا باين من وجهك انه مارضى

دانه :.......................

منى :ايه عارفه زوجك ثقيل الطينه ماراح يوافقك واكيد خرب علينا

دانه مو قادره امسك ضحكتي :.......................

حمد :اها يعني انتي الي تقولين عني ثقيل الطينه

منى خافت :....................

حمد :عشان كذا عقابا لك كلهم بيركبون الا انتي

دانه :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

منى مازالت مصدومه :...................

دانه كسر خاطري شكلها :خلاص حمد توبه ماتعيدها سماح هالمره

حمد بضحكه :بس بشرط

دانه تخصرت :نعععععععععم

حمد :ههههههههههه لا يروح بالك بعيد مو زي شرطك هذا الشروط لك انتي وبس

دانه بخبث وهمس :وحريمك الباقي

حمد "ابد ماهو لغيرك انتي انتي وبس ":وحريمي الباقي "وبهمس بعد "

منى طلعت على حقيقتها :وايش شرطك يااستاذ حمد

حمد :امممم افكر لحظه

منى :لا والله اخاف تحط لي شرط تعجيزي

حمد :هههههههه لا بس ابيك ماتقولين عني ثقيل دم مره ثانيه

منى بتفكير :مم احاول بس بشرط

حمد :ايش

منى :انت تخفف منها

حمد ماستوعب :اخفف ايش

منى :ثقالة دمك

حمد :ههههههههههههههههههه

دانه :يلا نجهز

حمد :يلا

منى طارت للخيمه :وناااااااااسه

حمد :هههههههههه والله ان اختك فله

دانه :ايه هي من زمان كذا بس انت كنت حاط بينك وبين اهلي كلهم وماكنت ماخذ بالك منهم

حمد :مو بس في هذا في اشياء كثيرة ماكنت ماخذ بالي منها

دانه "حسيته يقصدني بالكلام بس تصنعت عدم الاهتمام":يلا طيب روح احجز

حمد :اوكي



ركبنا الدبابات وانبسطنا كثير وبعدها نزلت لان البنات سووا سباقات وانا مالي بالسرعه خبره

هنادي :نايف ابي اركب

نايف :ماينفع نسيتي انك حامل

هنادي برجا :بس شوي عن خاطري

نايف :قلبي جنيتي ناويه على الي ببطنك

هنادي بزعل :افففففف

نايف :ههههههههه زعلتي

هنادي :وخر عني بس انت تركب ايه وانا لا

نايف :ياربي على الزعلانين مااقدر انا

هنادي :..............

نايف :هنادي

هنادي :.............ز

نايف :هنادي

هنادي :.............

نايف :هنوده قلبي

هنادي:............

نايف :هنوده حياتي ردي لا اتهور الحين

هنادي خافت :ها

نايف ماسك نفسه لا يضحك :وشو ها قولي نعم لبيه امر مو ها واللح تحسسينس اني انادي

الشغاله

هنادي شهقت :انا تشبهني بشغالتكم الي تخرع

نايف :هههههههههههههه لا والله مو اشبهك عارف الفرق بينكم فرق السما عن الارض بس انا

اقصد بالرد لما اناديها هذا جوابها "ويقلدها "ها

هنادي تضربه على كتفه :سخييييييييييف

نايف :ههههههههههههههههه

هنادي مبوزه :...........

نايف :قلبي تبين تركبين

هنادي بفرح :اي

نايف :خلاص اذا ولدتي ركبتك وعشان خاطرك بس بروح اركب

هنادي :ياسلام وش دخل خاطري بركوبك

نايف :ايه اذا ركبت انا كانك انتي ركبتي صح

هنادي بقهر :لا لا مادامني مااركب انت ماتركب بعد

نايف :ليه مااركب مريض ولا حامل

هنادي :مالي دخل مثل مااعاني تعاني ولا ابو ببلاش

نايف :هههههههههه خلاص ولا يهمك مو راكب بس فرديها

هنادي تمد له لسانها :...............

نايف :ههههههههههههههههههههههه

الا بمنى جايه بسرعه وتحفه
نايف بعصبيه :ياخببببببببببببببله

هنادي :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

نايف :وتبين تركبين بعد ها تضحكين على

هنادي :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

منى رجعت له :اقول انت الخبل

نايف :لا تعالي عطيني كم كف بعد

منى بعربجه :لا تتحدى اقول

نايف يلف على هنادي :متاكدين انها بنت

هنادي :والله انا للحين شاكه بالموضوع يعني لولا الشعر الطويل ولا الحلق ولا كان شكيت

نايف :عادي الحين الشباب يطولون الشعر ويحطون الحلق يعني حتى الشيفه شيفة ولد

منى بقهر :مالك دخل فيني ولد بنت وبعدين خلاص قررت اتغطى عنك

نايف :لا حالف انا لا تكفين بموت لاتتغطين

منى :افففففففففف منك

حمد :شصاير على هالصراخ

منى :حممممممد تعال شوف اخوك ثقيل الطينه ذا

حمد :ههههههههه انتقل اللقب له اجل

منى :ايه خلاص من اليوم ورايح هو ثقيل الطينه والغثيث

نايف :موافق اذا بتفكيني من خشتك وبتقلبين لحمد موااااااااااااااااااافق

حمد :هههههههههههههههههههههههههههههه

منى :حمد احسن من وجهك اقول حمود

نايف :اكشخ قطت الميانه الاخت اخصصصص من قدك صار وا الفصاعين يدلعونك

منى بقهر :حممممممممممد

حمد بضحكه :نويف اترك منى بحاله تراها بحمايتي

منى :هاهاي ورني ايش بتسوي الحين يالغثيث

نايف بقهر :الحين صرت غثيث ها "ويلف على خمد"اسمع ترا هاللقب كان لك

منى :هذا قبل لاعرف انه طيب وحبوب لاني قبل لااحتك فيه كنت اخاف منه

حمد "معقوله كنت مخيف لهدرجه ":والحين

منى :لا الحين عرفت انك طيب وماالوم دانه اذا حبتك ودافعت عنك

حمد :هي تدافع عني

منى :ايه صايره محامية دفاع لك ماترضى عليك بشئ ابد

حمد بفرح :والله

منى من غير ماتحس حزنته :بس صار لها فترة مااشوفها تحامي عنك اهزء فيك ولا كانه الاالعيد عندها

حمد "يعني صدق ماعادت تحبني ":.............

منى :حمد

حمد :.......................ز

نايف :يالحبيب حمد

حمد :هلا

نايف :منت ماشي المخيم الكل دخل

حمد انتبه انه مافي حد موجود :ايه يلا



راكان :يلا مااستوى العشاء

عادل :بس اشتغل لنا انت ماتشبع مو توك ماكل من الحلا والورق العنب

راكان :وتسمي ذا اكل

بندر :هههههههه عادل تركه لا ينقلب عليك وياكلك تراه افه

راكان :بنيدر اتركني بحالي

بندر :اصغر عيالك بنيدر

راكان :اسفين بس انت عارف لما اجوع اتهور

بندر :ايه عارفك والله ياخوفي بكره تتهور وتاكلناتظنا اكل

راكان :والله مااستبعد هالشئ اذا كنت جوعان وماشفت اكل ليش لا

عادل شال الحافظه الي فيها شوي الحريم :يلا انا بودي اكل الحريم

حمد :ليه انت ليه مو راكان

الكل استغرب من حمد

نايف :حمد شفيك

حمد استوعب ان الكل يناظره :اقصد ليه ماتخلي راكان احسن هو الاصغر فيكم يعني عن الاحراج

وانت عارف

عادل بضيقه من حمد :عادي انا ولد خالتهم ماني غريب

حمد فهم انها هالتلميح له :مااظن انه في احد غريب هنا ولا انا غلطان

عماد حس بالوضع توتر :وانت صادق ياحمد مافي غرب عندنا يلا راكان قم خذالحافظه وودها

راكان :طيب

بندر بنذاله :ترا حاسبين القطع بدق عليهم اسالهم اذا ناقص شئ

راكان بقهر :اقول اسكت لااجي اطب عليك اذا انت بايع عمرك

بندر يتصنع الخوف :لا والي يرحم والدايك ماني بايع عمري "وراح تخبى ورى حمد "انقذني يالنسيب

سوف يتوطى ببطني

عماد :ههههههههه ابوك يالفصحى

الكل معدا عادل الي يطالع حمد بغيض :ههههههههههههههههههههه

راكان :ايه خالك شاطر وعلم يوصلكم ويتعداكم لاحد يقرب مني

نايف بثقه :ماتقدر اسطحك واتوطى ببطنك

راكان يلعب بحواجبه :ايه انتوا مااقدر "وهو ياشر على حمد ونايف "بس حريمكم اقدر

حمد بتهديد :رويكين خليك بعيد عن حرمتي "وشدد على كلمة حرمتي "

راكان :يمه تصرع مع هالعيون مدري اختي شلون متحمله

حمد بثقه :قول ذايبه

بندر :وانا اشهد الي ماتقدر تقولك لا اذا قلنا لها تجلس وتسهر تقول لا مااقدر اترك حمد لحاله

حمد فرح بالموضوع عشان يقهر عادل :ايه هذا المره السنعه الي تدور راحة رجلها

نايف :والله ونعم التربيه خواتكم مافي منهم بس

عماد :بس ايش

نايف :بدون زعل اختك منى انا اشك انها اول مايتزوجها رجلها بيذبح عمره

بندر وعماد يطالعون بعض :ههههههههههههههههههههههههههههه

نايف: شفيكم

بندر :حتى انت والله حنا كنا نقول من قبلك هالكلام ولا كنا نجننها ونقول لامي لاتستغربين

اذا شفتي بنتك راجعه من اول ليله

عماد :ايه وتشوفينه يعطيكم فوق مهرها مهر ثاني ويقول اخذوها بس

الكل :ههههههههههههههههههههههههههه

نايف :والله اختك مصيبه اذا نشبت بالواحد

بندر :ههه تتكلم عن معناة اشوف

نايف :ااااااااه ماحد خرب على فترة الخطوبه غيرها

عماد :لا الاخ حاقد

نايف :اخخ خلها بالقلب

بندر :بس بالذمه مو عسل على ثقالة دمها

نايف :احيانا الله يخليها لكم وعقبال مااشوف تيسها جاي وفاكنا منها

:احترم نفسك ولا تقول عنه تيس

نايف بخرعه :ابي اعرف من وين تطلعين لي انتي "ويلف على الشباب "ترا اخرتي على يدها

الكل :ههههههههههههههههههههههههههه

منى بغيض :امممممممممين

بندر :طيب خير وش عنك قاطه خشتك

منى :وين الكباب ماجبتوا الا دجاج

بندر :لحظه

منى وهي تاخذ الدجاج :اقول حمود

حمد بضحكه :هلا

منى :بالعافيه على قلبك اما الباقي لا لانهم حشوا فيني

حمد:الله يعافيك

نايف :روحي لاتقلب الايه وتصير اخرتك على يدي

منى تمد لسانها له :ماتقدر وحمد موجود صح حمد

حمد :صح

نايف :كملتوا غثيث وغثيثه مااقول الا الله يعين دانه عليكم

منى :عسل على قلبها

حمد "يالله قد ايش حلوه هالجمعه وانا المغفل الي كنت حارم نفسي منها ":تسلمين يلا اكلوا عدل انتي

وزوجتي مااوصيك عليها

عادل طالعه بغيض وقام

منى :لا توصي حريص



اليوم الثاني مشينا ورجعنا الشاليه بعد الجلسه الحلوة على العصر جالسه اتفرج على التلفزيون سمعت

حمد ينادي :نعم

حمد :تعالي

دانه رحت للغرفه وماشفته بس سمعت صوت الباب يتسكر :يمه خوفتني

حمد يقرب ويطالعني من فوقي لتحتي :سلامتك ياقلبي من الخوف

دانه صرت ابعد وهو يقرب وبارتباك :في شئ تيبي شئ

حمد بصوت رايق :ابيك

دانه ارتبكت ازيد :حمد ماني فاضيه للعبك

حمد يقرب اكثر ويحاوط خصري :ومن قال اني العب

دانه صرت ارجف وانا بين يديه :ححمد

حمد يقربني لصدره :عيونه وروحه

دانه حاولت افكه عني :بعد

حمد :مجنون انا لوتركتك ولا بعدت عنك

دانه وشويه بصيح :حمد بعد

حمد يهمس لي :اشتقت لك

((الجزء السابع والعشرون ........)))


دانه :.............

