ساما تطبق معايير جديدة للإفصاح والشفافية ودخول ( بازل 2 ) حيز التنفيذ في المملكة
تويتر المصدر فيسبوك المصدر



العودة   المصدر السعودي > منتدى الأسهم > التحليل الفني > الأسهم السعودية




المواضيع الجديدة في الأسهم السعودية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-06-2008, 10:40 AM #1
abuadeal

مشرف


مع ظاهرة ارتفاع أسعار الفوائد على القروض من البنوك المحلية عامة التي تتراوح نسبتها ما بين 5- 12 في المائة ترتفع أصوات المتعاملين بتخفيض نسبة هذه الفوائد بشكل يؤثر على دخل الفرد السعودي وطالب البعض بإلغاء الفائدة المركبة وتطبيق الفائدة الميسرة ووضع نسبة الفائدة تحت رقابة مؤسسة النقد السعودي.

في حين تمارس البنوك المحلية عملية رفع الفائدة دون رقابة ولا متابعة من الجهات المختصة وبشكل مبالغ فيه بغية تحقيق أكبر قدر من الأرباح بالرغم من ترك هذا الأمر إلى المنافسة الشريفة التي عادة ما تؤدى إلى خفض الفائدة من أجل كسب أكبر قدر من العملاء.

كما راى بعض مختصين في الاقتصاد بأن الاعتماد على المنافسة بين البنوك لا يؤدي دوره بحكم أن بعض الجهات تفرض على موظفيها إيداع رواتبهم في بنك محدد.
واضاف هؤلاء الاقتصاديين بأن منافسة البنوك ما هي إلا دعاية والواقع يقول غير ذلك حيث أن كثيرا من القروض يشوبها شيء من الغموض وتنقصها الشفافية المطلوبة .

الخبير الاقتصادي الدكتور إحسان بوحليقة
ذكر في هذا الصدد
إن المنافسة الموجودة في قطاع البنوك بالمملكة هي منافسة غير موجودة،
ومعظم البنوك الموجودة تحقق وتركز على الأرباح العالية لعدم وجود المنافسة الحقيقية بالرغم من كثرة أعداد البنوك المحلية الموجودة في المملكة.

واضاف د. بوحليقة إن المنافسة تجعل البنوك تتسابق على جذب واستقطاب العملاء،
ومن أهم وأبرز أساليب الجذب هي سعيها في تقديم قروض بسيطة بأقل الفوائد،
وايضا لفت إلى أن تحديد القرض وطرق احتساب الفوائد في النهاية تتم بناء على طريقة احتساب الفوائد
مشيرا إلى أن ارتفاع أو انخفاض الفوائد تحددها المنافسة في السوق.

وأضاف: إن معظم البنوك سواء التقليدية أو المصرفية المتماشية على الشريعة الإسلامية كلها تكلفتها عالية جدا ، والسبب نتيجة للمنافسة المحدودة فيما بينها، ومثل بأن تكلفة الائتمان في دولة الإمارات أقل من تكلفة الائتمان لدى بنوكنا بسبب وجود عدد كبير من البنوك المنافسة في السوق، وكذلك فإن الخدمات التي تقدمها تلك البنوك أفضل بكثير من غيرها من البنوك التي لا تعتمد على المنافسة.

واضاف: « إن معظم البنوك لدينا تتبع أسلوبا واحدا وهو
( تعددت الأسباب والموت واحدا )
وقدرة العميل على التفاوض مع البنك تتناسب طردا مع ملائمته المالية
حيث أن الموظف الذي يحصل على قرض، يدفع فوائد كبيرة مقابل القرض الذي يتحصل عليه» .

وطالب د. بوحليقة بالشفافية المطلقة التي يجب أن تكون من خلال الجداول والبيانات والكشوف التي توضح مقدار القروض ومدد السداد الزمنية ونسبة الفوائد لكل البنوك وبكل وضوح وتسهيل حتى يتسنى للعميل الاختيار المناسب من بين البدائل والاختيارات المتاحة أمامه.

كما اوضح عبدالكريم أبو النصر الرئيس التنفيذي للبنك الأهلي التجاري :
« إن مؤسسة النقد العربي السعودي من المتوقع أن تقوم بتطبيق معايير جديدة لعملية الإفصاح والشفافية خلال الأشهر الثلاثة المقبلة
وتهدف هذه المعايير على رفع الكفاءة عن الإفصاح والتسويق والبنوك لإيجاد أساس واضح للعميل في المقارنة والتسعير والخصائص
وقد بدأت البنوك بالمملكة مع بداية العام الحالي بتطبيق معايير النظام المالي العالمي ( بازل ) والذي طالب الشركات بتطوير النظام المالي لدرء المخاطر».

وبين أبو النصر بأن تحديد عملية الفوائد على القروض تحددها المنافسة الشريفة وبين في الوقت ذاته إلى إن الرقابة موجودة على القطاع المصرفي، وأن معايير الإفصاح موجودة، وأن مؤسسة النقد العربي السعودي تقوم بعملية الرقابة والإطلاع على المراجعين في البنوك.

اضافة إلى أن هناك أسواق عالمية ومطورة تستخدم أسلوب الفوائد البسيطة الميسرة مثل أسواق أمريكا وأوروبا
لافتا إلى أن تلك الأسواق تمتلك المعايير الرقابية الأكثر ضبطا، وأن المنافسين يدفعون بشكل كبير إلى إعادة النظر في المعايير، وعملية الإفصاح، وفهم العميل لها، في المقابل فإنه لا يمكن مقارنة هذه البنوك المتقدمة في تعاملاتها وانظمتها مع البنوك الموجودة في الدول النامية بينما المقارنة يمكن أن تكون بين دول مماثلة.

