قصيدة ذكريات كنعان للشاعر طارق الصيرفي
تويتر المصدر فيسبوك المصدر



العودة   المصدر السعودي > المنتدى العام > استراحة الاعضاء > الشعر والخواطر




المواضيع الجديدة في الشعر والخواطر


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-08-2012, 01:00 PM #1
الكـايد

ملكي


قصيدة ذكريات كنعان للشاعر طارق الصيرفي




من ديوان قصائد من فلسطين


مِنَ الأَرضِ نَخرُجُ ، كَي تَبدَأَ الأَرضُ مِنَّا
وَكيْ نَستَعيدَ الحَياةَ..
رُويداً.. رُويداً...
وَنحيا..
وَنحلُمَ بِالحُبِّ وَالخيرِ
وَالقَمحِ ، وَالخُبزِ وَالأَرضِ..
لَيسَ لِشيْءٍ ، وَلكنْ لِنَحيا
مِنَ الليلِ نَخرُجُ ، كي نَلِدَ الفَجرَ نحنُ
وَنحمِلَ شمسَ نَهارٍ سَيأَتي،
وَندخُلَ أَجْمَلَ دُنيا
مِنَ الموتِ نُولدُ نحنُ..
مِنَ الموتِ تَبدَأُ فينا الحَياةُ وَنحيا
وَنَنبُشُ نحن بَقايا الرَّمادِ..
فَنَخرجُ بُركانَ نارٍ..
وَثَورةَ شَعبٍ ، تَطولُ الثُّرَيَّا
- 2 -
هُوَ الشَّوقُ يُشعِلُني في المساءِ
وَيجعلُ قلبي رَماداً..
فَأَمضي وَأَلجأُ لِلحُلمِ..
يَكسِرُني الليلُ..
يَجعَلني قِطعَتينِ ، وَيَسحَقُني ثُمَّ يَغفو
تَناثَرتُ فَوقَ الرَّصيفِ ، كَأَنّي غُبارٌ
تَناثَرتُ فَوقَ الشَّواطِئِ ، مِثلَ الرِّمالِ..
فَعُدتُ إِلى الحُلمِ أَجْمَعُ نَفسي..
أُلملِمُ ذِكرى غَدَتْ زَمَناً ماضِياً
أَو غَدَتْ وَطَناً ماضِياً..
وَأُلملِمُ أَوراقَ شِعري
وَأَكتُبُ فَوقَ جِدارِ الزَّمانِ :
(( هُنا قَد وُلِدتُ ، وَسَوفَ أَموتُ
وَأُبعَثُ حَيَّا ))
- 3 -
إِلى أَينَ تَرتحِلينَ ؟
فَإِنَّ تُرابَكِ يَسري بِأَورِدَتي كَدَمي
وَإِنَّ حُروفَكِ..
صارتْ قَصائِدَ ثائِرَةً في فَمي
إِلى أَينَ فاتِنَتي القُدسَ تَرتَحلينَ ؟
فَإِن بَهاءَكِ يُفدى بِأَرواحِنا وَالدَّمِ
- 4 -
عَلى أَرضِنا يا حَبيبةَ قَلبي
كَتَبنا الملاحِمَ حَرفاً فَحَرفاً..
كَتَبنا الأَساطِيرَ سَطْراً فَسَطْرا
عَلى أَرضِنا يا حَبيبةَ عُمْري..
كَتبنا الحُروبَ ، كَتبنا المَعارِكَ
شِعراً وَنَثرا
وَأَشياءَ أُخرى..
وَكانَتْ دِماءُ الأَعادي مِنَ العابِرينَ..
مِداداً وَحِبْرا
وَكانَت جُسومُ الرِّجالِ الذينَ..
رَوُوا أَرضَنا بِالعَبيرِ..
إِلى القُدسِ جِسرا
- 5 -
مِنَ الأَرضِ نَخرجُ
نادي ( عَناةْ )
وَقولي لِشَمسِ الشُّموسِ :
بَأَنَّا عَلى قَيدِ هذي الحَياةْ
وَقُولي لَها : إِنَّ ( بَعْلاً )
عَلى قَيدِ هَذي الحَياةِ كَذلِكَ..
نادي وَقولي لَها : إِنَّ ( بَعلاً ) سَيَرجِعُ..
مِنْ باطِنِ الأَرضِ يُولَدُ..
يا ( بَعلُ ) إِنَّا نُجَدِّدُ ( بَعلاً ) ، فَعُدْ ( لِعَناةْ )
وَدَعْ باطِنَ الأَرضِ وَاخرُجْ ،
بِباقَةِ وَردٍ مِنَ الزَّنبقاتْ
مِنَ الأَرضِ نَخرجُ وَردَاً..
لِكَي تَبدَأَ الأُمْنِياتْ
مِنَ الأَرضِ نَخرجُ لَحناً..
لِكَي تَبدَأَ الأُغنياتْ
وَنَمضي وَنَعشَقُ بَينَ كُرومِ ( الخَليلِ )
وَبَينَ كُرومِ ( الجَليلِ )..
وَنَصنَعُ خُبزاً وَنَملأُ جَرَّاتِنا بِالنَبيذِ..
وَنَركُضُ بَينَ حُقولِ ( يَبوسَ )..
وَبَينَ حُقولِ ( شَكيمَ )..
وَنَحتَفِلُ اليومَ بَينَ الأَيائِلِ وَالقُبَّراتْ
بِعِيدِ الشَّعيرِ ، وَعِيدِ الحَصادِ ، وَعِيدِ الكُرومِ
وَنَدفِنُ ( مَوتَ ) وَ( يَمَّ ) بِقَبرِ السُّباتْ
مِنَ البَحرِ نَبدَأُ حُلمَ الرُّجوعِ..
لِكَي نَجْعلَ الرِّيحَ – حينَ نَعودُ –
كَمَا نَشتَهي وَنُريدُ..
وَيَبتَدِئَ الكَونُ مِنَّا..
وَتَبدَأَ فينا الحَياةْ..
وَنُرجِعَ ما كان في الأَرضِ مِنْ ذِكْرَياتْ.


رد مع اقتباس
قديم 09-08-2012, 09:29 PM #2
روجينا

v.i.p

صح لسانك وعلااا شانكـ..
سلٍم لنآ هذآ الإبدآع
لك أرق التحآيآ وأعذبهآ
كٌل الود
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الصيرفي , ذكريات , طارق , قصيدة , كنعان , للشاعر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصيدة ذكريات للشاعر حمدي نعمان الكـايد الشعر والخواطر 1 11-08-2012 03:39 PM
قصيدة الغامض الواضح للشاعر طارق الصيرفي الكـايد الشعر والخواطر 1 09-08-2012 11:16 PM
قصيدة اعتذارا لحبيبتي للشاعر طارق الصيرفي الكـايد الشعر والخواطر 1 09-08-2012 10:45 PM
قصيدة حروف من ذهب للشاعر طارق الصيرفي الكـايد الشعر والخواطر 1 09-08-2012 09:22 PM
قصيدة ذكريات للشاعر حسين الخطيب الكـايد الشعر والخواطر 1 04-08-2012 09:44 PM


الساعة الآن 03:11 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, vBulletin Solutions, Inc.