حمد بنفس الهمس :مااشتقتي لي

دانه مو قادره اقاوم اكثر مااقدر مااستسلم لحضنه اشتقت له وبصوت يرتجف :للا

حمد بثقه :تكذبين

دانه :لا ماكذب

حمد رفع وجهي لوجهه :طالعي عيوني وانت تقولين انك مااشتقتي لي

دانه نزلت عيوني بسرعه :............ز

حمد :شفتي انتي مازلت تحبيني ومتاكد انك اشتقت لي

دانه :......................ز

حمد يحضني اكثر :كنت متاكد انك مازلت تحبيني ياقلبي

دانه "اااااااااه ياحمد ":..........................

حمد رفع وجهي مره ثانيه وصار يبوس جبيني بعدها خدي وانا مستسلمه له :قلبي انتي

دانه "تكذب على تكذب ":......................ز

حمد قرب من شفتي بس بعدته عني بعنف مدري كيف جاتني القوة :بعد عني بعد انا مو لعبه عندك

حمد استغرب من انفعالي :.............

دانه"لا ياحمد مو كل مره تسلم الجره عارفه النظره هاذي وحفظتها لا ماراح اعيش نفسي باحلام عارفه ايش

نهياتها " بديت اصيح :حمد حرام عليك مو عشان انا احبك تبي تلعب فيني والله تعبت تعبت من هالحاله

"وبصراخ "لا ماراح اسمح لنفسي ارجع لحالتي الي قبل متى مابغيتني جيتني بالحنان وارومانسيه

ومتى مامليت ضربتني واهنتني على اقل واتفه الاسباب كفايه ياحمد العذاب الي عيشتني فيه

تعععععععععععععععبت حرام عليك ارحمني ماني قادره اتحمل

حمد :..................

دانه وانا اشاهق :كل يوم اقول صبري يادانه بكره بيحبك وبيندم انه مد ايده عليك بيندم انه علا صوته عليك

بس انت ولا هامك وكل يوم تزيد عن الي قبل انا اكتشفت حاجه انك اناني ياحمد مايهمك الانفسك وماتدور

الا راحتك وغيرك بالطقاق

حمد :........................

دانه صرت مااشوف من دموعي وصوتي بدى يختفي من صراخي :مو كفايه اني صابره وساكته على

زواجاتك الي تحسسني بالنقص وعدم الامان تجي تكمل بالضرب حمد طول ماكنت معك كنت اخاف

حتى وانا بحضنك الي المفروض يكون اامن مكان للمره والي هو حضن زوجها لكن انا لا كنت انام

وادعي ربي انه يدوم هالهدوء وافرح وابني امال بانك تغيرت لكن بعدها ترجع وتهدم احلامي

ليه ليه كل هذا عشان كف بس انت تستهاله يعني لو اني الحين طلعت وصادفني عادل وعمل مثلك

وش تبيني اسوي له ابوسه

حمد عصب ومسكني من ذراعي :ناويه على عمرك

دانه ماهمني الم ايدي من مسكته كان همي افرغ هالالم المتجمع بقلبي :يعني تصرفي صح معك

حمد ومركز نظره لي :..................

دانه ناظرت عيونه وكملت بتحدي :لو ينعاد هالموقف راح اتصرف نفس تصرفي وراح اعطيك الكف

واعرف اني ماندمت عليه ابدا

حمد :...................

دانه :واذا تبي تعرف اذا مازلت احبك ايه احبك ومااتخيل حياتي من دونك بس انت ذبحتني وكسرتني

ياحمد حطمت انوثتي وحطمت كياني كمره وماراح ينفعك حبي لاني .............

حمد بخوف :لانك ايش

دانه"خلاص ماعاد فيني اتحمل هالحمل لحالي " بصوت عالي :بسببك ماعاد اقدر اصيييييييييييير ام مااقدر

اصيييييرام

حمد بصدمه :.................

دانه انهرت على الارض وصرت ابكي قهر :.............حرمتني من اجمل احساس ممكن تعيشه اي بنت

حرمتني من حلم كل بنت بانها تكون ام

حمد مو مصدق :مين قال هالكلام

دانه :...............

حمد رفعني له :تكلمي من قال

دانه وبصوت مبحوح :الدكتور بسبب طيحيتي صار صعب على اني احمل

حمد "لا لا مستحيل "تركني وطلع وانا رحت انسدحت على السرير وكملت بكي لحد مانمت من التعب

اما حمد صار يدور بالشوارع لحد ماوصل للبحر "انا السبب انا الغبي الي حرمتك ياقلبي من انك تكونين

ام وهذا ربي عقابني وانحرمت من ولدي الي لحد الحين مو راضي يصحى ااااااااااااااااه انا غبي غبي

واستهل بس دانه دانه البنت البريئه ماتستاهل اخذتها ورده توها تتفتح للعالم وخليتها ورده ذابله

ماحمدت ربي على النعمه الي عطاني اياها وماقدرت وجودها الي كل رجال يتمنها زوجه له

جمال وحلا وطفولة شكلها ست بيت وحنونه ماعمرها شكت او تطلبت كانت مريحتني وانا مثل

الثور رفست نعمتي بيدي اااااااااه يادانه لو تدرين قد ايش انا ندمان ....والله والله لاسفرك واوديك

احسن المستشفيات للعلاج وباذن الله ماترجعين الا وانت حامل بولدي او بنتي والله لعوضك عن كل

دمعه نزلتها عيونك بسببي ااااااااه يارب انها تقدر تسامحني يارب سهل دربي وامري يارب "





رجعنا للفيلا وصار كل واحد يتحاشى النظر للثاني



ريهام :حبيبي

احمد :هلا قلبي

ريهام بتردد:بسالك سؤال بس ابيك توعدني انك تجاوبني

احمد :على حسب السؤال

ريهام :حبيبي الله يخليك عشان الي ببطني

احمد :طيب سألي

ريهام :ليه تزوجت اسماء ولا تقول مجبور تقدر ترفض انت مو بنت

احمد بتنهيده :هاذي سالفه طويله

ريهام :وانا ماعندي شئ اسمعك

احمد :اوعديني انه الي بتسمعينه مايطلع من هنا

ريهام :اوعدك

احمد :لانه مافي حد يعرف اني اعرفه غير حمد

ريهام تشوقت :طيب قول

احمد :من ثلاث سنين ونص كانت اسماء دايما تجي عندنا بالبيت وتتميلح بوجهي والي فهمته من اخواني

انها تحبني بس انا ماكنت انظر لها لالطريقه هاذي كنت اعتبرها بنت عمي وبس حتى اختي كثير عليها

لاني اسمع من خواتي ان مشيهامش ولا بد هي وسمعتها بالجامعه المهم على كثر مااتجاهلها هي يزيد

اصرارها

ريهام :طيب وبعدين

احمد :ركدي لاتصيرين مطيورة ولا تقاطعين

ريهام :طيب كمل

احمد :المهم فكرت شلون اقطع الامل عندها قلت لاخواتي يوصلون الخبر لها اني ناوي اخطب بس

ماابي حد من العيله ولا افكر فيهم لانهم مثل خواتي توقعتها بتزعل وخلاص بتنتهي السالفه بس

ريهام متفعاله :ايش

احمد :شقلت

ريهام :خلاص "وتاشر على فمها انها خلاص مو متكلمه "

احمد :صار الي عمر ي ماتوقعته يصير وخصوصا من واحده من اهلي كنت بيوم راجع من العمل هلكان

وكانت موجوده ومااهتميت المهم طلبت من الشغاله تجيب لي كوب نسكافيه جابته لي وانا من غير مااشك

بحاجه شربته ورحت لغرفتي وانتبهت لنفسي اليوم الثاني وانا صدري عاري وانا مو متعود انام من غير

البيجامه بس ماحطيت ببالي دخلت الحمام اتروش وانا راسي مصدع مره بس انفجعت من ابوي الي دخل

وهو يصارخ باعلى صوته

احمد بخوف :خير يبه شصاير

ابو خالد بعصبيه :كل تبن ولا تقول يبه يالخسيس

احمد مو مستوعب ايش يصير :ليه يبه انا ويش سويت

ابوخالد :من غير ولا كلمه بكره تملك على بنت عمك اسماء

احمد انفجع :بس يبه انا ماابيها

ابوخالد :ولا كلمه يالحقير والله ان ماحضرت بكره على المغرب وتوقع على العقد لاانت ولدي ولااعرفك

سامع

احمد :يبه

ابوخالد بصراخ :ولا كلمه ولا كلمه وانا قلت لك بكره وخلني مااشوفك حاضر لاتشوف الي مايسرك

لاوظيفه ولا بيت يضفك راح اتبرا منك دنيا واخر وهذا انت سمعت

وطلع ابو خالد واحمد مو مستوعب الي صار

ريهام :وبعدين شصار

احمد :رحت اسال امي وشفتها نفس الشئ ماتكلمني ومعصبه دقيت على حمد لانه هو الي ممكن يطلعني من

حيرتي وياليتني مادقيت :خير ياحقير ياوطي الي حتى حرمة القرابه ماقدرتها على الاقل قدرت العشرة الي

بينا

احمد :حمد شصاير فهمني

حمد :لا يالبرئ مو عارف

احمد :حمد وغلاتك عندي مو عارف ايش تتكلم عنه

حمد :تفووووووووووه عليك

وسكر السماعه بوجهي حاولت كذا مره ادق عليه وجواله مقفل رحت له البيت طلع لي عمي وعطاني

من الكلام الي يغث يئست من اني اعرف ايش الموضوع اليوم الثاني رحت لبيت عمي ووقعت العقد

وصارت اسماء زوجتي وبعدها طلعت من البيت من غير لااكلم حد على طول دقيت على اسماء ابي اعرف

الموضوع

اسماء بخجل مصطنع :هلا

احمد :اهلين

اسماء :مبروك

احمد من غير نفس :الله يبارك فيك ..اسماء

اسماء :نعم

احمد حسيت اني ماراح اعرف شئ منها ولا راح اخذ لا حق ولا باطل :لا خلاص تامرين على شئ

اسماء بخيبه امل :لا سلامتك

سكرت منها وعلى طول توجهت لحمد وكنت عارف انه بيكون عند واحده من حريمه دقيت الجرس

ومثل ماتوقعت موجود بالشقه لانه هي شقه واحده كل يومين تجي واحده فيهم

اول مافتح الباب كان بيقفل الباب بس قدرت ادخل :حمد والي يرحم والدايك فهمني لاتخليني مثل الاطرش

بالزفه فهمني ايش صاير

حمد بغضب :تبي تفهمني انك مو عارف يالنذل

احمد :اقسم بالله اني مو عارف ايش تتكلمون عنه وليه الكل محاربني وليه غصبتوني من زوجاي على اختك

حمد مو مصدق :لا برئ صدقتك اذا انت تقول انا شفت الصور

احمد باستغراب :اي صور

حمد بقهر :صورك يالتبن وانت مع اختي يالتبن ولا تهددها اذا تكلمت بتذبحها

احمد مو مستعوب :انت ايش قاعد تقول

حمد :لا تمثل البرائه

احمد شفت القران بوجهي واخذته :اقسم لك بهالكتاب العزيز اني مو عارف انت تتكلم عن ايش او عن الصور

الي اهدد اختك فيها

حمد حس من كلامه انه صادق :طيب كيف والصور الي تثبت هالشئ

احمد :ذبحتني بالهصور اي صور

حمد :صور تجمعك انت واختي بالفراش

احمد مو مصدق :انت وش تقول والله العظيم اني مااحتكيت باختك ابد حتى اني لما اسلم اكون بمكان

وهي بمكان

حمد :كيف تفسر وجودها بغرفتك وهي شبه عاريه وبين ايدينك

احمد وعيونه بتطلع :متى والله يحمد واقسم لك بربي اني مالمست اختك ولا قربت منها

حمد طلع الجوال ووراه الصور :وهذول ايش

احمد مو مصدق كانت صور له هو واسماء بحضنه :كيف ومتى وشلون مااذكر

حمد :لا تدعي البرائه يااحمد كل شئ واضح

احمد وانتبه لشئ :هي متى قالت لكم

حمد مستغرب من سؤاله :امس

احمد :وماقالت متى صار هالكلام

حمد :تقول من اسبوعين

احمد بثقه :كذابه

حمد :ايش

احمد اخذ الجوال وكبر الصورة على الساعه الي عند السرير والي تبين الوقت والتاريخ :هذا يثبت
ان هالكلام صار امس وامس كان الكل بالبيت وانت عارف ان غرفتي مقابله لغرفه البنات واي صوت

بيسمعونه لو اني اعتديت عليها او قربت منها

حمد مصدوم :اجل كيف صار هالشئ

احمد :علمي علمك بس الي انا متاكد منه اني امس مااذكر شئ من بعد ماوصلت البيت كل الي اذكره

اني رجعت البيت وشربت لي كوب نسكافيه ومن بعدها مااذكر شئ


حمد من غير ولا كلمه طلع طيران من البيت وراح لاسماء ومسكها وصار يضرب فيها لحد ماعترفت

بانها خدرتني وسوت كل هالشئ عشانها تحبني وتبي تكون زوجتي ومن بعدها انهارت عليهم وودوها

المستشفى وقال الدكتور انها مريضه نفسيه ومعها انفصام بالشخصيه وبعدها قال لي عمي اني

مااقول لحد سبب زوجنا وطلب مني لا اتركها ولاابين لها اني عرفت بسبب زواجي منها لانها يوم قالت

لهم انهم مايقولون لي عن السالفه عشان مااكرها المهم صار على صعب اني اتركها خوف من ان حالتها ممكن

تسوء ومن بعدها سكرنا على الموضوع وتقبلتها بحياتي

ريهام بحزن :ياعمري عليك وانت ساكت ومستحمل

احمد بتنهيده :..............

