حكاية الثوب الخفي للأطفال
تويتر المصدر فيسبوك المصدر



العودة   المصدر السعودي > المنتدى العام > استراحة الاعضاء > قصص وروايات الاطفال والقصص الكرتونية




المواضيع الجديدة في قصص وروايات الاطفال والقصص الكرتونية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-07-2012, 11:35 AM #1
الكـايد

ملكي


حكاية الثوب الخفي للأطفال

الأطفال بطبعهم أنانيون وشرسون وقساة لا يعرفون المجاملة.. انظر إليهم حين يلعبون وستكتشف مظاهر الأنانية وحب الاستحواذ والقسوة على الأضعف والأصغر سناً.. وهذه الصفات البرية -على براءتها- تمثل طبيعتنا الأصلية قبل أن تصقلها عوامل التربية والتهذيب وتعلم المجاملة وفنون التملق
ورغم أنها صفات سلبية -من وجه نظر تربوية- إلا أنها تضفي على آرائهم صدقا وحيادية بعيدا عن المجاملة أو خشية العواقب.. كما أنهم يحكمون على الأمور بطريقة مباشرة ومحايدة بمعزل عن الميول والأهواء والمواقف الشخصية المسبقة.. التي نتأثر بها نحن الكبار ونمزجها مع أي قرار
*******
وهناك قصة أوروبية قديمة عن طفل برىء لم يمنعه اتفاق المجتمع عن قول رأيه بصراحة مدوية.. قصة تبدأ بخياط ماكر عرض على السلطان خياطة ثوب عجيب غريب لا يراه غير المخلصين من وزرائه والأوفياء من شعبه.. وعلى الفور أعجب السلطان بالفكرة كونه لن يلبس فقط ثوبا مميزا ، بل وسيحصل على أداة استخباراتية تكشف عن العملاء والخونة حوله
غير أن الموعد اقترب ولم يسمع شيئا من الخياط فأرسل حاجبه ليطمئن على ثوبه الخفي.. وحين طرق الباب فتحت زوجته وأخبرته أن زوجها منهمك في إضافة اللمسات الأخيرة على الثوب . وحين شعر الخياط بحضور الحاجب جلس على كرسيه وتظاهر بإمساك قماش خفي يتناقله بين يديه ويدخل فيه إبرة وخيطا يموجهما في الهواء
ولإضفاء تأثير أقوى أخذت الزوجة تبدي ملاحظاتها على الثوب وتسأل الحاجب عن رأيه.. وبطبيعة الحال لم ير الحاجب شيئا ولكنه خشي من عدم امتلاكه "للولاء الكافي" فبدأ بمجاراة الزوجة والإطراء على جمال القماش ودقة الخياطة وجمال النقشة ووو
وحين أخبر السلطان بما رأى زاد تعلقه بالثوب فأمر وزيره الأول.. الذي سمع رأي الحاجب.. بالذهاب بنفسه ليرى الثوب ويبدي رأيه فيه.. وكما حصل مع الحاجب خشي الوزير من تهمة الخيانة.. ناهيك عن وضع نفسه في موضع أقل من الحاجب.. فعاد إلى السلطان مؤكدا على جمال الثوب وكيف أصبح تحفة فنية لا تليق بغير جلالته
*******
شيئا فشيئا انتشر الخبر في بلاط السلطان فأصبح الوزراء يتسللون خفية لرؤية الثوب ويعود كل منهم بكلمات أكثر مبالغة وإطراء- وفي داخل كل منهم خوف من الاتهام بالخيانة لعدم رؤيته
وعندما حان الوقت- لعرض الثوب على السلطان شخصيا- حضر الجميع لسماع رأيه ومجاراته فيما سيقول.. وبكل فخر دخل الخياط متبخترا ورافعا يديه في الهواء (وكأنه يرفع الثوب عن الأرض) في حين أخذت زوجته تحرك يديها من الأسفل للأعلى.. وكأنها ترفع ما انسدل منه.. والشعب منهمك في التصفيق.. وبطبيعة الحال لم ير السلطان شيئا؛ ولكن كافة العيون كانت متوجهة إليه فشك في نفسه وكذب عينيه وقال بعد صمت طويل: جميل
وهكذا حصل الثوب على "شهادة" بالحضور والتواجد في العالم المادي.. وكل من ينكر هذه "الحقيقة" يتهم بالخيانة وعدم الولاء
*******
وفي موعد الاحتفال المقرر خرج السلطان على شرفة القصر لتحية الشعب وهو عار تماما فحياه الشعب بالمثل وفي داخل كل منهم خوف من إخباره -أو حتى إخبار من بجانبه- بالحقيقة.. وما فاقم لديهم حالة الشك أن وزراء السلطان أنفسهم كانوا -بين الحين والآخر- يتصنعون ترتيب أطراف الثوب وإزالة ما علق عليه من تراب وأوساخ
وحين رفع السلطان يديه ليتحدث صمت الجميع -وساد هدوء تام- لدرجة لم يبق سوى صوت طفل كان يصرخ منذ البداية: ياسيدي أنت لا تلبس شيئا على الإطلاق




رد مع اقتباس
قديم 04-07-2012, 02:04 PM #2
روجينا

v.i.p


آشكرك يَ قلبي ع إختيآري ,

يعطيك العافية
رد مع اقتباس
قديم 04-07-2012, 05:32 PM #3
معشوقتي

v.i.p

بِوْجُودَك زَاد مُتَصَفِحِي تَأَلُّقا ‏‎
لاخِلا وَلَا عَدَم ‏‎
خَالِص الْوُد
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الثوب , الخفي , حكاية , للأطفال

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حكاية عقال جدي للأطفال الكـايد قصص وروايات الاطفال والقصص الكرتونية 1 13-07-2012 09:09 PM
حكاية فأر في البيت للأطفال الكـايد قصص وروايات الاطفال والقصص الكرتونية 2 13-07-2012 09:05 PM
حكاية حوض سمك للأطفال الكـايد قصص وروايات الاطفال والقصص الكرتونية 2 13-07-2012 09:03 PM
حكاية اين ذهب الخروف للأطفال الكـايد قصص وروايات الاطفال والقصص الكرتونية 0 09-07-2012 10:57 AM
حكاية من به عيب للأطفال الكـايد قصص وروايات الاطفال والقصص الكرتونية 1 29-06-2012 08:38 PM


الساعة الآن 03:32 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, vBulletin Solutions, Inc.