عناد الرجال
تويتر المصدر فيسبوك المصدر



العودة   المصدر السعودي > المنتدى العام > استراحة الاعضاء > المواضيع المميزه




المواضيع الجديدة في المواضيع المميزه


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23-10-2013, 09:44 PM #1
رانا

مصدر ماسي


الزوج الذي يتفرد برأيه مخطئ والذي يتخذ القرار غير الصائب لمجرد مخالفة


عناد الرجال



رأي زوجته وقد تبين له صوابها هو رجل أحمق، لا يقدر المصلحة، ويضع كبرياءه في غير موضعها، ويحقق

انتصارات زائفة لا مكان لها إلا في عقله هو دون أحد سواه، كما أنه يفقد مكانته لدى زوجته'.

ومن ناحية أخرى فإن تسلط الزوج وعدم استشارته للزوجة وتحقير رأيها أحياناً والاستهزاء بها قد يدفعها في طريق

العناد ، فهناك بعض الأزواج لديهم أفكار خاطئة عن فساد رأي المرأة وأن مشورتها تجلب خراب البيوت ، وهذه

الأفكار فوق أنها حمقاء فهي بعيدة عن هدي الإسلام الحنيف

'إن الملاحظ دائمًا أن عناد الزوج يسبق عناد الزوجة، فالأخير يأتي غالبًا كرد فعل لعناد الزوج، وتعليل ذلك أمرسهل،

فالزوج يبذل ما يستطيع من جهد لإثبات سيطرته وهيمنته بإلغاء ومحو أي رأي خلاف رأيه، وهو حين يفعل ذلك

يضع الزوجة في موقف يحتم عليها أن تتخذ لنفسها موقفًا من ثلاث إما التصادم معه أو مهادنة هذا الموقف المستفز

والسكوت والهدوء، أو دفع الزوج لفتح باب الحوار معها ؟ فتأخذ شكل العناد السلبي لكسر صراحة رأي الزوج

وتمييع قراراته، كي تفتح ثغرة للحوار والمناقشة بأقل قدر ممكن من الخسائر'.

إن هذا التراضي بين الزوجين وهذا التواضع من قبل الزوجة ولين الجانب ليس فقط يصلح ما بينها وبين الزوج

وإنما يكون سببًا في دخول الجنة بإذن الله وقد كان أبو الدرداء رضي الله عنه يقول لزوجته: 'إذا رأيتني غضبتُ

فرضني وإذا رأيتك غضبتِ رضيتكِ وإلا لم نصطحب'.

فالزوج أيضًا مطالب بأن يرضي زوجته عند الغضب، يعني عندما تغضب، ولكن الزوج غالبًا ما يعتبر نفسه على

حق، وهذا من صفات الرجال بصفة عامة، وعلى الزوجة أن تدرك هذا الأمر ولا تتهمه دائمًا، ولكن الزوجة الواعية

هي من لا تستثير غضب زوجها، وإذا عرفت أن أمرًا ما يغضبه فلا تأتيه، حفاظًا على مشاعره، وإن أخطأت فعليها

بالاعتراف بالخطأ وأن لا تأخذها العزة بالإثم وترفض اعتبار نفسها مخطئة، فالزوج بطبيعته لن يقبل هذا

وعلماء النفس ينصحون الأزواج بأن لا يبيت أحدهم غضبان، وأن ينتهي أي خلاف بينهما قبل النوم لأن نوم أحد

الزوجين والغضب يأكله لا يأتي بأثر طيب على النفس، ويكون من شأنه أن يكره الزوج زوجته أو العكس، وليس

من العدل أن تنام الزوجة قريرة العين وينام زوجها غضبان منها، إن هذا لا يرضى الله تعالى فقليلاً من العناد أيتها

الزوجة وكثيرًا من الحب والود واللين.

هذا ويمكن علاج العناد بتجنب الأسباب المنشئة لهذا العناد، وإذا كان العناد طبعًا عند المرأة أو عند الرجل فليصبر

الطرف الآخر وليحتسب وليحاول قدر المستطاع تجنب مواطن النزاع حتى يتخلص شريكه شيئًا فشيئًا من هذه الصفة

فالزمن هنا جزء كبير من العلاج.