ريهام قامت وحضنته :ياقلبي عليك

حمد يحضنها اكثر :الحمدالله على كل حال وهذا ربي عوضني فيك

ريهام :ان شاءالله ربي يقدرني واسعدك ياعمري

احمد ببتسامه :امين ربي لا يحرمني منك

ريهام : ولا منك

احمد :ياعمري انتي

ريهام :اها عشان كذا حمد جاى معك وقال انها ماتجيب عيال

احمد :هي الحقيقه ريهام ماتقدر تجيب عيال بسبب الادويه الي تاخذها تضر بالجنين

ريهام :اها بس هذا وخر الغموض عن سبب جيت حمد معك يخطب

احمد :طول عمرك ذكيه

ريهام :يعني عشان يعوضك صح

احمد :حمد من بعد السالفه وهو يحاول يراضني ويدور اي حاجه يسعدني فيها حتى لو كانت على حساب

مصلحة اخته لانه عارف اني انظلمت منها

ريهام :حبيبي انا ابي ارجع لاهلي ماابي اجلس هنا

احمد :ليه

ريهام :الصراحه اخاف على نفسي وعلى الي ببطني منها

احمد :ياقلبي لا تخافين طول ماانا موجود

ريهام :بس

احمد يحضنها :كفايه هالاسبوعين الي جلستيهم هناك والله حسيت اني يتيم وضايع من غيرك يهون عليك

ريهام بحنان وتمسح على راسه :لا مايهون على ياقلبي انت


دانه اول مارجعنا ارسل لي رساله يطلب فيها مني اجهز شنطته لانه بيسافر وماكنت مستغربه هالتصرف

بس الي استغربت منه انه خيرني بالجلوس عند اهلي "وشددعلى كلمة "لحد ماارجع ولا تجلسين هنا

قلت له اني بروح عند اهلي


منى :واو وناسه اجل بكره ماني رايحة المدرسه

دانه :ليه

منى :ابي نسهر اليوم لحد الصبح مثل ايام قبل

دانه "ااااااااااه ياليتني ارجع بنت بلاهموم ياليتني ارجع مثل ماكنت ":فكره حلوة

منى :الا وين حمودي

دانه :هههههههههه من حمود

منى :زوجك

دانه :الله رجال طول بعرض وتقولين له حمود انا الي اكون زوجته ماتجرات اقول

منى :مشكله التخلف يعني زوجك عادي انك تدلعيه

دانه "ماتدرين يامنى ":ممكن "وحبيت اغير الموضوع "شرايك نهبل بهنادي

منى عجبتها الفكرة :كيف

دانه :ندق عليها الحين ونغريها بالاشياء الي بنسويها

منى على طول اخذت جوالي ودقت :هلا هنود

هنادي تتثاوب :اهلين

منى :بس بس شفطتيني لو اني مو متمسكه بالكنب كان انا من زمان بحلقك وجع

هنادي :يوجعك خلصي فيني النوم

منى :تدرين مين عندنا الحين

هنادي بعدم مبالاة :مين يعني

منى :دانه وبتنام عندنا اسبوع بعد وهذا حنا نجهز لسهره معتبره

هنادي طار النوم من عيونها :والله

منى :والله وانا بكرة بغيب وبجهز الحين الموكا والفشار والبيبسي وشغلات السهره

هنادي متفاعله :والافلام

منى :والافلام روكين جايب افلام حاجة ماحصليتش

هنادي :جايه جايه ومايعوقني بشر

منى ببتسامة نصر :ورجلك

هنادي :انا اعرف له يلا باي

منى :اذا ماجيت بعد نص ساعه بنبدء طقوس السهره

هنادي :اذبحك انتظروني

منى :هذيه بالطريق واااي وناسه

دانه :ههههههههه ودي اشوف شكل نايف الحين

منى تتخيل شكله :هههههههههههههههههههههههههههه


نايف :وش يوديك هالوقت نامي وبكره الصباح اوديك

هنادي مبرطمه :لا ماابي ابي اروح الحين مالي دخل

نايف :ياقلبي الحين انا تعبان وابي انام بكره اوديك يلا نامي الحين

هنادي بدلع :حبيبي يلا لاتكسر بخاطري والله من زمان عن سهراتنا

نايف :وش يفرق الحين ولا بكره انت اذا رحتي بتطبرين المخده وبتنامين

هنادي :يلا حبيبي عشان خاطر البيبي

نايف :والله بس عشان خاطرك انتي مو خاطر حد

هنادي بفرح تبوس خده :تسلم لي ياحلى رجل بالعالم

نايف يقرص خدها :لو ماوافقت كان صرت العن رجل بالعالم ها

هنادي :ابدا انت مافي مثلك بالوجود وعسى ربي يخليك لي ولا يحرمني منك


منى :والله منتي سهله سويتيها

هنادي :لا في هالفتره مايقدر يرفض لي طلب لاني على قولته صايره حنانه

دانه :والله كاسر خاطري نايف يلحق عليك ولا على اختك

منى :والله هذا حظه يتحمل ولا ابشرك جاي الدور لرجلك تر ا خلاص اخذت عليه

هنادي :هههههههه الله يعينه يلا على الاقل تخفين عن نايف

منى :ياسلام لو تتحقق امنيتي

دانه بستهزاء :وايش امنيتك

منى تقوم تبعد عنهم :انكم تطلقون ونرجع نعيش مع بعض

هنادي وانا شهقنا :....................

هنادي :الله لا يقول يالخايسه

دانه :منى جنيتي هذي امنيه بالله عليك

هنادي :لا الحين تاكدت انها مو صاحيه

منى :ول ول كلتوني وينكم يانيف وحمد تشوفون حريمكم شوي عروقهم بتنط

دانه وهنادي :ههههههههههههههههههههههههه

هنادي :محد مونسنا كثرك

منى بغرور :اي عشان تعرفون قيمتي

الكل :هههههههههههههههههههههههههههههه

بدينا سهرتنا وجلسنا نتفرج على الافلام والاكل شغال والشرب بعدها جاوا راكان وبندر وانضموا لنا





رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 01:21 AM #18
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

((الجزء الثامن والعشرون ................))



ريهام :خلاص حبيبي انتظرك

احمد :دقايق وانا جاي

ريهام :مم جبت معك الخوخ

احمد :هههههه اي جبته دوختيني لحد ماحصلت الحامض

ريهام :سوري تعبتك معي

احمد : تعبك راحه ياقلبي

ريهام :باي


اسماء :لاتفرحين كلها كم يوم واخليك تندمين

ريهام بخوف :اسماء من متى وانتي هنا

اسماء :من يوم "تقلد صوتها "خلاص حبيبي

ريهام تجهلتها وراحت عنها :..........

اسماء :تعالي هنا يازفته انا لما اكلمك ماتعطيني ظهرك

ريهام :اسماء لو سمحتي حسني الفاظك

اسماء بتحدي :واذا ماحسنتها ايش بتسوين

ريهام تراجعت على ورى من الخوف :اسماء اقصري الشر

احمد :السلام

ريهام شافته وراحت طيران له :وعليكم السلام هلا تو مانور البيت

احمد ببتسامه :بوجودكم "وهو يطالع اسماء "

اسماء جات لعنده :حبيبي احط الغدا

احمد :ايه جوعان مره ايش طابخه اليوم

اسماء :سمك

ريهام كشرت بوجهها لانها من حملت صارت ماتحب الاكلات البحريه :انا لاتحسبوني

احمد :ليه

ريهام :صايره مااحب السمك ولا توابعه

اسماء كانت عارفه ان ريهام متوحمه على الاكلات البحريه ومسويتها عناد وببراءه :يوه ياريهام

ليه ماقلتي

ريهام كانت تبيت تحشى أي احتكاك بينها :حصل خير

احمد :طيب وش راح تاكلين تبين اطلب لك حاجه

ريهام :لا مايحتاج انا بسوي لي حاجه خفيفه لاني ابي انام بعدها

اسماء :يلا حبيبي روح غير على مااحط الغدا

احمد :اوكي

بعد الغدا تفجانا من اسماء داخله علينا بفستان قصير لحد الركبه ومخصر على جسمها وعلاق ومسيحه شعرها

وحاطه فل ميك اب وجلست عند احمد الي شوي وبتجلس بحضنه :حبيبي

احمد يبلع ريقه :هلا

اسماء بدلع :مو قايم تريح

احمد يقزها قز :الا

اسماء :يلا قوم عشان تلحق على صلاة المغرب

احمد خق خلاص صحيح هو مايحبها بس اسماء جميله وبدلعها تذوب أي رجال :يلا

ريهام او مره اشوف احمد كذا معها حسيت بالغيره :احمد

احمد وهو يطالع اسماء :ها

ريهام اول مره يرد علي كذا وبقهر :متى راح توديني للموعد

احمد يطالع باسماء الي تسبل بعيونها له :............

ريهام :ااحمد

احمد :ها ..هلا

ريهام شوي وبتنفجر :متى بتوديني للموعد

احمد :ايه بعد مااصحى ان شاءالله

اسماء تسحبه من ايده :يلا حبيبي عشان تلحق تريح

احمد :ايه يلا

دخلو على غرفتهم واحمد خاق على الخر على اسماء :حبيبي تبي اطلع لك بيجامه

احمد يحواطها من خصرها ويقربها له :ماله داعي

اسماء بدلع :بتنام بملابسك

احمد بنظرات :من قال اني بنام

اسماء :ههههههههههههههههههه

احمد :اقول اسوم

اسماء :هلا

احمد بغمزه :طفي الضو

اسماء وتسبل بعيونها :من عيوني

.................................................. ........