وأوضح أبو النصر أن كثير من الناس لا يدركون طريقة احتساب الفوائد المركبة ويقعون بسبب ضعف الشفافية، حيث لا يوجد فرق بين الفائدة البسيطة والمركبة على قدر أن الفرق موجود على احتساب الفائدة الفعلية بالكامل، وطريقة احتساب الفوائد الفعلي هي ذاتها في المركبة والبسيطة.

واسترسل قائلا : أن البنوك تحدد أسعار الفائدة بناء على تكلفة الأموال والمخاطر مقابل نوع الإقراض بطرق علمية، وتختلف أسعار الفوائد بين الدول، حسب نظامها الاقتصادي وكبر السوق والمخاطر المخفضة والمخاطر التنافسية، حيث يوجد أسواق تتفاوت درجات المخاطر فيها، وذلك لعدم نضوج السوق وعدم وجود الشفافية المطلوبة .

وطالب أحمد الصلاحي ـ عميل ـ بضرورة التدخل لإيجاد نظام واضح لفوائد القروض البنكية والتي أثقلت كاهلنا، وقال : نأمل أن يتم فتح الأبواب أمام دخول المزيد من الاستثمارات في قطاع المصارف لفك الاحتكار ولخفض أسعار الفائدة، ولإيجاد البديل أما العملاء واختيار الأنسب له، وكل ذلك سيخفض من أسعار الفوائد.

ويتوافق معه بالرأي الدكتور إبراهيم أبو العلا أستاذ الاقتصاد بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة بأن المنافسة بسيطة في السوق السعودي في ظل وجود 11 بنكا تحتكر السوق،
مشيرا إلى أن بقية دول العالم لديها أسواق البورصة التي يجد المستثمر من خلالها في السوق الإقراض والاقتراض من خلال البيع والحصول على سيولة مالية في الوقت الذي لا يوجد لدينا أسواق بورصة
كما ووصف في الوقت ذاته أن السوق المصرفية لدينا تمر بمرحلة الطفولة وأنها في بدايتها، وهي بالتالي الأسباب التي تجعل المستثمرين يلجأون إلى التعامل مع البنوك الدولية.

وحذرايضا د. أبو العلا من أن ارتفاع التكلفة يؤدي إلى عدم كفاءة السوق، وتؤثر على الاقتصاد القومي، مطالبا في الوقت ذاته بضرورة تطبيق الشفافية والمنافسة في القطاع المصرفي بشكل كبير، والسماح للتعامل في السوق بشكل واعي.

(((وكان محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي حمد السياري قد أعلن عن دخول ( بازل 2 ) حيز التنفيذ في المملكة مع بداية عام 2008 ليتوافق مع التوجهات العالمية)))

يذكر أن (بازل) هي مدينة صغيرة تقع في الجنوب الغربي من سويسرا، واشتهر أسمها عالميا بسبب اتخاذها من قبل بنك التسويات العالمي مقرا له والذي يتكون من البنوك المركزية العالمية،

وقد شكلت لجنة بازل للرقابة المصرفية الأولى عام 1974 من عشرة بنوك مركزية وأوروبية من بينها الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا وألمانيا واليابان وتقوم معايير ( بازل 2) على


ثلاثة مرتكزات أساسية:

الأول هو الحد الأدنى لملاءة رأس المال
والثاني إجراءات الرقابة والمراجعة
والثالث انتظام السوق.





رد مع اقتباس
قديم 22-06-2008, 03:41 PM #2
ابومشاري

vip.gif
افتراضي

بارك الله فيك وجزاك الله خير
رد مع اقتباس
قديم 22-06-2008, 07:33 PM #3
العتيبي

v.i.p
افتراضي

بارك الله وتسلم يا غالي،،،،،،
رد مع اقتباس
قديم 22-06-2008, 09:41 PM #4
راعي الأوله

مصدر ماسي
افتراضي

الله يعطيك العافية
رد مع اقتباس
قديم 23-06-2008, 04:36 AM #5
ابو أفنان

مصدر ماسي
افتراضي

بارك الله فيك
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
التنفيذ , المملكة , بازل , تطبق , جديدة , حيز , ساما , في , للإفصاح , معايير , والشفافية , ودخول

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
معايير شراء ألعاب الطفل أم حاتم المرأة والطفل 0 30-12-2009 07:49 PM
آلية جديدة لرفع مستوى الاختبارات والصدق والثبات تطبق على مرحلتي المتوسطة والثانوية حجـ بنوتةــازية الوظائف و الاعلانات 0 17-03-2009 08:54 AM
أستعدادات اخيرة لمصرف الانماء ليدخل مرحلة التنفيذ 1429 هـ حجـ بنوتةــازية الأسهم السعودية 6 26-12-2008 11:19 PM
صافولا" تحقق المرتبة الأولى في مجال حوكمة الشركات والشفافية ابن الغربية الأسهم السعودية 4 23-09-2008 08:38 PM
خروج ودخول فانتاستيك الأسهم السعودية 13 16-12-2007 11:32 PM


الساعة الآن 06:52 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, vBulletin Solutions, Inc.