ومن العلاج حب الزوج لزوجته وعطفه عليها واحترامها وعدم إهانتها بأي كلمة أو إشارة، فإنه بذلك يكسب قلبها

ويساعدها على احترامه وعدم المكابرة والعناد.

فالرجل لايزيد في العناد الا اذا الزوجه نفسها اصرت على رأيها وعاندته..


هو يشد الحبل وهي تشده

اكيد الاثنين بيعاندون بعض


وبالتأكيد يمكن علاج عناد الزوج وذلك بتجنب كل الاسباب المنشئه لهذا العناد ولتصبر الزوجه في

ذلك ولتحاول قدر المستطاع من تجنب مواطن النزاع حتى تخف حدة العناد شيئا فشيئا مع الوقت..


كذلك ايضا يجب ان لا ننسى الكلمه الطيبه ودورها الفعال حيث يراجع فيها الزوج من خلالها نفسه

ويعيد النظر في اساليبه واصراره على العناد بالاضافه الى ذلك مع استخدام اساليب الحوار

الناجحه كذلك اساليب ضبط النفس التي تساعد في معظم هذه الحالات.


اسلوب المناقشة :-

اذا بدأت المناقشة مع شريك الحياة لاتحاول ان تكون الفائز بل حاول ان تتفهم الطرف الآخر و تدرك نقاط القوة

في رأيه كذلك حاول ان تعرض رأيك و تعطي ميزاته و بالنهاية على الطرفين ان يسعيا الى ايجاد حل مشترك بين

الرأيين هذا الامر يخفف من الكثير من النزاعات الزوجية التي قد تتراكم لتصل الى مرحة خطيرة.

اخيرا همسة في اذني الوجين:-

عليكما بمراقبه الله عزوجل والصبروالحكمه وعدم التعجل في أمورالمشاكل

فإن الشيطان للإنسان يجري منه مجرى الدم

وهو قريب من الزوجين ليوقع بينهم البغضاء والفرقه لعدم محبته لتكاثرأمة


محمد صلى الله عليه وسلم

كذلك على الزوج:-

- أن يمنح الزوجة مزيدا من الحب والاهتمام والتقدير والاحترام .

- أن يتصرف بذكاء وهدوء عند عناد الزوجة ويحاول امتصاص غضبها وتأجيل موضوع النقاش إلى وقت مناسب




يسهل فيه إقناعها إذا كانت مخطئة .


- التعود على أسلوب الحوار واحترام الرأي الآخر ونسيان المواقف السلبية السابقة والتعامل بروح التسامح ،

والتنازلات مطلوبة بين الزوجين حتى تسير الحياة في أمان واستقرار

اسأل الله العلي القدير ان يجعل بين كل زوجين مسلمين

المودة والمحبة والاحترام والاخلاص وحسن المعاملة والتفاهم والثقة والتناصح بالحسنى والرفق واللين

كذلك اسأله تعالى ان يرزقهما الذرية الصالحة التى تعينهما وتبر بهما وتدعو لهما

واسأله كذلك ان يقيض لهم الجيرة الصالحة والرفقة الطيبة والاصدقاء الاوفياء


قولو امين اللهم عمر بيوت المسلمين بالتقوى


رد مع اقتباس
قديم 21-03-2014, 10:38 PM #2
oMiizk

مصدر فضي

سبحان الله واستغفر الله6
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الرجال , عناد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عناد الاطفال رانا المواضيع المميزه 1 21-03-2014 10:39 PM
رمزيات ايفون عناد وعتاب فارس التصميم ركن المنوعات 3 07-06-2012 11:52 PM
عناد الزوجة وتصلب رأيها شكوى يعاني منها بعض الأزواج رحيق الورد ركن المنوعات 0 14-02-2012 09:58 AM
انواع شخصيات الرجال , كيفية التعامل مع شخصيات الرجال دمعتي غلآك المرأة والطفل 1 26-01-2012 08:38 AM


الساعة الآن 04:54 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, vBulletin Solutions, Inc.