منى :جلسي عاد بلا مصاخه

هنادي :والله مااقدر كثر خيره خلني اجلس للحين

دانه :يوه هنادي على الاقل الليله بس

هنادي :اذا هو قدر فانا مااقدر

دانه :اوفف وين الي كانت تبيت كنسل الزواج

هنادي :ههههههههه بس فضحتينا

منى نطت :ليه كنت تبين تكنسلينه

دانه :هههههههههههه وش يفكك منها الحين

هنادي ترد على جوالها :هلا حبيبي جايه الحين

منى :افف منه ماصدق خبر قلتي بروح وسنتر على الباب

هنادي :وجع قولي ماشاءلله

منى بعناد :ماني قايله زين

هنادي :لو بجلس معك لبكره ماني خالصه يلا باي


منى ودانه :باي

منى :وانتي لا يكون تدقين على زوجك

دانه "وينه زوجي اكيد مع واحد من حريمه ":لا يمه منك ماني داقه

منى :ايه على بالي بعد

دانه "غريبه وش عنده داق يمكن رجع لا مااظن بس ماراح ارد عليك ":...............ز

منى :ردي جوالك يرن

دانه :مالي خلق

منى بفضول :مين

دانه "والله لو اقولك حمد سويتي لي فضيحه ":واحده من ربعي ايام الجامعه

منى :وش اخبار رهوم من زمان ماشفتها

دانه :الله يكون بعونها مسكينه

منى :محد قالها توافق تتزوج واحد متزوج

دانه :هذا نصيبها

رجع حمد دق بس حطيته على السيلنت وكملت سوالف مع منى بس انتبهت للجوال يهز شفته الا مسج

"دانه ردي ابي اقولك حاجه بتفرحك "

دانه "لا لايكون بيطلقني "وعلى طول رفعته لما دق:الو

حمد :يعني لو ماقلت لك انها حاجه بتفرحك ولا كان مارديتي

دانه :حمد خلصني

حمد :افف الاخلاق قافله

دانه "استغربت انه ماهزئني لاني تجاهلته ومارديت ":حمد

حمد :عيونه

دانه :غريبه شصاير بالدنيا شكلك فرحان

حمد بفرح :وبطير من الفرح

دانه :والمناسبه

حمد :عبود صحى من الغيبوبه

دانه فرحت كثير :والله قول والله عبود صحى

حمد :ايه تو نايف مكلمني وانا الحين جاي بالطريق

دانه من غير لا انتبه لنفسي :ياربي حبيبي ماني مصدقه عبود صحى

حمد مو مصدق :ياقلبي انتي

دانه "يي شفيني خرتها ":انا اقصد عبود حبيبي مو انت لاتفرح

حمد بخيبة امل :اذا انتي تحبينه كانك تحبيني

دانه :اذا لسه ماتهنيت مع الجديده لاتقطع شهر العسل انا بروح اجلس معه

حمد عصب :أي جديد هواي خرابيط ووين تجلسين معه لحالك

دانه :اكيد ماسافرت الا طايح على زواجه

حمد بقهر :وعادي عندك

دانه وانا اتطنع البرود:واكثر من عادي انت ناسي لما قلت لك انك ماعاد تهمني

حمد يصر على اسنانه :دانه

دانه :يلا حمد انا مشغوله الحين

حمد :دانه

سكرت الجوال وانا ماودي سويت كذا بس لازم اتعامل معك كذا لما تشوف التجاهل مني هو الي بخليك تتعلق

فيني ياحمد



الكل فرح بصحوة عبود والكل تجمع عنده وصارت غرفته ماتفضى الا لما تنتهي الزياره وقال لنا الدكتور

انه بيطلع من المستشفى بعد اسبوعين لانه بيسون له علاج فيزيائي بسبب نومته الطويله


حمد :يلا دانه انا برا

دانه :مانت داخل تسلم على هلي

حمد :لازم

دانه بعتب :ياحمد حسسني اني مهم عندك

حمد :وانا ايش جالس اسوي مو لما رجعت من السفر وجيت اخذك قلت بتجلسين ومارفضت

دانه :انا مااقصد من هالناحيه اقصد حط لاهلي اعتبار اسال عنهم سلم مثل ماهم يسالون عنك ويفرحون
بك اذا جيت

حمد "ايه صادقه والله اني مقصر بحقهم كثير ومامره شفتهم يعتبون على ":طيب هم موجودين

دانه :بتدخل

حمد :ايه يلا شوفي لي طريق

دانه بفرح :طيب ثواني



حمد :ههههههههههههههههههه الله يقطع شرك ياراكان

راكان :والله هذا الي صار

عماد :هههههههههههههههههه

راكان :في بعد ثانيه في واحد بالجامعه تخصصه عن علم الطيور او حاجه مثل كذا المهم

الرجال ابد مايحضر محاضرات ولاشئ جاى يوم الامتحان وصار يذاكر لحد ماحس انه حفظ المنهج

لما دخل الامتحان تفجاء ان مافيه الا سؤال واحد بس ...الدكتور حاط لهم رسم لرجول الطيور وكاتب

تعرف على الطيور من رجولهم ....طيب الولد توهق ماعرف يجاوب قام يسلم للدكتور الورقه وهو

يسلمها قال له الصراحه اسوء اختبار والاسوء منه الدكتور الي حطها

قال الدكتور وهو معصب :اعتبر حالك راسب من الحين

ولما شاف الورقه شافها من غير اسم قال له ايش اسمك انت قام الولد رفع ثوبه وانحاش وهو يركض

قال :اعرف اسمي من رجولي اذا في امك خير <<<<<القصه حقيقيه قريتها من احد المنتديات

الكل :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

حمد :ههههههههه اااه يابطني هههههههههههههههه

راكان :ههههههه شفت كيف اني فله

حمد :وانا اشهد هههههههههههههههههههه

دانه :من مستلم الحين الاخ

راكان :ولا احد بس شكلي بستلمك الحين

دانه :لا شكرا عندك المجلس مليان استلم من تبغى

راكان يلعب بحواجبه :دوين كم تعطيني والا اطلع فضايحك

دانه كشرت بوجهي له :ووجع ان تكلمت ماتلوم الا نفسك

حمد عجبه الوضع :راكان لك الي تبي بس طلع من هالفضايح طلع

راكان :لي الي ابي

حمد :لك بس قول

راكان يسوي نفسه يفكر :مممممم ايه تدري ا نمرتك نذله وبقوه بعد

حمد :شلون

راكان :مره كان اخر الليل طيب وطلعت وشفتها تاكل تويكس وانا كنت جايع ومافي محلات فاتحه

وغير كذا اهلي ماراح يخلوني اطلع

حمد :ليه

راكان :لاني كنت بالمتوسط ومسوين على حضر ذاك الوقت المهم قلت للشيخه البريئه الي جنبك عطيني

قالت لي لا قلت لها يلا عاد جايع حدي اسوي لك الي تبين قالت بنظرات كلها شر ونذاله الي ابي

وانا البرئ والي على نياتي قلت ايه قالت اعطيك بس بشرط ترقى وتنزل من الدرج ثلاث مرات وانت

تقول انا حمار

حمد :هههههههههههههههههههههههههههههه وسويتها

راكان :صدق لا قالوا الجوع كافر أي سويتها

الكل :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

بندر :والله كثر ماتنعاد السالفه ماامل منها هههههههههههههههههههههه

حمد :ايه يما قالوا يما تحت السواهي دواهي

دانه نظراته وانا رافعه حاجبي :والمغزى من هالكلام

حمد :هههههههههههه ولاشئ

راكان :ايه ياما ذقت الويل من مرتك حتى احيانا توصل فيني ان ودي اشيلها واحطها بكرتون

واهز فيها لحد مااطلع كل حرتي

حمد :ههههههههه والله بتدخل فيه وبيصير في مجال لشخص ثاني

دانه قهروني مستلميني :ياسلام

حمد :والله ماتشوفين شكلك صايره نتفه حتى احيانا اذا مسكت يدك اشك اني ماسك شئ من كثر ماهي

ضايعه بيدي

دانه :اجل انتوا الي يدينكم بر من كبرها

راكان :ايه والله ياحمد مرتك طلعت طفره جينيه بينا كلنا طوال الا هي حتى اذا رحنا مكان

نخاف تضيع علينا

حمد :هههههههههههههههههههههههههههه

دانه برطمت وجيت بقوم بس حمد مسك يدي :جلسي وين رايحه

دانه :ليه اجلس عشان تتمسحرون علي ماني جالسه

حمد :خلاص ياراكان لاتتمسخر على زوجتي

دانه :لا تو الناس يوم شبعت قلت له لاتتمسخر

حمد :ههههههه

راكان :ولايهمك الحين اراضيك

وقام ورفع ثوبه :فتحي يدينك

دانه بخوف :ليه

راكان :بجي احضنك

حمد بجراءه جرني لحضنه :لا يارجال ماني مستغني عن حرمتي ناوي تذبحها

دانه انا قلب وجهي ميه لون من الاحراج :...............

راكان يضحك :يارجال خلني اراضيها

حمد :تراضيها قال قل ناوي تمسحها من الوجود والله ان طبيت ماعاد نشوفها

عماد :ههههههههه بتصير هي والارض واحد

بندر :هههههههههه خلاص مو قادر

دانه فكيت نفسي منه بالقوة وطلعت بسرعه من المجلس وانا بقمة الاحراج من الي صار

حمد :ههه يلا نشوفك على خير

عماد :وين يارجال تو الناس

حمد :والله قعدتكم ماتنمل مره ثانيه ان شاءالله

بندر :حياك باي وقت البيت بيتك

حمد :الله يسلمك



دانه :مو رايحين البيت

حمد :الا بس بنروح نتعشى قبل

دانه :بس انا موجايعه

حمد :بس انا جايع

وقفنا عند المطعم ونزلنا وطلبنا الاكل واكلنا وانبسطت كثير حمد متغير كثير صاير يمزح ويضحك

وطول جلستنا وانا اضحك

حمد :تصدقيني تصيرين غير لاضحكتي

دانه :كيف يعني

حمد :انت من غير شئ وتهبلين بالواحد وتضحكين بعد لا رحت وطي

دانه خجلت من تعليقه :حمد

حمد :عيونه

دانه :يلا نمشي تاخرنا

طلعنا بعدها رحنا للمجمعات نتمشى وحنا نتمشى لحقونا مجموعه من الشباب وحمد طول الوقت يلف

عليهم ويعطيهم نظره

الشاب بكل وقاحه :اقول ياحلوا اذا نام ابوك اليوم عطيني دقه ورمى على الورقه

حمد لف عليه وبحده :أي الكلب ياحقير

شكلهم انصرعوا منه ماشفت الا غبارتهم ولف على وهو حده :وانتي عاجبك الوضع غطي عيونك

دانه :ماحبيت اتناقش معه لانه ارعبني الصراحه :...................

بعدها صرنا ندور بالمجمع لحد ماجلسنا بالكوفي

حمد بهدوء :فتحي غطاك اذا تبين

دانه مارديت عليه :............

حمد :دانه انا اكلمك

دانه :.............

حمد بشويه حده :دانه

دانه :لو سمحت قصر صوتك احنا بمكان عام

حمد :علمي نفسك ليه ماتردين يوم كلمتك

دانه :ليه ارد عليك عشان تطول صوتك على طيب هو جاى انا وش ذنبي مااظن اني شجعته

انه يجي لعندي

حمد ببتسامه :ادري ياقلبي بس انا طبعي كذا لعصبت مااحس ايش اسوي

دانه :ياسلام ماتحس وانا الي اطيح فيها

حمد :ولا يهمك ماراح اعيدها مره ثانيه

دانه :.................

حمد :طيب وش تبين اطلب لك

دانه :ولا شئ

حمد :خلاص دندون

دانه :..........

حمد :ياقلبي ماقدرت امسك نفسي وانا اشوفه يرقمك وبوجهي بعد انا رجال واغير"وسكت "وماارضى

حد يتعدى على املاكي

دانه"ليه يعني ماتعترف انك تغار " بقهر :ياسلام صرت من املاكك وش شايفني طاوله ولا كرسي

حمد :يادانه فهميني

دانه :حمد الله يخليك سكر على الموضوع لانه بيكبر بعدين

حمد :طيب وش تبين الحين

دانه :مافي شئ على بالي

حمد :بطلب لك عصير زيي

دانه :طيب

رجعنا البيت وصعدنا الجناح ورحت بسرعه غيرت ملابسي ونمت وحمد كان بالحمام يتروش

ماابي يصير بينا أي احتكاك الحين وقفلت على نفسي بالغرفه الثانيه

طلع حمد من الحمام ويظن اني بغرفتنا وتفجاء باني مقفله على نفسي جاى طق الباب بس مارديت

عليه

حمد "طيب يادانه بس هالوضع ماراح اسكت عليه كثير "وراح هو ينام بعد



رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 01:22 AM #19
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

((الجزء التاسع والعشرون ...........))



ريهام "طيب يااسماء مثل ماتلعبين انا اعرف العب بعد ":حبيبي

احمد كان ياكل من ايد اسماء فاكهه :هلا

ريهام :احمد

احمد لف عليها وخق على الاخر ريهام كانت لابسه فستان لف وقصير لونه تفاحي وجسمها صاير

مع الحمل خطييير :هلا

ريهام تجلس مقابلته وتحط رجل على رجل :امممم

احمد بنظرات اعجاب للبنت الي ملكت قلبه :ههههههه شكلك ناويه على نيه

ريهام بدلع :يحق لي

احمد لنتبه لنظرات اسماء الي شوي بتحرق ريهام فيها :احم احم اسماء ولا عليك امر سوي لي شاي

اسماء :ان شاءالله من عيوني

احمد بعد مارحت اسماء للمطبخ قام لعند ريهام :ياويلي ويلاه بتذبحيني انتي بهالحلاه

ريهام بزعل :ايه كل بعقلي حلاوه مو كانك سافهني ومروح معها

احمد :ههههههههههه ياعمري على الي يغارون

ريهام :وخر عني انا مااغير بعد خلاص انا ماعدت احبك

احمد يقرب اكثر :عيني بعينك اشوف

ريهام تلف عنه :........

احمد :قلبي روحي انتي

ريهام :نعم

احمد :افا مافي لبيه مافي كلمه حلوه ابد

ريهام :عندك اسماء

احمد :بس منك غير ولها طعم ثاني ..رهوم قلبي اشتقت لك

ريهام خقت خلاص :وانا بعد

احمد :ياقلبي عليك انتي اليوم طالعه قمر

ريهام :زين لاحظت

احمد :حد يشوف ملكة قلبه ومايلاحظ

ريهام :طيب حبيبي ماودك نروح الغرفه عشان نسولف على راحتنا

احمد يقوم ويمسك ايدها :يلا

بعد مادخلو الغرفه شغلت ريهام التلفزيون وجلسوا على الكنبه

احمد :شكلك للحين زعلانه

ريهام :تبي الصراحه ايه زعلانه وودي انفجر بعد

احمد :افا افا سلامتك من الانفجار ياقلبي ليه كل ذا

ريهام :والله مو مني بس صايره اغار

احمد بفرح :ياقلبي على يغارون ..بس ياعمري ماله داعي انتي عارفه انك انتي الي ملكتي القلب

ريهام :ولو يااحمد صعب على الحرمه تشوف واحده تشاركها بزوجها لا وتتدلع والاخ خاق على الاخر

احمد :ههههههه

ريهام :ايه اضحك وانا الي احترق

احمد :بس انتي عارفه من البدايه اني متزوج

ريهام :طيب شسوي مو مني والله انقهر لاشفته لاصقه فيك

احمد :طيب وش تبيني اسوي مثل مانتي مرتي ولك حقوق هي مرتي ولها حقوقها

ريهام :طيب اوعدني على الاقل اذا كنا موجودين بنفس الغرفه لاتجلس بجنب أي واحده فينا

خلك حيادي واذا تدلعت واحده فينا لاتعطينا وجه

احمد :يعني اتجاهلكم

ريهام :ايه ولما تكون مع واحد فينا لحالك سوا الي تبي

احمد :لهدرجه تغارين

ريهام :واكثر مو انت حبيبي وروحي وحياتي كيف مااغار عليك

احمد :لا لا مااقدر خفي على يابنت

ريهام بدلع :وقلبي واهلي ودنيتي كلها بعد

احمد يحضنها :الله لايحرمني منك يابعد كلي

ريهام :ولا منك



دانه صحيت من النوم متاخره قمت وتروشت ولبست لي بيجامه برموده لونها بيبي بينك وكان مالي

خلق انزل او اتغدا حتى جلست اتفرج على التلفزيون وصرت اقلب بالقنوات وخليته على محطة

تي اكس تي وفيها اغنيه اه من نومة البارح بصوت فيصل العليان وخذني الحماس وقمت ارقص

وانا ولا على بالي ومروحه بالرقص وصرت اهز بخصري واهز بشعري وداخله جو لحد مانتهت

الاغنيه التفت الا حمد بوجهي "تمنيت الارض تشق وتبلعني "والاخ مكيف على الوضع

حمد ببتسامه :افف عندك مواهب بالرقص وانا مدري

دانه بارتباك :انت من متى هنا

حمد :من اول الغنيه

واخذ الجهاز وصار يقلب بالقنوات لحد ماجات غنيه مصريه وطول على الصوت :يلا انا شفتك بالخليجي

ابي هز مصري الحين

دانه رفعت حاجبي :ومن قال اني برقص

حمد يحط رجل على رجل :انا يلا ابي اشوفك ترقصين على هالاغنيه

دانه جلست :ماني راقصه

حمد يقوم ويمسك يدي :اقولك قومي رقصي

دانه احاول افلت يدي منه :ماني راقصه غصب هو

حمد :مو غصب بس ابيك ترقصين عشان خاطري

دانه :ومن قال ا نلك خاطر عندي

حمد يوقفني قباله :افا مالي خاطر عندك

دانه لفيت وجهي عنه :لا

حمد يحاوط خصري :من قلبك هالكلام

دانه :ايه

حمد :لا مااصدق لاني عارف انك تحبيني

دانه :ومن قال اني احبك لا تجلس تالف من عنك كلام

حمد :الا تحبيني لان مافي مره تعيش طول هالفتره مع زوجها وماتحبه

دانه :الا فيه مثل مانت عشت معي من غير لاتحبني انا بعد مااحبك

حمد :واحده بواحده ها

دانه :سمها الي تبي والحين اتركني بنزل

حمد بعناد :واذا ماتركتك

دانه :ياربي منك ياحمد

حمد يمسك وجهي ويخليه مقابله :دندون بذمتك ماشتقتي لي

دانه غمضت عيوني :لا

حمد :فتحي عيونك وقوليها

دانه فتحتها بس ماقدرت انكر :.............

حمد :قلبي

دانه :لا تقول قلبك ولا تقول حبيبتي لاني عارفه انه مجرد كلام مايعني لك أي شئ مجرد وسيله لك

حمد كشر بوجه :وسيله لايش

دانه :انت عارف

حمد :لا مو عارف فهميني

دانه :اظنك ذكي وفاهم

حمد بخبث :لا فهميني انا غبي

دانه رفع ظغطي وانا منحرجه منه :حمممممممممممد

حمد :عيونه وروحه

دانه "ياربي منك ":حمد مو وقتك

حمد :دانه حرام عليك حني على خلاص

دانه :......................

حمد :دانه

دانه :نعم

حمد :يعني الى متى وحنا على هالحال

دانه :لحد مااحسك تغيرت وندمت

حمد :يعني لحد الحين ماتغيرت

دانه احاول افك يدينه عني :حمد اتركني عشان نتفاهم

حمد :ليه كذا حلوين ونقدر نتفاهم

دانه :حممممد

حمد يمسك يدي ويجلسني جنبه بالكنب :يلا تفاهمي

دانه :تتمسخر

حمد :ابدا

دانه :انت الحين وش تبي مني

حمد بنظرات تفحص :ابيك

دانه تجاهلت نظراته :وش تبي فيني وانت عندك غيري ويمكن احسن مني

حمد يحط يده على كتفي :لا هم مايسونك ولايغنوني عنك

دانه رفعت حاجبي :العب على غيري بالكلام هذا

حمد :ومن قال اني العب

دانه :تبي تفهمني اني اهم منهم عندك

حمد :وهذي الحقيقه

دانه بتردد:يعني انت تحبني

حمد :...................

دانه :ايه مو قلت لك تلعب على

حمد يقوم :يلا انا بطلع تبين حاجه

دانه بحزن :لا

طلع وتركني بقهري "ليه ياحمد ماتحبني وش ناقصني ليه تحسسني بنقص بانوثتي ليه بس انا لك ياحمد

ان ماخليتك تركض وراي مااكون دانه "رحت ولبست تنورة قصيرة لنص الساق حمرا وبدي اسود

حرير علاق من الرقبه وسيحت شعري وحطيت لي فل مي كاب وتعطرت واخذت جلالي ونزلت وكنت

مطمنه لان نايف مو هنا طالع مع هنادي

دانه:السلام

سهام وام عبدالرحمن :وعليكم السلام

سهام :ياسلام وش ذا الزين كله

دانه :ههههههههه من ذوقك

سهام بغمزه :بس الحبيب مو هنا

دانه :ههههههههههههههههههههههه

ام عبدالرحمن :يلا نحط العشاء

سهام :حطيه ميته جوع

دانه :دقيقه اشوف حمد اذا يبي

ام عبدالرحمن :طيب

دانه :هلا حمد

حمد :اهلين

دانه :انت بعيد ولا قريب

حمد :ليه

دانه :لا بس اذا كنت قريب تعال تعشى معنا

حمد :اوكي مسافة الطريق

دانه :والله

حمد :والله

دانه :اوكي باي

سهام :بيجي

دانه بفرح :ايه مسافة الطريق

دقايق الا حمد وصل :السلام

الكل :وعليكم السلام

سهام :يلا بروح احطه

حمد وقف متنح على :............

دانه :بجي معك

حمد يمسك يدي :لا جلسي ابيك بسالفه

سهام :تصريفه يعني

حمد بضحكه :ذكيه يااختي على اخوك

سهام :ههههههههههههههههههههههههه

دانه بدلع جلست :في شئ

حمد يطالعني بنظرات حسيت نفسي من غير ملابس :يعني كل هالزين ليه مايكون لي بس

دانه :والله زيني يكون للغالين على بس

حمد :افا يعني انا مو غالي

دانه بدلع :لا

سهام :يلا العشاء جاهز


توجهنا لطاولة الطعام وجلسنا نتعشى وانا كل شوي اسبل بعيوني له

دانه :حمد ممكن تعطيني الملح

حمد يمده لي :تفضلي

دانه تعمدت وانا امسكها امسك يده :ثنكس

حمد ببتسامه :العفو

سهام :حمد تبي احط لك زياده

حمد :ايه

دانه :انا احط لك

قمت ونزلت لمستوى صحنه وتعمدت اكون قريبه منه :بعد ولا كفايه

حمد يبلع ريقه :ها

دانه نزل شعري على وجهي وصرت احرك راسي عشان ابعده لاني ماسكه الصحن ومااقدر استعمل

يدي

حمد وخر شعري بيده :عنك

دانه ابتسمت له :ثنكس

حمد بنظرات اعجاب :ولو العفو

دانه وانا اجلس :افف ملل من هالشعر

سهام :قصي منه

دانه :ودي والله خلاص بكره اروح مع هنادي المشغل واقصه

حمد رافع حاجبه :نعم من بامره تقصينه

دانه :ليه مو شعري

حمد :لا مو شعرك

دانه :ياسلام شعرك اجل

حمد بصوت هامس باذني :انتي وشعرك لي انا

دانه :ايه بس انا مليت وتعبت منه

حمد :من بكره روحي للمشغل كل يوم يسون لك استشوار بس قص مافيه

دانه :خلاص انت قلتها اروح للمشغل كل يوم يسونه لي

حمد ببتسامه :روحي واذا تبين اوديك اوديك ماعندي مانع

دانه :قد كلمتك

حمد :قدها

سهام :اوف اوف من قدك

دانه :اسبوع بالكثير ويقول خلاص

سهام :ها حمد البنت تتحدى

حمد :وانا قبلت واذا ماملت هي قبل مااكون حمد

دانه :ياواثق
حمد :هههههههههه

بعد العشاء جلسنا نتقهوه معهم بالصاله

حمد يهمس :ماودك نرقى

دانه :ليه تو الناس

حمد :فيني النوم

دانه :وانا مافيني

حمد :طيب قومي ابيك بسالفه

دانه :طيب روح اسبقني وانا وراك

حمد :طيب

صعد للغرفه وبعدها بشوي صعدت لغرفة سهام واخذت لي بيجامه من بيجامتها ولبستها ومسحت الميك

اب ورفعت شعري

ورحت له :هلا

حمد تفجاء :متى غيرتي

دانه ماسكه ضحكتي :من شوي

حمد :وين غيرتي

دانه :بغرفة سهام

حمد :وليه بغرفة سهام ماعندك غرفه

دانه :لا بس قلت يمكن انك بالحمام وانا مالي خلق انتظر وغيرت

حمد فهم حركتي وقرب مني :تصدقين بالبيجامه احلى

دانه "يي":طيب رح نام

حمد :ومن قال فيني النوم

دانه :مو انت توك قايل

حمد يلعب بحواجبه :انا ماقلت انت يتهيئ لك

دانه :طيب يتهيئ لي اتركني بروح انام

حمد :تعالي بدري على النوم تعالي نسولف

دانه :نسولف في ايش

حمد يسحبني وجلسنا بالصاله :دانه انا ماراح اكذب عليك واقول لك اني احبك

دانه "حسيت كلامه مثل الخنجر ينغرس بقلبي ":...............

حمد :بس ابيك تعرفين ان لك معزه كبيره بقلبي مافي حد وصل لها

دانه كنت منزله راسي بالارض واحاول امسك دمعتي :.............

حمد رفع وجهي له :سمعيني انا ابدا مااتخيل حياتي من غيرك وهذا شئ عمري ماقلته

لحد حتى

دانه :ليه ماتحبني انا فيني شئ ناقصني شئ "وبكيت "

حمد سحبني لحضنه وصار يمسح على ظهري :ياقلبي مو ناقصك شئ ولا فيك شئ بالعكس

عمر حد ماعجبني ولا صار غالي على كثرك

دانه وصوتي يرجف :يعني تغليني كثير

حمد :ايه كثير وابي اعيش عمري كله معاك ونجيب اولاد وبنات بعد

دانه بعدت عنه :بس انا صرت عقيم

حمد يسحبني مره ثانيه لحضنه :لا بسم الله عليك ماصرتي بس انتي فهمتي الدكتور غلط انتي

ان شاءالله بتحملين بس راح يكون في تاخير بسبب العلاج الي بتتبعينه لمده بسيطه وبعدها

ان شاءالله بتصيرين ام

دانه ببراءه :والله

حمد :ان شاءالله ياقلبي انتي

دانه :حمد يعني انا بصير ام

حمد يرفع وجهي :ايه بس

دانه بخوف :بس ايش

حمد بخبث :وشلون بتصيرين ام وانتي ماتنامين بحضني

دانه قلب وجهي مية لون من الاحراج :.............

حمد يبوسني :ياقلبي على الي يستحون

دانه جيت بقوم بس سحبني :حمد اتركني بروح انام

حمد يقوم ويشيلني :مافي نومه لحالك من بعد اليوم خلاص خلينا نفتح صفحه جديده ونعيش حياتنا

دانه :حمد انا خايفه

حمد :من ايش

دانه :منك

حمد :اوعدك ياقلبي من اليوم ورايح ماراح اخليك تحسين الا بالامان معي والخوف ماراح يعرف

طريق لقلبك

دانه :وعد

حمد ببتسامه :وعد

دانه :طيب انا مافيني النوم ابي اتفرج على التلفزيون

حمد :مافي تلفزيون واذا على النوم اقص لك قصه وتنامين

دانه :تعرف قصص

حمد يحطني على السرير :ايه كثير

دانه :ممم طيب ايش اساميهم

حمد يجلس جنبي بالسرير :تبين اساميهم

دانه وانا ابعد عنه وهو يقرب :ايه

حمد يمسكني ويجرني لحضنه وبصوت رايق :تبينهم خليهم بعدين

دانه :حمم

..........................................




ريهام :ان شاءالله يمه راح اقوله يلا مع السلامه

سكرت ريهام وراحت تصعد للدرج بس كانت اسماء بوجهها

اسماء :عطيتي امك الموجز

ريهام :اسماء لو سمحتي بعدي راسي مصدع وابي ارتاح

اسماء بكره :تبين ترتاحين ها

وبحركه بسيط هدفت ريهام من الدرج وطاحت وصارت ماتتحرك واسماء على طول دقت على

سواق اهلها وطلعت من البيت وهي تضحك اما ريهام فكانت بلا حراك



رجع احمد من الاستراحه وشاف البيت مظلم استغرب صار ينادي على ريهام لان اسماء دقت عليه

قبل لاتروح لريهام وقالت له انها بيت اهلها

احمد :حبيبتي وينك

"يمكن انها فوق خليني اروح اشوف اكيد نايمه "

وتوه بيصعد الا انفجع نزل بسرعه لها وشال راسها وحطه بين يديه:ريهام قلبي وش صار لك

ريهام :..............

احمد وهو مثل المجنون :ريهااااام كلميني

شالها بسرعه وغطها بشمغه وركبها السياره وطيران على المستشفى


احمد بخوف :بشر يادكتور زوجتي وش فيها

الدكتور :زوجتك تطلب الحل

احمد انصدم :هااااااا

الدكتور :لو انك مبكر شوي كان قدرنا ننقذها بس الاصابه الي براسها كانت خطيره جدا وماقدرنا

ننقذها لا هي ولا الجنين

احمد جالس على الارض :لا لا مستحيل ريهاااااااااااام

الدكتور :اطلب لها الرحمه يااخي

احمد :....................................

الدكتور :مافي حد قريب لك ندق عليه

احمد :...............................




حمد :وين وين

دانه بخجل :حمد اتركني بروح لدورة المياه

حمد :ضروري

دانه :اوفف ياحمد اتركني عاد

حمد :هههههههههه بتركك بس ان تاخرتي جيتك

دانه :يمه منك ماتخلي الواحد ياخذ راحته

حمد :شسوي اشتاق لك

دانه ببتسامه :تشتاق لك العافيه

حمد :ضروري تروحين

دانه جلست :لا مو ضروري

حمد ياخذها بحضنه ويحط راسها على صدره :دندون

دانه :همم

حمد :تحبيني

دانه :شوف ماراح اقولك الحين لحد مايصير الي في بالي

حمد بفضول :ايش الي ببالك

دانه :ههههههههه ماراح اقول

حمد يجلس :لا بتقولين

دانه بعناد :ماراح اقول

حمد :ماراح تقولين ها "وصار يدغدغ فيها

دانه :ههههههههههههه حمد اتركني

حمد وهو يضحك :قولي

دانه :هههههههههههههههه ماهههههههههههههراح هههههههههههه اقول بعد

حمد :لا بتقولين

دانه :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههه
خلاص ههههههههههههحمد ههههههههه مو قادره

حمد :ههههههههههههههههه قولي

دانه :لا لاهههههههههههههههه

حمد ياخذ جواله وعلى طول قمت عنه :الو نعم أي انا حمد


رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 01:24 AM #20
رنووووو*

مشرفة عامة
افتراضي

الجزء الثلاثون ............))


حمد :احمد

احمد رمى نفسه بحضن حمد :راحت ياحمد راحت هي ولدي

حمد :لا حول ولا قوة الا بالله وانا اليه وانا اليه راجعون

احمد صار يبكي :راحت ياحمد راحت وتركني وحيد بهالدنيا راحت شمعة ونور حياتي راحت

حمد :استهدي بالله ياحمد واذكر الله مايصير كذا

احمد :اتركني اتركني ليه ياريهام انت وعدتيني انك ماتتركني وحيد لييييييييييه

حمد يمسك وجه احمد :احمد اهدى خلاص المرة راحت برحمت ربك ادع لها

احمد :ماتت ياحمد ماتت حبيبتي ماتت

حمد ينادي على الدكتور :دكتور الله يعافيك ممكن تعطيه مهدي ولا حاجه

الدكتور :تعالوا معي

مشوا معه واحمد مو حاس ايش يصير معه صاير يبكي وينادي ريهام

الدكتور عطى احمد مهدئ ونام وقال انه ماراح يصحى الا بكره وان حمد ماله داعي يجلس

رجع حمد للبيت

دانه على طول رميت نفسي بحضنه وانا ابكي :حمد قول انه كذب ريهام ماماتت

حمد يحضني :ادعي لها ان ربي يغفر لها ويسكنها فسيح جناته

دانه :لا لا ريهام توها صغيره ماتموت

حمد :استغفري ربك الموت على الصغير والكبير

دانه تمسكت اكثر فيه :حمد لا تتركني

حمد يشد على ويقربني اكثر لصدره :ماراح اتركك ابد ياقلبي

دانه دخلت بنوبة بكى لحد مانمت بحضنه وهو يمسح على راسي ويقرا على مسكين مانام معي

لاني كل شوي اقوم مفزوعه وانادي على ريهام وهو يهديني

مر اسبوع على وفاة ريهام والحزن كان مسيطر علينا ماعدا اسماء الي ماكانت تخفي فرحتها

وحمد ماتركني بهالاسبوع يرجع من العزا للبيت ومن البيت للعزا وصرت دايم انام بحضنه

احمد :اااااااااااااااه ياريهام

حمد :اذكر الله يارجال

احمد :لا اله الا الله

حمد :خلاص يااحمد مايصير الي تسويه

احمد :مااقدر ياحمد انت ماتعرف ريهام كانت ايش لي من اول مره شفتها حبيتها ودخلت قلبي

كانت مريحتني ومعوضتني عن اشياء مفتقدها بحياتي ريهام كانت شمعة منوره بحياتي

ريهام كانت الام والاخت والزوجه والحبيبه ريهام "وصار يبكي "

حمد حاط ايده على كتفه :الله يرحمها

احمد :ماني قادر اتخيل شلون راح اكمل حياتي من دونها شلوني ياحمد



نايف :اكلتي ياقلبي

هنادي بتعب :لا حبيبي مو مشتهيه

نايف :مايصير ياقلبي لازم تاكلين حاجه

هنادي :وانت اكلت

نايف :لا وحدي ميت جوع وابيك تاكلين معي

هنادي ببتسامه باهته :خلاص اقوم الحين واخليهم يجهزونه

نايف :لا خلك انتي وانا اروح اقولهم

وصل العشاء ونايف جلس ياكل بهنادي وهنادي تاكله انبسطوا بعدها نزلوا تحت

نايف وهنادي :السلام

الكل :وعليكم السلام

هنادي :كيفك دانه

دانه :الحمدالله ياقلبي انت كيفك والحمل شلونه معك

هنادي :الحمدالله

دانه ببتسامه :شدي حيلك مابقى لك شئ وتدخلين شهرك

هنادي :سكتي متخوفه من الموضوع

دانه :لا ان شاءالله مايصي الا الخير

هنادي :وين حمد ماجاى

دانه :لا مازال مع احمد يقول حالته صعبه

هنادي :الله يكون بعونه شكله كان يحبها كثير

دانه :اكثر من ماتتصورين

اسماء :راحت وفكتنا

دانه "قهرتني حتى لو كانت مبسوطه المفروض ماتقول هالكلام ":اسماء لو سمحت اتركي البنت ترتاح

اسماء :جعلها بنار جهنم تحرقها

هنادي :اسماء حرام عليك البنت ماتت خلاص

اسماء :ان شاءالله تكون تعذبت بموتتها واحترق قلبها على ولدها مثل ماحرقت قلبي

دانه ماتحملت وقمت عطيتها كف :حرام عليك هي ماكانت تدري انه زوجك وبعدين هذا الي ربي كاتبه

وهذهي ماتت وخلت لك الجو فرحي بس لاتدعين عليها ولا تجيبين طاريها

اسماء حاطه ايدها على خدها :انا تعطيني كف

دانه :اسفه بس انتي استفزيتيني

اسماء ردت الكف لي :مره ثانيه يابنت الفقر لا تتطاولين على اسيادك فاهمه

:اسماااااااااااااااااء

اسماء بخوف :ح ححمد

حمد جاى لعندها وعطها كف طيحها على الارض :هذي اخر مره تنمد يدك او تطولين لسانك على مرتي

سامعه

دانه ماتحملت وركضت لغرفتي

نايف دخل :شصاير ليه هالصراخ

حمد بقهر :اختك المصون ماده يدها على مرتي ولا جالسه تتمسخر عليها

نايف :هنادي وش السالفه

هنادي مقهوره على اختها :اختك صايره حقوده ومحد قادر يستحملها عذرني نايف بس مصختها

جالسه تدعي على ريهام وتقول كلام طيب ندري انك ماتحبينها بس مايجوز على الميت الا الرحمه

وهي ماراعت هالشئ ودانه طلبت منها تسكت وهي ولا على بالها لحد مااستفزت دانه

وعطتها كف وهي ردته لها وصارت تعيارنا وتقول احنا عيال فقر وانتوا اسيادنا

نايف يصر على اسنانه :انتي انهبلتي وش هالكلام

اسماء :ايه عيال فقر تنكر انهم مو من مستوانا تنكر وهم ماصدقوا جاوهم عيال عز واغبياء مثلكم

وعلقوكم بحبالهم وصاروا يلعبون فيكم على كيفهم

هنادي :نايف سكت اختك لا اعطيها كف

نايف يروح لاسماء ويعطيها كف :انا الي اعطيها مو انتي لانها ماغلطت فيك بس غلطت فيني انا بعد

حمد :انتي انهبلتي الظاهر يلا انقلعي لغرفتك لااكمل عليك الحين ياتبن يلا

اسماء بحقد :والله لادفعكم ثمن هالكفوف ومااكون اسماء

نايف بقهر :والتبن انقلعي يلا


حمد صعد فوق ودخل غرفته وشافني منسدحه على السرير واصيح

حمد جلس جنبي :لا تحطين ببالك هذي واحده

دانه قاطعته :حمد مهما كان هذي اختك وانا ماكان ودي بالهشئ يصير

حمد جرني لحضنه :ياقلبي عليك وتقول ليه تعلقنا فيكم يابنات ال...........

دانه :حمد

حمد :هلا

دانه :شلون احمد

حمد يتنهد :الله يكون بعونه

دانه :حبيبي تعشيت

حمد :ها ماسمعت عيدي

دانه :تعشيت

حمد :دانه لا تلعبين باعصابي قوليها

دانه بحيا :حبيبي

حمد يبوسني :فديتك انا وفديتك فمك ولسانك الي ينقط عسل

دانه :.............ز
حمد :قلبي وش رايك نتمشى شوي ونغير جو

دانه :فكره حلوه يلا

حمد :يلا جهزي

طلعنا ودرنا بالمجمعات وبعدها رحنا للمطعم وتعشينا

حمد :وش مشتهيه حلا

دانه :لا خلاص مو قادره اكل

حمد :لا انا ابيك ماتمرين من الباب شلون تصيرين وانتي تشبعين بسرعه

دانه شهقت :حرام عليك يالظالم وين قبل كلامك مابي وزنك يزيد حتى لو ربع كيلو

حمد :ذاك اول الحين ابيك تسمنين وتصيرين دبدوبه عشان اقولك يادبدوبه

دانه :لا والله ماابي تخيل شكلي قزمه ودبدوبه اصير صندوق متحرك

حمد :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

دانه :هذا ولسهم اسمنت وتضحك اجل لو متنت

حمد :ههههههههههههههههههههههههههههههه

دانه :بعدين اخاف عليك انت صاير شيال لي بكره اذا سمنت اكسر ظهرك لا لا مااقدر

حمد :ههههههههه معليش حتى لو انكسر اسوي لي تغيير لعمودي الفقري واشيلك مره ثانيه امري لله

دانه بدلع :غصب عنك بتشيلني سمينه ولا نحيفه

حمد :هههههههههههههههههههههه

رجعنا البيت ونمنا


دانه :يلا حمد ابي اروح بيت جدتي بدري

حمد يحاوط خصري :ليه مستعجله خليني اكحل عيوني منك

دانه لفيت له :مم شرايك

حمد يطالعني من فوقي لتحتي :ياسلام وش ذا الزين

دانه كنت لابسه فستان قصير بالوان صيفيه :عجبك

حمد :ايه كثير بس روحي غيريه

دانه :ليه
حمد :بس هالملابس تلبسينهم وانتي عندي ماتلبسينهم مكان ثاني

دانه :ليه مافيهم شئ

حمد :لا يمكن حد من عيال خالتك يمر ويشوفك من غير لا تنتبهين

دانه :حمد محد يدخل علينا

حمد :ولو ماتلبسينه يلا غيريه عشان ماتتاخرين

دانه بوزت :رجعنا لحركاتك القديمه

حمد يقربني له :ياقلبي مااحب حد يشوفك كذا لا تزعلين

دانه :بس والله البس عادي وغير كذا الاولاد مايدخلون

حمد :دندون قلت لا

دانه :افف

حمد :ههههههههههههههه عيديها

دانه :حمد بس هالمره طيب

حمد :نو نو نو يلا غيري عشان ماتتاخرين

دانه :ياربي

حمد :بسرعه قبل لا اغير رايي

دانه :ياسلام تتطلع وتتركني

حمد :ومن قال بتركك

دانه :اجل

حمد يغمز :حد يشوف هالزين ويتركه

دانه فهمت تلميحه:ثواني واغير

حمد :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

دانه :يمه منك ومن تفكيرك

حمد :والله مو ذنبي محد قالك تزينين لي انتي من غير زينه وتغرين وشلون لا تزينتي وانا اسمحي لي

رجال مااقدر اقاوم

دانه اكتفيت بنظره له ورحت البس

دانه :كذا اوكي

حمد يطالع البنطلون الجينز مع البدي الطويل :امم نص ونص

دانه :حمد

حمد :شسوي فيك اذا انت تحلين الشئ

دانه اخذت عبايتي :طيب يلا لا نتاخر

حمد يقرب مني ويبوسني :شرايك نكنسل الروحه

دانه :اقوا انت ماتنعطى وجه يلا بس

حمد :افا

دانه :حمد لا تزعل اذا جيت تدلل على كيف كيفك اوكي بس الحين ابي اروح بيت جدتي من زمان عن جمعتهم

حمد :طيب بس انتي قلتي اذا جيتي ادلل على كيف كيفي

دانه :ايه اخلص وعلى فكره باخذ عبودي معي

حمد:اوكي يلا



هنادي :يلا قوم عاد

نايف :شوي بس شوي

هنادي :نايف قوم ولا بروح مع دانه

نايف :لا لا تروحين انا الحين بقوم

هنادي :طيب يلا قوم ...نايف يلا على ماتقوم وعلى ماتتروش وتلبس صارت الساعه 12 والكل راح

نايف ببتسامه :احسن عسان تجلسين ولا تروحين

هنادي :ناي فيلا قوم بلا سخافه

نايف يقوم :الحين صرت سخيف لاني ابيك تجلسين معي

هنادي :ههههههههههه معليش حبيبي ابي اروح هالجمعه بالذات لان دانه بترو ح يلا قوم

نايف :ان شاءالله الحين اقوم

هنادي بصوت واطي :اخير ان شاءالله مايكون ولدي مثلك ثقيل نوم

نايف :سمعتك اخ اخ يالقهر لو منتي حامل "ويعض على شفته "كانت وريتك

هنادي :ههههههههههه الحمدالله اني حامل

نايف :اخ بس اخ




دانه :عبودي حبيبي خلك جنبي طيب

عبود :تيب

منى :يانبي على الحلوين يانبي والله لو انه مو للحين تعبان ولا كان عضيته

دانه :وجع ليه تعضينه

منى :يانبي خدوده تهبل مااقدر "وقرصت خده "يسلم الهلوين

عبود :أي يا يودع يابدره

منى :شيقول

دانه :هههههههههههه يقولك يوجع يابقره

منى تشهق :انا بقره ياثور

عبود ببراءة :انتي تول

دانه :منى خلاص تركي الولد

منى بقهر :افف

دانه :شفيك

منى :امك وابوك يقهرون الواحد

دانه وانا عارفه الموضوع :ليه وش سووا

منى :اجل جاني عريس لقطه ويردونه ليه قال صغيره افففففف

دانه :ههههههههههههههههههههههههه وانتي من صدقك تبينهم يزوجونك

منى :وليه وش ناقصني

دانه :ههههههههههه ابد كامله والكامل وجهه

منى :اطربينا باسبابك خلصي

دانه وانا مو قادره امسك نفسي من الضحك من تعابير وجهها :لانك ماراح تصلحين لا مع كبير ولا صغير

منى بقهر :ليه

دانه :الصغير بتجلسين طق ومطقق معه ومن يقول لك كلمه قلتي له عشر وبعدها راسلك معنا بورقتك

منى :نععععععععععععم

دانه :هههههههههههههههههههه هذا الصدق

منى :والكبير

دانه :ههههههههه الكبير من اول ليله مرجعك البيت

منى تاخذ المخده وترميها علي :وجع وقص قص قص

دانه :ههههههههه بلسانك

هنادي :السلام

الكل :وعليكم السلام

دخلت هنادي وسلمت على الكل وجلست

الجده:شلونك يمه وشلونك مع الحمل

هنادي :الحمدالله بخير

الجده :دوم ان شاءالله

ام سالم :يادانه

دانه :هلا خالتي

ام سالم :اختك وقريب بتولد وانتي مافي شئ بالطريق

دانه "يعني وش قصدها ":.............

هنادي :لا مافي حمد مو راضي يقول يبي يستانس قبل وبعدين عبود لسه ماكمل علاجه ويبي له مراعاة

دانه ابتسمت لها ابتسامة شكر وردت لي الابتسامه :

ام سالم :ايه الله يوفقكم اجمعين

هنادي :امين



دانه :هلا حمد

حمد :هلا فيك يلا خالصه

دانه :لاحمد تو الناس
حمد :اكثر من كذا لاتصيرين طماعه

دانه :بس ساعه

حمد:لا يلا جهزي

دانه :حمد حبيبي انتا يلا

حمد:لا

دانه بدلع:حمود عمري يلا بس ساعه

حمد خق :ه لا

دانه :حممد بس ساعه صغنونه الي قد صبعي

حمدببتسامه :لا

دانه :حممممممد بس ساع هيلا حبيبي

حمد :نص ساعه مافي زايده

دانه بزعل :ليه

حمد :كل هالدلع وحبيبي وتبين تطولين حمدي ربك انك مو جنبي ولا كان من زمان متهور

دانه حمر وجهي :

حمدبصوت رايق :تصدقين اتخيل شكلك الحين الوجه قالب طماط من الحيا

دانه :حممد هذا يتغزل ويجيب سيرة الطماط صدق تشبيه

حمد:هههههههههه المهم نص ساعه وانتي جاهزة

دانه :طيب بس مره ثانيه بتخليني اطول

حمد:ههههههههه يصير خير


مر شهر على وفاة ريهام و ورجعت اسماء لبيتها وهي فرحانه لان احمد صار لها لحالها

احمد:قلبي انتي

ريهام :حبيبي انت

احمد:اموت فيك

ريهام بحيا :احمد

احمد يبوسها :روح احمد وعيونه وقلبه
ريهام:يسلم لي احمد وعيون احمد وروح احمد

احمد:وشلونك مع الحمل الحين راح الوحام

ريهام :الحمدالله

احمد ينسدح ويحط راسه على صدرها وهي تحضنه :تصدقين اكثر مكان ارتاح فيه هو حضنك

ريهام :وانا ارتاح اذا صرت انت بحضني حبيبي

احمد :الله لايحرمني منك

ريهام :ولا منك

احمد :ريهام

ريهام :لبيه

احمد:حضنيني بقوه

ريهام تحضنه :كذا

احمد :اقوى

ريهام :كذا

احمد :اقوى ماابي اتركك ابد ابي اظل بحضنك ابي انام ولااصحى

ريهام تبوس خده :نام ياقلبي ومتى مابغيت تنام عندي حضني موجود لك طول العمر

احمد :طيب والثاني

ريهام باستغراب :وش الثاني

احمد ياشر على خده :وهذا

ريهام بضحكه وتبوس خده الثاني

احمد:ايه خلك عادله

ريهام :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

احمد:دوم هالضحكه يارب







((الجزء الواحد والثلاثون ............))



احمد :ريهام ريهام

اسماء بقهر :احمد احمد قوم انا مو ريهام انا اسماء

احمد صحى من النوم :ها وين ريهام

اسماء مكشره بوجهها :ريهام ماتت

احمد رجع للواقع :كم الساعه

اسماء :حبيبي بدري كمل نومتك

احمد "اااااااااه وين اكمل في تومتي اشوفها وفي صحوتي اشوفها وينك ياريهام وينك ":لا خلاص

انا بقوم

اسماء "الله ياخذك ياريهمو وحتى وانتي ميته مو مرتاحه منك ":حبيبي

احمد :..............

اسماء :احمد

احمد :..............ز

اسماء تهز كتفه :احمد

احمد :هلا

اسماء :تبغى حاجه اسوي لك شئ تاكله انت مااكلت حاجه من امس

احمد يرجع ينسدح :لا مو مشتهى حاجه انا بنام

اسماء تنسدح معه :طيب

احمد "ااااااه ياريهام راح انام طول عمري اذا بشوفك باحلامي ":.............




حمد :ايوه ياقلبي جايك الحين بالطريق


دانه "مااكون دانه اذا خليتك تروح ياحمد اصبر على "ورحت بسرعه اخذت لي كامده مويه حاره

وانسدحت على السرير وحطيتها على جبيني "اخ اخ حاره بس اتحمل عشان تنجح خطتي "ولما

شفته قرب نزلت الكامده تحت السرير جاني :دندون انا طالع تبين حاجه اجيبها وانا راجع

دانه :..............

حمد :دانه نمتي

دانه :..............

حمد قرب من السرير وحركني بيده :دانه

دانه :همم

حمد :دانه فيك شئ

دانه مدري منين جاتني القدره على التمثيل :لا مافي شئ

حمد يلمس جبيني :جسمك حار وتقولين مافيك شئ

دانه :لا عادي حمد مافي شئ

حمد يقرب اكثر :في حاجه تالمك

دانه بصوت تعبان :لا حبيبي

حمد :دانه قومي اوديك الدكتور

دانه :حبيبي مايحتاج

حمد :دانه قولي وش يالمك

دانه اشرت على بطني :.............

حمد :هي وصلت

دانه انحرجت :لا بس الظاهر دخلني برد

حمد :طيب قومي البسي اوديك الدكتور

دانه :لا ماابي مالي خلق ارتاح وبعدها ان شاءالله بخف

حمد :قومي احسن يعطونك علاج يريحك

دانه كشرت بوجهي يعني اني اتالم :لا مايحتاج بعدين تتاخر مو انت بتطلع

حمد :يالمك كثير

دانه بديت اصيح مدري منين جاتني الدموع :لا

حمد باهتمام :شلون لا وانتي تصيحين

دانه "تغمصت الدور ":..............

حمد :ياقلبي قومي اوديك الدكتور

دانه وصوتي كله بكى :لا ماابي انت روح خلاص لا تتاخر

حمد ياخذني بحضنه :ماني رايح شلونا روح وانتي كذا

دانه رفعت راسي :يعني اهمك

حمد :اكيد تهميني كم دندون عندي

دانه وانا اشاهق "ماتوقعت اني خطيره بالتمثيل ":اجلس معي لا تتركني لحالي

حمد :ان شاءالله بس اغير ملابسي وارجع لك

دانه :لا لاتروح اجلس

حمد يبوس راسي :طيب وهذي جلسه

دانه ابتسمت ابتسامة انتصار :...........

حمد يغطيني بالبطانيه :تبغين حاجه اجيبها لك

دانه بدلع :لا ماابي اذا قلت بتقوم عني وانا ماابيك تقوم

حمد :ياعمري انتي ماراح اقوم ادق على سهام وتجيبه

دانه :ابي شوربه

حمد :بس من عيوني

دانه "والله اني مو سهله هههههههه":بس

طلع حمد جواله ودق على سهام وقال لها :وهذي الشوربه بالطريق طيب اخذتي حاجه عن بطنك

دانه :ايه اخذت

حمد :شلون تاخذينه على جوع انتظرتي لحد ماتاكلين

دانه :شسوي كان يالمني وماتحملت

حمد :هذي اخر مره تاخذين حاجه على جوع

دانه :طيب

حمد:طيب قلبي بروح اغير ثواني واارجع

دانه رجعت صحت :لا لاتقوم حمد انا خايفه

حمد :ياقلبي خايفه من ايش

دانه "يي وش اقوله ":خايفه اموت مثل ريهام

حمد يحضني لحضنه اكثر :سلامتك ياقلبي من الموت بعيد الشر عنك ليه هالكلام

دانه :مدري اخاف يصير لي مثل احمد وريهام اخاف تغمض عيني ولا اشوفك

حمد :دانه وش هالكلام

دانه حطيت وجهي بصدره :حمد لا تقوم

حمد :طيب ماراح اقوم

دانه :حمد

حمد :لب..هلا

دانه :خلاص ماابس شوربه ابي انام

حمد :لا كلي بعدين نامي

دانه بدلع :خلاص مو مشتهيه

حمد :مافيه بتاكلين يعني بتاكلين ولا بقوم

دانه :لا خلاص باكل بس لاتقوم

حمد"هالبين بتجنني ناقص انا دلعها هي من غير شئ كلت عقلي بس ليه مو قادر ارفض لها طلب الحين

وريم الحين كيف اقولها ماني جاي ...يلا انتظر لحد ماتنام واكلمها "رن جواله وتوه بيرد

دانه :حمد اذا واحده من حريمك لا ترد عليها الحين رد عليها وانا مو موجوده

حمد :تغارين

دانه :اكيد اغار انت لو تعرف قد ايش اموت قهر وانا اسمعك تكلمهم ودلعهم حمد انا مااقول لا تتزوج

او لا تكلمهم بس على الاقل لاتكلمهم قدامي

حمد "مدري ليه حبيت غيرتها حسيتا ني ابي ارضيها واقول لها انهم ولاشئ قدامك ماله داعي الغيره

مدري ليه حسيتا ني ابي اطلق ريم لعيونها ودي اذبح ريم لانها خلت قلبها ينهم وينقهر ":حاضر

دانه :حمد

حمد :هلا

دانه بدلع :شكرا

حمد ببتسامه :عفوا

بعدها جات سهام معها الشوربه واخذها حمد منها ولما جيت بشرب اصر هو انه يشربني اياها

الصراحه فرحت حسيت نفسي اني اميره وانا اتدلل عليه

دانه :اح حمد حاره

حمد :هههههههه طيب صبري ابردها

دانه :حرقت لساني احح

حمد وهو ينفخ عليها :يلا هذي بارده

دانه :ايه بعد ايش

حمد :ههههههههههههه يلا فتحي فمك ياشاطره

دانه تخصرت له :ياسلام شايفني بزر

حمد :واحلى بزر بعد

دانه بزعل :ماابي اكل خلاص

حمد :ههههههههه شفتي انك بزر زعلتي

دانه :ماني بزر بس شبعت

حمد :طيب هالملعقه عشاني

دانه :ماابي

حمد :افا مالي خاطر عندك

دانه :بس هالملعقه

حمد :ايه

دانه :طيب يالشايب

حمد رفع حاجبه :مين الشايب ها

دانه ببراءة :مو انا بزر انت شايب متعادلين

حمد :والله لو منتي مريضه كان وريتك منهو الشايب

دانه "لا لا يكون رجع حمد القديم "وانا ابلع ريقي :وش بتسوي يعني

حمد انتبه لخوفي وببتسامه :هههههههه "غمز "شئ يخلي وجهك يقلب طماط

دانه :ودي اغطي وجهي بحاجه من الخجل :............

حمد بضحكه اعشقها :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

بعدها جلسنا شوي ونمنا وانتبهت لحمد وهو يقفل جواله لما كثرت الاتصالات ونام جنبي فرحت

بهاليوم وصرت ادعي ربي انه مايتغير على ويدومه لي



الساعه ثنتين بالليل في غرفة هنادي ونايف

هنادي:نايف

نايف :............ز

هنادي :نااااايف

نايف :حبيبتي نامي الحين

هنادي :ناااااااايف قوم ماني قادره ااااااااااااه

نايف قام مفزوع :بتولدين

هنادي تصيح :ايييييييييه

نايف يقوم :شسوي وين اروح

هنادي :نااااااايف الحقني اااااااااااااه

نايف يروح ركض لغرفة حمد ويطق الباب مثل المجنون:دانه دانه

حمد انتبه مفزوع :دانه

دانه :شصاير مين على الباب

حمد :هذا نايف

دانه :اكيد هنادي بتولد

قام حمد وفتح الباب :هلا نايف

نايف :حمد مرتي بتولد شسوي

حمد :ههههههههههههههههههههههههههههه

نايف :حمد انا اقولك مرتي بتولد وانت تضحك

حمد :روح جهز هنادي وانزل انتظرك بالسياره

نايف :طيب طيب

حمد :يلا بروح البس وانتظرك

نايف :حمد الله يخليك بسرعه


دانه :حمد بروح معكم

حمد :وين تروحين انتي تعبانه

دانه :لا حمد مااقدر اترك اختي لحالها

حمد قدر الوضع :طيب يلا بسرعه

وبسرعه نزلنا وركبنا السياره انا وهنادي ورا ونايف وحمد قدام وحمد الي يسوق

هنادي بصوت واطي :ااااااااااه دانه بموت

دانه وانا اهدي فيها :بعيد الشر ياقلبي

نايف متوتر وجالس يدعي ويقرا من الايات الي حافظها وحمد يطالع فيه وماسك ضحكته

وصلنا المستشفى وبسرعه دخلوها غرفة الولاده

وبعد ساعتين ونايف رايح جاي ومتوتر :حمد طولو

حمد :يانايف طبيعي تتاخر واكثر بعد لانها بكر

دانه :حمد انا خايفه على هنادي

حمد :ياقلبي لا تخافين ان شاءالله مايصير الا الخير

نايف :حمد

حمد بتعصيبه خفيفه :حمد من بيلحق عليه ولا على مرته خلاص هدوا

نايف جلس على الكرسي وسكت :...........

دانه بخوف وبديت ابكي :حمد

حمد حس فيني ومسك يدي وحضنها :لا تخافين ياقلبي ان شاءالله خير

بعدها بساعة طلعت الدكتورة

نايف راح طيران لها :بشر دكتور

الدكتور :مبروك يااستاد جالك صبي وهو بخير والحمدالله

نايف :والمدام

الدكتور :والمدام كمان

نايف :اقدر اشوفها الحين

الدكتور :تقدر بس لما يدخلوها الاودة بتعتها


رحت انا وحمد نشتري باقة ورد من المستشفى وهي فرصه لنايف يكون لوحد معها

نايف :الف الحمدالله على السلامه يابعد عمري

هنادي بتعب :الله يسلمك

نايف :خوفتيني عليك ياقلبي

هنادي ببتسامه :حبيبي ابي ولدي

نايف :الحين النرس بتجيبه



حمد وانا :السلام

هنادي ونايف :وعليكم السلام

دانه :هنادي حمد يبي يبارك لك

حمد من ورا الباب :الف الحمدالله على السلام هيام ريان

هنادي بتعب وخجل :الله يسلمك

حمد :مبروك ماجاك يابو ريان

نايف والابتسامه شاقه حلقه :الله يبارك فيك وعقبالك

حمد :ان شاءالله يلا توصون على شئ

نايف :ايه ابيك توديني معك عشان ارجع بسيارتي

حمد :هههههههه يلا انتظرك دانه

دانه :هلا

حمد :وانتي اكيد مجلسه مع اختك

دانه بفرح :اكيد

حمد :طيب بكره العصر بمرك اوكي

دانه :اوكي

انتشار خبر ولادة هنادي ولما جاى العصر الكل جاى يهني ويبارك لها وهي ونايف طايرين من الفرحه

باستراحه الرجال بالمستشفى

احمد :الف مبروك يابو ريان

نايف البسمة مافرقت فمه :الله يبارك فيك وعقبالك

احمد بحزن :الله كريم

نايف انتبه للغلطه :الله يعوضك خير ياحمد والعمر عندك قدام ان شاءالله

احمد :ونعم بالله

عماد:والله خشة الولد ماتطمن شكله بيطلع جيكر على ابوه

راكان :وانا اشهد شفت حجاته كيف لاصقه ببعض كانه يقول وين انتو جايبيني فيه وش هالوجيه

الي تصرع رجعوني مكاني يلا اشوف

الكل :ههههههههههههههههههههههههه

نايف :هلي مو عاجبك خله يكبر ان ماشفته يسدح كل بنات المملكه مايكون ابوه نايف

بندر :وش دخلك بالموضوع انت

نايف :مو انا ابوه اكيد لي دخل

عماد :ههههههههه على العموم مبروك ويتربى بعزكم ان شاءالله

نايف :اللهم امين


منى :يسلم قلبه النون

دانه :أي ماشاءالله عليه مزيون على امه وابوه

منى :شتسوي ياولد اختك مصيرك ولازم تتحمله ادري انك حزين بس وش نسوي ونويف ابوك تحمل

وانا خالتك تحمل

الكل :ههههههههههههههههه

نايف من ورى الباب :وانتي وراي وراي لازم تغثيني حتى بفرحتي

الكل :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

منى :الف مبروك يابو ريان يتربى بعزك ان شاءالله
نايف :الله يبارك فيك




دانه :ياربي يهبل شفته

حمد :ايه شفته

دانه جلست على السرير :ضغنون كثير ياعمري عليه

حمد جلس جنبي :الله يخليه لاهله

دانه ولمحة حزن بانت على وجهي :امين

حمد يحضني :ان شاءالله قريب يصير عندنا واحد صغنون مثله

دانه :تتوقع انه بيكون عندنا بيبي مثله

حمد :ان شاءالله اهم شئ تكونين ملتزمه بالعلاج

دانه :والله ملتزمه بالعلاج

حمد ببتسامه :مصدقك ياقلبي

دانه :حمد

حمد :عيونه

دانه :ابي اطلب منك طلب

حمد :امري

دانه :ماابيك تقولي ياعمري او حياتي او من هالكلام الا اذا كان صدق طالع من قلبك ماابي

اكون مثل حريمك الي قبل تقولي الكلام بس للمجرد الكلام من دون ماتعنيه

حمد طالع فيني واكتفى انه يبوس جبيني :..............





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
راسك , رواية , لأجيب , والله

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من مؤلف رواية البؤساء ابو مصطفى سين . جيم 0 28-03-2013 02:24 AM
رواية أجمل غرور رنووووو* الشعر والخواطر 73 25-09-2012 11:51 PM
ارفع راسك انت سعودي , رمزيات وسائط mnms اليوم الوطني السعودي للجوال الكـايد ركن المنوعات 1 29-06-2012 01:48 AM
راسك علامك رافعه يوم أحـاكيك رحيق الورد الشعر والخواطر 0 24-02-2012 02:57 AM


الساعة الآن 10:57 AM

موثوق


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.